طالبة ثانوية عامة تكشف لتليفزيون انفراد تفاصيل استعادة 35 درجة بعد تظلمها من نتيجة العربى.. سلمى حاتم: خطأ فى نقل الدرجات السبب لكن بنا رجعّلى حقى.. وسعادة أسرتى فوق الوصف.. وأتمنى الالتحاق بكلية الإع

قدم تليفزيون انفراد، تغطية خاصة للكشف عن كواليس حصول الطالبة سلمى حاتم، الطالبة بالصف الثالث الثانوي، على 35 درجة زيادة بعد قبول التظلم الخاص بامتحان اللغة العربية، حيث نجحت في حصد درجات نهائية في غالبية المواد، إلا أنها فوجئت بحصولها على 40 من 80 في مادة اللغة العربية، وهو ما كان بمثابة الصدمة لها ولأسرتها، حيث بات حلمها على وشك الضياع. واستضاف تليفزيون انفراد، للتعرف على تفاصيل تلك القصة الغريبة من بدايتها، حيث أوضحت أن أسرتها كانوا أول من عرف النتيجة، وكانت لديهم ثقة كبيرة أن هناك خطأ في نتيجة اللغة العربية، وقالت "كنت واثقة من درجاتي في كل المواد، ولكن مادة اللغة العربية كانت مريبة، وكنا متأكدين من حدوث خطأ، حيث أنني جاوبت على أسئلة امتحان العربي وأغلب إجاباتي سليمة". ووصفت سلمى حالتها وأسرتها فور معرفة النتيجة، بأن الصدمة سيطرت على الجميع، ولم تكن صدمة بسبب النتيجة وإنما صدمة بسبب وجود خطأ غير مفهوم. وأضافت "الصدمة كانت قوية، وأسرتي فقدت القدرة على التفكير فيما يجب أن نفعله، لكن أستاذي علي صلاح الذي كان يُدرّس لي تلك المادة كان لديه إصرار كبير على تقديم تظلم ونصحني بذلك، وبالفعل تقدمت بتظلم". وحول كواليس ثبوت حقها في استعادة الدرجات، قالت سلمى "ذهبنا للاطلاع على ورقة الإجابة، فوجدنا أن النتيجة السليمة المكتوبة على مراية الورقة من الخارج هي 75 وليست 40، وبالتالي استعدت 35 درجة كانت مفقودة بسبب خطأ في نقل النتيجة النهائية". وأضافت: "خطأ موظف كاد يتسبب في ضياع مستقبلى لكن ربنا رجعّلى حقى". ووجهت سلمى رسالة إلى أي موظف يعمل داخل كنترول الثانوية العامة، بضرورة توخي الحذر وتدقيق النظر في ورقة إجابة الطالب، لأن مستقبل الطالب متوقف على تلك اللحظة، وقالت "عدد كبير من زملائي قالوا لي أن التظلم لن يكون له نتيجة، وإن ناس كتير قدمت تظلمات ومتقبلتش، لكن كان عندي يقين إن ربنا مش هيخذلني وإن حقي هيرجعلي". وواصلت سلمى "بعد إضافة درجات التظلم، أصبح مجموعي 399.5 درجة، أي حوالي 97.4%، ولا أستطيع وصف الشعور الذي انتاب أسرتي بعد استعادة درجات التظلم، فرحة كبيرة جدا، وسببها أنهم كانوا يشعرون بالحزن بسبب ضياع مجهودي، ولكن الآن ظهر الحق". وأعربت سلمى عن رغبتها في الالتحاق بكلية الإعلام، لأن هذا هو حلم حياتها منذ الصغر. الجدير بالذكر أن وزارة التربية والتعليم أكدت أنها تقوم حاليا بعمل تحقيق عاجل لمعرفة المتسبب في هذا الخطأ، وفور ثبوت الخطأ ومعرفة المسؤول عنه سيتم محاسبته فورا. الجدير بالذكر أن اختبارات القبول بالكليات مستمر حتى يوم 20 أغسطس المقبل، وقام حوالي 135 ألف طالب حتى الآن بتسجيل طلبات الرغبة في إجراء الاختبارات بعدة كليات.








الاكثر مشاهده

مصر والسودان.. التنمية والأمن فى «وادى النيل»

تعملها إزاى.. كيفية تغيير مظهر شخصيتك فى لعبة "Minecraft"

قلة النوم قد تكون أحد أسباب الإصابة بالسمنة.. اعرف التفاصيل

سرب من الطيور تتشكل على هيئة طائر عملاق فوق بحيرة بأيرلندا.. فيديو وصور

قرأت لك.. "نظرية الفستق 2".. البحث عن فرص تطوير الذات

ولاية أريزونا الأمريكية تعلن حقن أكثر من مليونى جرعة من لقاح كورونا

;