مقالات الصحف.. عماد الدين أديب: ترامب مرشح رئاسى بدرجة رئيس.. محمود خليل: المتورطون يتكلمون.. خالد منتصر: مبروك للسودان على العلمانية.. وجدى زين الدين: المواطنة المصرية.. بهاء أبو شقة: خدمات العدالة ا

تناولت مقالات الصحف المصرية الصادرة صباح الأحد، عددا من القضايا والموضوعات العامة أبرزها، عماد الدين أديب: ترامب مرشح رئاسى بدرجة رئيس.. محمود خليل: المتورطون يتكلمون.. خالد منتصر: مبروك للسودان على العلمانية.. وجدى زين الدين: المواطنة المصرية.. بهاء أبو شقة: خدمات العدالة الناجزة. الوطن عماد الدين أديب: ترامب مرشح رئاسى بدرجة رئيس يتحدث عن 3 أمور سوف يفعلها ترامب للفوز بالرئاسة المقبلة، إلى أقصى حد، وحتى الموت، هو أنه سيدعم إسرائيل حتى الموت، وسيهاجم الصين وإيران حتى الموت، وسيدمر صورة منافسه بايدن حتى الموت، فى ذات الوقت سوف ينفى عن نفسه 3 أمور أخرى حتى لا تسىء إلى شعبيته وهى أنه غير مسئول عن تفشى فيروس كورونا بل إنه ساهم بإجراءاته المبكرة بالإغلاق ومنع الرحلات من وإلى الصين فى «منع كوارث كبرى فى عدد الوفيات». محمود خليل: المتورطون يتكلمون يتحدث عن رواية «الأفيال» للمبدع الكبير فتحى غانم. وهى واحدة من الروايات التى عالجت بعمق ظاهرة الإرهاب، وذلك من منظور الصناعة التى تتشارك فيها عدة أطراف. خالد منتصر: مبروك للسودان على العلمانية يتحدث عن أنه وقع رئيس الوزراء السودانى الدكتور عبدالله حمدوك، ورئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال عبدالعزيز الحلو، على إعلان مبادئ بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا ينص على فصل الدين عن الدولة، وتقول المادة الثالثة من الإعلان إنه يجب إقامة دولة ديمقراطية فى السودان. الوفد وجدى زين الدين: المواطنة المصرية يتحدث عن المفهوم الثانى للوحدة الوطنية، هو المفهوم الدينى، أى الوحدة بين الأقباط والمسلمين. وبداية نقول إن الحق ما شهدت به الأعداء، فقد اعترف اللورد كرومر، المعتمد البريطانى فى مصر، بفشل سياسة «فرق تسد» البريطانية فيها. وكتب أن الأقباط كانوا يواجهون الإنجليز بمشاعر خالية من الصداقة. وأنه لم يجد أى فارق بين سلوك الأقباط والمسلمين فى الأمور العامة، وأكد كرومر أن الفارق الوحيد بين القبطى والمسلم، هو أن الأول يصلى فى كنيسة، والثانى يصلى فى مسجد، أى أن الاختلاف الوحيد بين الأقباط والمسلمين هو اختلاف العقيدة الدينية، الذى لم يؤثر على انتمائهم الوطنى. بهاء أبو شقة: خدمات العدالة الناجزة يتحدث عن أنه فى إطار الحديث عن صورة مثلى للعدالة الناجزة فى ظل الثورة التشريعية، لابد من تطوير وتحديث المحاكم بالشكل الذى يحقق الهيبة الكاملة المفقودة، فإلى جانب تطوير النصوص التشريعية سواء كانت إجرائية أو عقابية، لابد من الاهتمام بالمحاكم وأبنيتها وكل ما يتعلق بوسائل التحقيق المختلفة بهدف الوصول إلى تحقيق العدالة الناجزة والإعلاء من قيمتها. الدستور ماجد حبته: الأحمق قد ينتحر.. وينحر تركيا يتحدث كاتب المقال عن التصعيد في شرق المتوسط والانتهاكات التي يمارسها الرئيس التركى رجب طيب أردوغان في تلك المنطقة، والتي قد تقوده هو وبلاده تركيا إلى الانتحار خلال الفترة المقبلة. أحمد الخميسى: لمن يلومون فيروز.. زهقنا منكم جدا يتحدث كاتب المقال عن الزيارة التي أجراها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للبنان خلال الأيام الماضية، ولقائه بالفنانة فيروز، حيث شن كاتب المقال هجوما على من ينتقدون لقاء الفنانة فيروز بماكرون.
















الاكثر مشاهده

محافظ الإسماعيلية: حل مشكلة تجمع المياه بالوحدات السكنية فى البدرومات

النيابة تأمر بتفريغ كاميرات المراقبة فى ضبط متهمين بسرقة شقة سكنية بالشروق

كيف تجرى إدارة المرور تفويج السيارات بالطرق أثناء الشبورة منعا للحوادث

كاريكاتير صحيفة إماراتية يتناول سباق اللقاحات لمجابهة كورونا

الغيطان بقى لونها أبيض.. الثلوج تغطى جبال لبنان الخضراء.. ألبوم صور

اعرف إزاى تتحكم فى علامات التبويب فى متصفح Safari على جهاز Mac؟

;