صناعة الأمل والأمان فى ربوع مصر.. عام على إطلاق مبادرة "حياة كريمة" تحت رعاية الرئيس الإنسان.. تطوير 143 قرية فى 11 محافظة.. ومشروعات خدمية وتنموية فى كل المجالات بتكلفة 4 مليارات جنيه لخدمة 1.8 مليون

أطلق الرئيس الرئيس عبد الفتاح السيسي مبادرة "حياة كريمة"، فى 2 يناير 2019، من أجل تحسين مستوى المعيشة وجودة الحياة للفئات الأكثر احتياجا فى التجمعات الريفية على مستوى جمهورية مصر العربية، لتسهم فى الارتقاء بمستوى الخدمات اليومية المقدمة للمواطنين. ومبادرة "حياة كريمة" هى مبادرة رئاسية تسعى لتوحيد بين كافة جهود الدولة (حكومة ومؤسسات معنية)، وذلك بالتعاون مع المجتمع المدنى وشركات القطاع الخاص فى ملف التنمية المستدامة للتجمعات الريفية الأكثر احتياجا، للقضاء على الفقر المتعدد الأبعاد، من أجل التخفيف كاهل المواطنين، وخاصة الأسر الأكثر احتياجا فى هذه المناطق. وطبقا لنسب الفقر الصادرة من الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، تأتى أولوية التدخل العاجل لنسب الفقر التى تبدأ من 55% إلى أكثر من 90%، ثم يليها التدخل لنسب الفقر من 50% إلى أقل من ذلك، وتهدف المبادرة إلى التنمية الشاملة للتجمعات الريفية الأكثر احتياجا بهدف القضاء على الفقر متعدد الأبعاد لتوفير حياة كريمة مستدامة لأهالينا على مستوى الجمهورية. كما تهدف المبادرة إلى الارتقاء بالمستوى الاجتماعى والاقتصادى والبيئى للأسر المستهدفة، وإشعار المجتمع المحلى بفارق إيجابى بمستوى معيشتهم، والاستثمار فى تنمية الإنسان المصرى، وسد الفجوات التنموية بين المراكز والقرى وتوابعها، وإحياء قيم المسؤولية المشتركة بين كافة الجهات الشريكة التوحيد التدخلات التنموية فى المراكز والقرى وتوابعها. ونظرا للبعد الإنسانى من المبادرة كانت الفئات المستهدفة من خلال المبادرة الأسر الأكثر احتياجا فى التجمعات الريفية، والنساء المعيلات والمطلقات، كبار السن، والأيتام والأطفال، وذوى الاحتياجات الخاصة والشباب القادر على العمل والمتطوعين. وتقدم مبادرة حياة كريمة عددا من الخدمات الحالية وفى مقدمتها محور الخدمات الأساسية، ومحور البنية التحتية، ومحور سكن كريم، ومحور الخدمات الصحية، والمحور التعليمى والتوعوى، ومحور التمكين الاقتصادى. وحققت المبادرة العديد من النتائج حتى شهر ديسمبر 2020، حيث تم التنفيذ فى المرحلة الأولى فى 143 قرية فى 11 محافظة، وإجمالى المستفيدين 1.8 مليون مستفيد، وإجمالى الاستثمارات التنموية 3.95 مليار جنيه. ونفذت المبادرة وزارة التنمية المحلية بالتخطيط لعدد 626 مشروع وتم الانتهاء من 520 مشروع، ووزارة التضامن الاجتماعى انتهت من 42000 تدخل متنوع من خلال الجمعيات الشريكة من إجمالى 52000 تدخل متنوع تم التخطيط له وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية والتى قامت بإدراج المشاريع فى الخطة الاستثمارية للدولة، ووضع مؤشرات لقياس الأداء، وجارى استكمال المشروعات من جانب وزارتى التنمية المحلية والتضامن الاجتماعى من خلال منظمات المجتمع المدنى. وتضمنت قائمة المحافظات التى تم التنفيذ فيها: " أسيوط سوهاج المنيا، أسوان، الأقصر، قنا، مطروح الوادى الجديد، القليوبية، الدقهلية، البحيرة " فى مجالات" البنية التحتية سكن كريم الخدمات الصحية والتعليمية، رفع كفاءة الوحدات الاجتماعية، والصحية والبيطرية". وكانت الجهات المشاركة والمعاونة للمبادرة توجيهات من الحكومة وكافة المؤسسات المعنية وبالتعاون مع منظمات المجتمع المدنى، حيث يشارك عدد كبير من الوزارات والهيئات الحكومية، وعدد 23 منظمة مجتمع مدنى مجتمعة لأول مرة فى مبادرة واحدة من أجل توفير حياة كريمة لأهالينا على مستوى المحافظات.



الاكثر مشاهده

شباب الأعمال: استثمارات أجنبية متوقعة بقطاع التعليم بعد تعديل شرط المساهمة

لصوص المطرية يعترفون باحتراف سرقة مركبات التوك توك وبيعها "خردة"

"تشريعية النواب": تعديلات "التنظيم والادارة " نقلة نوعية فى الإصلاح الوظيفى

التليفزيون هذا المساء.. حيوان يشبه البشر داخل بطن سمكة قرش يحير العالم.. المفتى: جماعات الإرهاب خرجت من الإخوان.. مستشار الرئيس: تحركنا لشراء لقاح كورونا قبل إنتاجه وحريصون على تنويع مصادره

نشر سيارات إغاثة بالطرق للتعامل مع الأثار السلبية المحتملة للشبورة المائية

ايه الفرق.. 5G مقابل Wi-Fi كيف يختلفان ولماذا تحتاج إلى كليهما؟

;