نجوم متوهجة رغم الرحيل.. 2019 تنتهى برحيل 7 مخرجين و16 من صنايعية التمثيل.. الفيشاوى وعزت أبوعوف وهيثم أحمد زكى والجندى ونجم وشعبولا صدموا جمهورهم بالرحيل..وصفحات تاريخ الفن المصرى والعربى تخلد ذكراهم

رحل عام 2019 ومعه عدد كبير من المبدعين فى مجالات الفن المختلفة، تمثيلا وإخراجا، رحلوا عنا وتركوا لنا فنهم يعيش بيننا، فقد رحلوا بأجسادهم، ويطلون علينا بأعمالهم التى خلدتهم فى صفحات تاريخ الفن المصرى والعربى، وأصبحت بمثابة همزة الوصل بيننا وبينهم. فاروق الفيشاوى منذ أن أعلن الفنان فاروق الفيشاوى عن إصابته بمرض السرطان، وذلك أثناء مشاركته فى مهرجان الإسكندرية السينمائى لدول البحر المتوسط فى أكتوبر 2018 وقال فى كلمته: «بعد التحاليل والفحوصات، طبيبى المعالج أخبرنى بأنى مصاب بسرطان، لكننى سأتعامل معه على أنه صداع، وسأنتصر عليه»، بهذه الكلمات تحدى الفيشاوى مرض السرطان حتى أصابته وعكة صحية شديدة أثناء تواجده بالمنزل، نقل على إثرها إلى المستشفى فى حالةٍ حرجة، ليلفظ أنفاسه الأخيرة يوم 25 يوليو 2019 . طلعت زكريا كان الفنان الكوميدى طلعت زكريا قد أصيب عام 2007 بالتهاب فى أحد شرايين المخ، مما أدى إلى إصابته بغيبوبة، لكنه تعافى منها لاحقا وعاد للممارسة نشاطه الفنى وكان آخر أعماله فيلم «حليمو أسطورة الشواطئ» الذى تم عرضه فى السينمات فى ديسمبر 2017، ثم تدهورت حالته الصحية حتى توفى بعد صراع مع المرض، عن عمر يناهز 59 عاما، خلال الساعات الأولى من فجر يوم 8 أكتوبر 2019. هيثم أحمد زكى يوم الخميس الموافق 7 نوفمبر كان الوسط الفنى على موعد مع صدمة بكل المقاييس بوفاة الشاب هيثم أحمد زكى، حيث تلقت مديرية أمن الجيزة إخطارا من مباحث قطاع أكتوبر، بورود بلاغ من خطيبة الفنان هيثم أحمد زكى بأنها حاولت الاتصال به أكثر من مرة ولم يستجب لاتصالاتها، وانتقلت قوة أمنية وبفتح باب الشقة بعد استئذان النيابة، تبين وفاة الفنان، وبنقل الجثمان للمستشفى أفاد التقرير المبدئى أن سبب الوفاة هبوط حاد فى الدورة الدموية، ويذكر أن أصدقاءه قاموا ببناء مسجد باسم الفنان الراحل كصدقة جارية على روحه. محمود الجندى توفى الفنان محمود الجندى عن عمر ناهز 74 عاما، بأحد مستشفيات مدينة السادس من أكتوبر، فجر الخميس 11 إبريل من العام المنتهى، وشيع جثمانه من مسجد الشيخ عبد الحكم، بمسقط رأسه بمركز أبو المطامير بمحافظة البحيرة، وقبلها كان الجندى قد أصيب بأزمة مرضية ونقل لأحد مستشفيات مدينة السادس من أكتوبر، واستمر هناك ما يقرب من 10 أيام حتى فارق الحياة، ليفقد الوسط الفنى واحدا من أبرز وأعرق نجومه. شعبان عبدالرحيم كان شعبان عبدالرحيم، قد ظهر على كرسى خلال حفله بموسم الرياض، ما أثار قلق جمهوره على حالته الصحية، وكان الفنان قد أوضح سبب جلوسه على كرسى متحرك فى حفل موسم الرياض بأن قدمه مكسورة منذ شهر بسبب انزلاقه على الأرض فى المنزل، ما تسبب فى كسر بقدمه وتركيب شرائح فيها. ويوم 3 ديسمبر وافته المنية بعد تدهور حالته الصحية بعد دخوله غرفة العناية المركزة بمستشفى المعادى العسكرى، وذلك وكان أول الواصلين لاستلام