الأهلى يبدأ رحلة الترميم من "الشمال والنص".. الأحمر يضم صفقات قوية بعد السقوط الأفريقى والعربى والمحلى.. محمد محمود "رمّانة الميزان".. محمود وحيد يُنقذ الجبهة اليُسرى.. والهجوم والجبهة اليُمنى فى حاجة

بدأ النادي الأهلى مؤخراً رحلة "ترميم صفوفه" بأكثر من صفقة محلية قوية يتطلع من خلالها المارد الأحمر لأعادة تدعيم الفريق بعدما عانى الفريق كثيراً بسبب الغيابات الكثيرة مؤخراً فقد أتفق كثيرون في الشارع الكروي على أن خسارة الاهلي لبطولة أفريقيا أمام الترجي ثم الخروج من البطولة العربية على "يد" الوصل الإماراتي قبل السقوط محلياً امام المقاولون العرب يرجع لعدم وجود بديل قوي على دكة البدلاء. الأهلى يدفع "ضريبة الغيابات" الأهلى دفع "ضريبة" غياب عدد كبير من لاعبيه الهامين للأصابة فقد خسر المارد الأحمر خلال الفترة الماضية جهود كلاً من على معلول وجونيور أجاى ومحمد نجيب وأحمد فتحى وحسام عاشور وعمرو السولية ومحمد هاني وصلاح محسن ووليد أزارو وهي كلها غيابات مؤثرة ضربت الفريق في توقيت قاتل وكان لها دور كبير في خسارة اللقب الأفريقى ثم الخروج العربي والسقوط المحلي قبل أن ينتفض الفريق مؤخراً ويحقق الفوز على بتروجت والجونة في الدورى. بداية رحلة التدعيم وبعد فترة من "الشد والجذب" حول صفقات الفريق فى يناير المقبل استهل مسئولو القلعة الحمراء رحلة الصفقات بضم محمد محمود لاعب وسط نادى دجلة حيث أبرم الأهلى التعاقد مع اللاعب لمدة أربعة مواسم ونصف الموسم وهى صفقة لاقت إرتياح الجميع فى الشارع الأهلاوى لعدة اسباب يأتى فى مقدمتها قدرات محمد محمود الفنية العالية التى لا يختلف عليها أحد والتى كانت سبباً فى إنضمام اللاعب للمنتخب الاولمبى ثم للمنتخب الأول وظهر معهما بشكل جيد. تدعيم "وسط" الأهلي بصفقة محمد محمود لاقي إرتياحاً أيضاً لأن خط الوسط في الاهلي يُعاني منذ فترة طويلة بسبب لعنة الغيابات التى ضربت لاعبيه وتحديداً الثلاثي حسام عاشور وهشام محمد وعمرو السولية للأصابات أو للأيقاف لذا يُمثل إنضمام محمد محمود للأهلي في هذا التوقيت أمراً مهماً للغاية. محمود وحيد يُنقذ الجبهة اليسرى لم يختلف الأمر بالنسبة لصفقة محمود وحيد ظهير أيسر فريق المقاصة الذى نجح الأهلي في ضمّه منذ ساعات لمدة أربعة مواسم ونصف الموسم وهي صفقة جيدة لأن الجبهة اليُسرى عانت كثيراً في الأهلي منذ إصابة على معلول منذ اسابيع طويلة فالبديل صبرى رحيل لم يعد يشارك لتواضع مستواه وقدراته الفنية بشكل ملحوظ كما أن ايمن أشرف لم يؤدي بالشكل المُناسب طوال الوقت. أين تدعيم الهجوم والجيهة اليُمنى؟ مازال الأهلى يحتاج صفقات أخرى أبرزها لتدعيم الدفاع الذى يُعاني هو الأخر وكذلك الهجوم لتواضع قدرات مروان محسن وهو ما يسعي الاهلي لتنفيذه خلال الفترة المقبلة من خلال ضم مهاجمين على مستوى عالً من الكفاءة التهديفية ونفس الأمر بالنسبة للجبهة اليُمنى التى تحتاج تدعيماً لتراجع مستوى أحمد فتحي وكثرة إصاباته.







الاكثر مشاهده

صور.. اشتباكات عنيفة بين الشرطة المجرية ومتظاهرين احتجاجا على قانون العمل

وزير خارجية أمريكا مرحبا باتفاق وقف إطلاق النار باليمن: السلام ممكن الآن

ضبط 45 قضية آداب عامة و19 قضية سلاح ومخدرات فى المحلة

دواوين الوزارات.. "التموين" تتعاقد على شراء 47 ألف طن أرز مستورد من الصين

"محمد صلاح" و"العشوائيات" أبرز ما يناقشه "عكاشة" فى مصر اليوم .. الليلة

شريف منير لـ"أهالى العروسة":"متقلوش على الراجل اللى جاى يخطب

;