موسى مصطفى موسى يفضح أيمن نور.. ويكشف: عمل مستشارًا فى الخفاء لـ"مرسى" وعلاقاته قوية بـ"تميم".. تلقى تمويلات فى انتخابات الرئاسة 2005.. وحزب الغد تحول إلى "عزبة" على يد الإخوانى الهارب والجماعة الإرها

قال المهندس موسى مصطفى موسى، رئيس حزب الغد، إن الهارب أيمن نور، له العديد من الوقائع التى تكشف تزويره وحصوله على التمويلات الخارجية منذ بداية عمله السياسى، حتى تحوله وعمله مع الإخوان الإرهابية فى تركيا وقطر، فالجميع انخدع فى أيمن نور، ولم يعلم حقيقته إلا بعد هروبه للخارج والعمل مع الجماعة الإرهابية لصالح أجهزة استخباراتية ويتم توظيفه لمهام محددة على أنه شخصية سياسية بارزة ضد الدولة المصرية. وأضاف رئيس حزب الغد فى تصريحات لـ"انفراد" أن قيادات حزب الغد، أول من كشفوا خداع المضلل أيمن نور، وما كان يرتب له من سرقة الحزب والعمل على تدميره لصالح نفسه، لافتا أن أيمن نور كان دائم يتعامل فى الحزب من داخل غرف مغلقة، وكان يتعامل فى الحزب بالسابق على أنها عزبة يستخدمها وقت ما يشاء لمصالحه الشخصية. وتابع أن أيمن نور كانت تربطه علاقات قوية بدول خارجية، وحصل على العديد من التمويلات أثناء ترشحه فى انتخابات الرئاسة 2005، فهو شخصية مكشوفة ومفضوحة، وأساليب السرقة والنهب والتلاعب ليست بجديد عليه، وإنما هو أسلوبه فى السابق ولكنه لم يكن ظاهرا أمام الجميع، فنحن فى حزب الغد خضنا حرب كبيرة مع أيمن نور، وكشفنا كل أساليب تزويره للحقائق، وكشفه لما كان يقوم به من أجل مصالحه والحصول على حقوق غيره مقابل مصلحة نفسه. وأوضح موسى مصطفى، أن رجال الحزب المخلصين بعدما كشفوا خداع وزيف أيمن نور، انتفضوا رافضين سياساته وقمنا بطرده وفصله من الحزب، وحاول التلاعب من خلال توكيلات مزيفة ومزورة ولكن كل هذه الأمور انكشفت ولم تفلح كل هذه المحاولات التى حاول أن يبيض وجهه بها. ولفت رئيس حزب الغد، أن أيمن نور كان مستشارا خفيا للإخوانى الراحل محمد مرسى، ولكن فى الخفاء، فمحمد مرسى كان دائم التواصل معه واستشاره فى العديد من الأمور المختلفة والسياسية، ولكن كان كل ذلك فى الخفاء ولم يعلم به أحد، وكانت تربطه علاقات قوية بمكتب إرشاد الإخوان، وكانوا يستشيرون فى الكثير من الأمور، ومعرفة أخبار الأحزاب السياسية المختلفة عن مرسى ، فهو كان بمثابة جاسوس لجماعة الإخوان الإرهابية. وتابع أن بعد 30 يونيه ظهرت حقيقة أيمن نور أمام الجميع التى كانت خفية، نظرا لأنه كان يظهر بشخصية أخرى على أنه معارض وشخصية سياسية محبة للوطن، وظهر عكس ذلك بسفره إلى لبنان وعمله مع حزب الله ، التى تربطه علاقة قوية بقيادات منهم، بالإضافة إلى الترابط والعلاقات بينه وبين مسئولين فى الأسرة الحاكمة القطرية ، والذين سهلوا له الدعم المادى الكبير، وتأسيس فضائية من أجل مهاجمة ومعاداة الدول العربية والدولة المصرية خاصة، وأصبح مجرد أداة تحركها قطر والإخوان وقتما يشاء، فأيمن نور هو الشخص الوحيد الذى تعتمد عليه قطر فى أعمالها القذرة ضد الدولة المصرية.







الاكثر مشاهده

ترامب: يبدو أن هناك نصرا كبيرا لبريطانيا بوريس

3 مليارات دولار صافى استثمارات الحافظة الاستثمارية بالربع الأخير من العام

اليوم.. الهيئة العامة لقصور الثقافة تنظم ملتقى فنون البادية الخامس بأسوان

تعرف على عقوبة مدير مكتب تموين وزوجته استوليا على 378 ألف بالدقهلية

برلمانى: العالم كله يشيد بإجراءات الإصلاح فى مصر خلال الفترة الراهنة

أبرز جرائم الإخوان خلال 365 يومًا من حكمهم.. تكفير المعارضة والارتماء فى أحضان الشيعة الأكثر استفزازًا.. محاصرة الدستورية ومحاولة الاستحواذ على مؤسسات الدولة والسيطرة عليها.. وأحداث الاتحادية والإعلان

;