الجثمان هم عدوية وعصام شعبان عبد الرحيم. سعيد عبدالغنى تعرض الفنان الراحل فى آخر أيامه لوعكة صحية دخل على إثرها العناية المركزة بأحد المستشفيات الكبرى بالقاهرة، بعد تعرضه لغيبوبة استمرت لأيام طويلة، ورافقه خلال رحلة علاجه ابنه الفنان أحمد سعيد، إذ كان يعانى من التهاب رئوى حاد وفى حالة حرجة، واحتجز داخل غرفة العناية المركزة على أجهزة التنفس الصناعى، حتى لفظ أنفاسه الأخيرة يوم الجمعة الموافق 18 يناير عن عمر يناهز 81 عامًا، قضى منهم أكثر من 45 عامًا فى المجال الفنى قدم خلالها العديد من الأعمال الفنية. عزت أبوعوف الفنان عزت أبو عوف، كان يعانى من أمراض فى الكبد والقلب، ودخل المستشفى بعدما تدهورت حالته الصحية، وأصبحت حالته حرجة خاصة أنه أصيب بانخفاض شديد فى ضغط الدوم وحالة جفاف، الأمر الذى دفع الأطباء إلى وضعه فى العناية المركزة، وعلى الرغم من تعافى حالته الصحية فى بعض الأوقات، إلا أنها تدهورت فيما بعد، حتى وافته المنية فجر يوم الاثنين الموافق 1 يوليو عن عمر يناهز الـ 71 عاما، بعد صراع مع المرض، حيث كان يعانى من اضطرابات فى الكبد والقلب. محمد نجم تدهورت الحالة الصحية النجم محمد نجم فدخل على إثر ذلك أحد مستشفيات حى الدقى للعلاج حتى وافته المنية عن عمر يناهز 75 عاماً بعد صراع مع المرض وشيع جثمانه يوم يوم الأربعاء أول أيام عيد الفطر المبارك من مسجد مصطفى محمود بالمهندسين إلى مقابر العائلة فى منطقة الإباجية، وذلك عقب صلاة العصر، بحضور الفنانين منير مكرم، ووفاء عامر، وعبد الله مشرف، والإعلامى محمد الغيطى، وآخرين. محسنة توفيق كان آخر تواجد وظهور للفنانة الكبيرة محسنة توفيق فى أسوان فبراير الماضى، حيث تم تكريمها ضمن فعاليات الدورة الثالثة للمهرجان الذى يترأسه السيناريست محمد عبد الخالق، ويديره الكاتب الصحفى حسن أبو العلا، وبعد تدهور حالتها الصحية وافتها المنية يوم 7 مايو لتلفظ أنفاسها الأخيرة، هذا وقد نعتها وزارة الثقافة متمثلة فى الدكتورة إيناس عبد الدايم، وزير الثقافة، الفنانة الكبيرة محسنة توفيق التى رحلت عن عالمنا فى الساعات الأولى من صباح الثلاثاء، عن عمر ناهز 80 عاما بعد صراع مع المرض. سمير سيف رحل المخرج سمير سيف عن دنيانا يوم 9 ديسمبر، ولم يعان من مشاكل صحية قبل وفاته ولم يكن له وصية معينة قبل وفاته عن عمر ناهز 72 عاما، بعد مشوار حافل من الإبداع الفنى كمخرج متميز له بصمته على مشوار عديد من نجوم الفن مثل الزعيم عادل إمام والراحلون نور الشريف ومحمود عبدالعزيز وأحمد زكى وغيرهم. محمد خيرى توفى الفنان محمد خيرى، يوم 2 ديسمبر 2019 عن عمر يناهز 77 عاما، بعد صراع مع المرض، وحضر لتقديم واجب العزاء لأسرة الفنان محمد خيرى السياسى الكبير عمرو موسى وزير الخارجية الأسبق، يذكر أن الفنان محمد خيرى قام ببطولة فيلم العمر لحظة أمام الفنانة القديرة ماجدة، وهو من الأفلام التى تؤرخ لحرب أكتوبر المجيدة. محمد أبو الوفا قبل رحيل الفنان محمد أبو الوفا، يوم 29 يونيو 2019، عن عمر 61 عاما، كان قد تعرض لوعكة صحية أليمة منذ فترة، دخل على إثرها العناية المركزة، المستشفى