Charlie Chaplin كما لم تعرفه من قبل فى 12 صورة.. شارلى شابلن فتى وسيم بعيدا عن شخصية المتشرد ذى الشارب.. وعاش حياة مليئة بالاضطرابات العاطفية.. وأصيبت أمه بالجنون فترك التعليم.. ومات بجلطة بالمخ أثناء

ولد السير تشارلز سبنسر شابلن، ملك الكوميديا ​​الصامتة في إنجلترا قبل 130 عاما، لقد اعتاد معظمنا على رؤية صور الممثل الكوميدي الأسطورى مع الشارب الشهير وقبعة دربى صغيرة، بطبيعة الحال، لأن شخصية المتشرد أو الصعلوك كانت الأكثر نجاحا لشابلن، ومع ذلك كان القناع الأيقونى يخفى خلفه رجلا وسيما. وألقى موقع "boredpanda" الأمريكى الضوء على حياته المهنية والاضطرابات العاطفية التى كان يعانى منها كالتالى: وُلِد تشارلى شابلن - الممثل والمخرج الإنجليزى الهزلى - فى 16 إبريل عام 1889، تميزت طفولته بالفقر، حيث تم إبعاد والديه بعد بضع سنوات من ولادته، غادر والد تشارلى وترك والدته وحدها للتعامل مع صراعاتهم المالية، مما دفعها للجنون، وتم قبول والدة تشارلى فى ملجأ عقلى وبحلول سن 13 عاما، تخلى تشارلى عن التعليم ودعم نفسه فى وظائف مختلفة، كل ذلك أثناء رعايته لطموحه ليصبح ممثلا. وذكر شارلى شابلن طفولته فى سيرته الذاتية: "لم أكن أدرك جيدا وجود أزمة لأننا عشنا فى أزمات مستمرة". بدأ شابلن أدائه فى سن مبكرة وقام بجولة فى قاعات الموسيقى، وعمل لاحقا كممثل مسرحى وكوميدى، عندما كان عمره 19 عاما فقط، تم توقيع Charlie مع شركة Fred Karno المرموقة التى نقلته إلى الولايات المتحدة الأمريكية. تم اكتشافه فى صناعة الأفلام وبدأ بالظهور فى عام 1914 لصالح Keystone Studios. وهنا ولدت شخصية المتشرد "الصعلوك"، حيث تم بناء الشخصية عن طريق الصدفة. ويحكى شابلن فى سيرته الذاتية، عن لحظة ولادة شخصيته الشهيرة: "أردت أن يكون كل شيء متناقضا: السراويل الفضفاضة، المعطف الضيق، القبعة الصغيرة والأحذية الكبيرة.. لقد أضفت شاربا صغيرا كنت أفكر فيه إضافة العمر دون إخفاء تعبيرى، لم يكن لدى أى فكرة عن الشخصية، ولكن فى اللحظة التى كنت ارتدى فيها، أصبحت الملابس والماكياج تجعلنى أشعر أنه الشخص الذى كان عليه، بدأت أتعرف عليه وبحلول الوقت الذى أمضيت فيه على خشبة المسرح ، كان قد ولد بالكامل. " ظهر المتشرد لأول مرة أمام الجمهور فى الكوميديا ​فى 7 فبراير 1914، فى حين أن مابل سترينج ورودز على الرغم من إطلاقه في وقت سابق، تم إصداره فى 9 فبراير 1914، سرعان ما أصبح شابلن، مع شخصيته الصغيرة فى المتشرد، النجم الأكثر شعبية فى شركة كيستون. واستمر شابلن فى لعب شخصية المتشرد فى عشرات الأفلام القصيرة وفى وقت لاحق أصبحت أفلاما طويلة. سرعان ما أصبح المتشرد من أبرز الشخصيات واكتسب شهرة عالمية لشابلن، عندما اقترب عصر الأفلام الصامتة من نهايته (فى آواخر العشرينيات من القرن العشرين)، رفض تشارلى فى الأصل إنشاء ما يسمى بالكلام الشهير للشخصية الشهيرة، كان ذلك جزئيًا لأن المتشرد كان من المفترض أن يكون أمريكيا بينما كان لدى Charlie Chaplin لهجة بريطانية قوية فى "أضواء المدينة"، التى تعتبر واحدة من أروع أعمال شابلن، تم تصويرها فى عام 1931. فى الفيلم الهزلى الأسطورىModern Timesاعتزل شابلن رسميا، والذى يُسمى أحيانا آخر فيلم صامت. توفى فى وقت مبكر من صباح يوم عيد الميلاد عام 1977 عندما كان شابلن فى الثامنة والثمانين من عمره فى المنزل بعد إصابته بجلطة فى المخ أثناء نومه. ولكن أعماله العبقرية الفكاهية لا يزال تعيش معنا وترسم الابتسامة على شفاهنا.



























الاكثر مشاهده

صور.. القصة الكاملة لتعامد الشمس على المذبح القبلى بكنيسة مارى جرجس بالدقهلية

رفع 100 طن مخلفات بالبلينا فى سوهاج للحفاظ على المظهر الحضارى للمدينة

نقيب الإعلاميين ينعى المخرج الإذاعى عادل جلال

أردوغان ينبح ومسيرة البناء تسير فى كاريكاتير انفراد

غدا.. افتتاح المسار المخصص للمكفوفين فى المتحف المصرى بالتحرير

الدفاع الروسية: منظومة "بانتسير-إس إم" ترى النور بحلول عام 2021

;