العام فى الفيوم، وحاول الدكتور أشرف زكى، نقيب المهن التمثيلية، نقله إلى أحد المستشفيات فى القاهرة، ولكن وضعه الصحى منع حدوث ذلك، ومن أعماله مسلسل «ابن حلال» و«يونس ولد فضة» و«شهادة ميلاد» و«الميزان» و«القيصر» و«الشارع اللى ورانا» و«الكبريت الأحمر» و«كلبش». أحمد خضر توفى المخرج أحمد خضر، يوم 8 نوفمبر 2019، وكان قبلها قد أصيب بجلطة فى الصدر قبل شهر تقريبًا من وفاته، وأكد المقربون من خضر، أنه استنجد بأحد جيرانه لنقله إلى أحد المستشفيات حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، يذكر أن المخرج أحمد خضر، قد أثرى الدراما المصرية بالعديد من المسلسلات المميزة، منها «الرجل والحصان، حارة الشرفاء، اتنين اتنين، حوارى وقصور، اللص والكلاب». يوسف شريف رزق الله غيب الموت الناقد الفنى يوسف شريف رزق الله، المدير الفنى لمهرجان القاهرة السينمائى يوم 12 يوليو 2019 عن عمر ناهز 77 عاما، وكانت أرملة الفقيد قد أعلنت قبل وفاته استقرار حالته الصحية عقب دخوله العناية المركزة، إثر إصابته بفشل كلوى ولكن تدهورت حالته الصحية مما أدى إلى وفاته. وكان شريف رزق الله قد تقلد عديدا من المناصب الفنية حتى أصبح مديرًا فنيًا للمهرجان منذ 2000، وشارك فى لجان التحكيم بمهرجانات عديدة فى فرنسا وإيطاليا وهولندا. محمد النجار توفى المخرج محمد النجار بعد صراع مع المرض يوم 25 يونيو 2019 إثر تدهور حالته الصحية، وكان «النجار» قد تخرج فى المعهد العالى للسينما قسم إخراج، عام 1978، وحصل على درجة الماجستير فى الإخراج سنة 1979، فى عام 1988 بدأ إخراج أول أعماله السينمائية، وهو فيلم «زمن حاتم زهران» بطولة نور الشريف، وله العديد من الأفلام الناجحة ومنها «الصرخة، الهجامة، صعيدى رايح جاى، رحلة حب، عوكل». إسماعيل محمود توفى الفنان إسماعيل محمود، إثر تعرضه لأزمة صحية مفاجئة يوم 7 أبريل 2019 عن عمر يناهز 69 عاما وكان محمود قد درس القانون ثم تحول إلى معهد الفنون المسرحية لدراسة الدراما، وكان أول أدواره فى فيلم «حد السيف» عام 1986، والمسلسل التليفزيونى «غوايش» عام 1987، ومن أشهر أعماله دوره فى مسلسل «العصيان» مع الفنان محمود ياسين. ودوره فى مسلسلات «ليالى الحلمية» و«أم كلثوم» و«زيزينيا» حسين عمارة توفى المخرج الكبير حسين عمارة، يوم 25 سبتمبر 2019عن عمر ناهز 70 عاما، بعد صراع مع المرض، وقدم المخرج الراحل حسين عمارة العديد من الأعمال التليفزيونية التى أثرت الدراما المصرية، منها «البخيل وأنا» و«صابر ياعم صابر»، لملك الترسو فريد شوقى، و«رجل وامرأتان» لفاروق الفيشاوى ووفاء عامر، و«أولاد الأكابر» لحسين فهمى، و«البرارى والحامول». وفى السينما قدم «شاويش نص الليل» و«الغشاش» و«السطوح» و«سفاح كرموز»، و«الفاتنة والصعلوك». ياسر زايد توفى المخرج، ياسر زايد يوم 17 ديسمبر 2019، بعد صراع طويل مع المرض عن عمر ناهز 48 عاما، داخل أحد مستشفيات القاهرة، يذكر أن الراحل هو نجل الكاتب والسيناريست الراحل محسن زايد. وهو أحد المخرجين الكبار الذين قدموا عديدا من الأعمال الفنية ومن هذه الأعمال مسلسل «الضاهر» وأفلام «فزاع» و«يانا يا انتى»، و«هبة رجل الغراب» و«سامحنى يا زمن»، و«علمنى الحب»، وغيرها من الأعمال السينمائية والدرامية. نادية فهمى توفيت الفنانة نادية فهمى، يوم 14 فبراير 2019 عن عمر يناهز الـ71 عامًا بعد صراع طويل مع مرض الزهايمر، والفنانة نادية فهمى هى الزوجة السابقة للفنان سامح الصريطى، وكانت تقيم خلال الأشهر الأخيرة بمنزل زوجها السابق تحت رعاية ابنتها الفنانة ابتهال الصريطى، وبرزت الفنانة الراحلة لأول مرة فى مسلسل «القضبان» عام 1974، وهو أول عمل فنى لها، مع الفنان محمود المليجى، ومصطفى فهمى، ودخلت إلى عالم السينما من خلال فيلم «يمهل ولا يهمل» عام 1979. حسن عفيفى حسن عفيفى رحل مصمم الراقصات والممثل حسن عفيفى، عن عالمنا بعد صراع مع المرض يوم 15 ديسمبر 2019عن عمر يناهز 77 عاما، والراحل كان مصمم استعراضات شهير وأحد أعضاء فرقة رضا الأساسيين، وزوج الفنانة هناء الشوربجى، بدأ حياته راقصًا فى فرقة رضا، وشارك فى عدد من الأفلام، منها «غرام فى الكرنك وإجازة نصف السنة وفتاة الاستعراض»، وبعد اعتزاله الرقص أصبح مصممًا لاستعراضات فوازير نيللى وسمير غانم. مصطفى الشامى رحل عن عالمنا فى الساعات الأولى من صباح يوم السبت الموافق 23 فبراير، الفنان مصطفى الشامى، عن عمر يناهز 75 عامًا، بعد صراع مع المرض، وكان الراحل قد دخل فى غيبوبة لمدة أسبوعين وتوفى بعد ذلك إثر تدهور حالته الصحية، وكان الراحل قد تعاون مع كثير من نجوم جيله ومنهم «صلاح قابيل، تحية كاريوكا، محمود المليجى، توفيق الدقن، محمود مرسى، كمال الشناوى، ورشوان توفيق». من أشهر المسلسلات التى شارك فيها: «الوتد»، «ليالى الحلمية 4». أسامة فوزى توفى المخرج أسامة فوزى، عن عمر يناهز 58 عاما بعد صراع مع المرض، يوم 8 يناير 2019 ويعد المخرج رمزًا من رموز السينما المصرية، رغم قلة أعماله التى لم تزد عن أربعة أفلام وهى عفاريت الأسفلت، جنة الشياطين، بحب السيما، بالألوان الطبيعية وكان فوزى قد تخرج فى قسم اﻹخراج بالمعهد العالى للسينما فى عام 1984 وكان يستعد مؤخرًا لتقديم أول تجربة له فى الدراما التليفزيونية. ناجى أنجلو توفى الفنان والمخرج المسرحى ناجى أنجلو يوم 9 أبريل 2019، عن عمر يناهز 77 عاما وحصل المخرج الراحل ناجى أنجلو على دبلوم معهد «ليوناردو دافنشى» عام 1962 ثم دبلوم «المعهد العالى للسينما» عام 1966، ليتم بعدها تعيينه كمخرج بالتليفزيون، دخل مجال التمثيل من خلال المشاركة بمسلسل «الرجل ذو الخمسة وجوه» عام 1969.

















































الاكثر مشاهده

بالأسماء .. تعيين 6 معيدين جدد بجامعة العريش

تجديد حبس المتهم بقتل صاحب سوبر ماركت بسبب خلافات الميراث فى أبو النمرس

أسعار الفاكهة اليوم بسوق العبور للجملة.. الفراولة تبدأ بـ4 جنيهات والرمان 5 جنيهات

اتفاقية تعاون بين رجال أعمال الإسكندرية وسفارة اليابان لدعم مركز تدريب غيط العنب

تشغيل العيادات الخارجية بأول مركز جراحة القلب والصدر بالمنصورة نهاية مارس القادم

فرنسا تؤكد دعمها لليونان وقبرص فى مواجهة التوترات فى بحر إيجة

;