برلمانيون ليبيون يبحثون مع نواب مصريين سبل التعاون.. خليفة الدغارى: بحثنا مع الأشقاء المصريين دعم شرعية البرلمان الليبى.. والحرب ضد الإرهاب وتطبيق اتفاقية الدفاع المشترك بين البلدين أهم محاور اللقاء

رفع أعضاء من مجلس النواب الليبى الذى التقى عدد من رؤساء لجان مجلس النواب المصرى توصيات لأعضاء مجلس النواب وذلك فى إطار تأكيد التعاون بين البرلمان الليبى ونظيره المصرى بما يخدم المصالح العليا للأمة العربية ولليبيا فى جميع المجالات كافة وعلى رأسها التأكيد على دور البرلمانات فى المحافظة على احترام الدستور والقانون وشرعية مجالس النواب المنتخبة.

وحسب بيان، رفع النائب خليفة الدغارى رئيس الوفد الليبى بعض النقاط لمجلس النواب المصرى لوضعها موضع الاهتمام والتى تمخضت من خلال الحوار الودى الذى تم مع اللواء سعد الجمال رئيس لجنة الشئون العربية اللواء كمال عامر رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى، اللواء حاتم باشات رئيس لجنة الشئون الأفريقية، العميد محمود محى الدين أمين سر لجنة حقوق الإنسان وعدد من أعضاء اللجان. وأوضح أن الوفد الليبى بحث دعم شرعية مجلس النواب الليبى طبقا لنصوص الإعلان الدستورى واللائحة الداخلية للمجلس ووثيقة الحوار السياسى، والإيعاز إلى الحكومة المصرية باستمرار التعامل مع الحكومة المؤقتة والتابعة للشرعية فى ليبيا إلى حين الوفاء بالاستحقاقات وتضمين وثيقة الحوار السياسى للدستور ومنح الثقة للحكومة وأداء القسم وإيقاف التعامل مع حكومة الوفاق الوطنى لحين الوفاء بهذه الاستحقاقات.

وطالب النائب الليبى مجلس النواب المصرى بحث توثيق التعاون فى المجالات الأمنية ومكافحة الإرهاب وتقديم الدعم للجيش الوطنى الليبى التابع للشرعية بما يخدم الأمن القومى والاستقرار فى كلا البلدين وتطبيق اتفاقية الدفاع المشترك، إضافة لحث وزارة الخارجية المصرية على ضرورة التعاون مع الحكومة المؤقتة والشرعية فيما يخص الدعم الإقليمى والدولى وقرارات الحكومة فى تعيين السفراء والمندوبين وبما يساهم فى توثيق العلاقات وتقديم الخدمات للجاليتين فى كلا البلدين.

وفيما يخص الجالية الليبية فى مصر وأوضاع النازحين أعرب الوفد عن أمله فى التعاون مع مجلس النواب المصرى فى العمل على تفعيل ما يمكن تفعليه من اتفاقيات بين الجانبين، تسهيل إجراءات الإقامة وترخيص السيارات، فتح مدارس ليبية عامة طبقا لنصوص الاتفاق والمعاملة بالمثل ( فتح مدرستين مصريتين فى ليبيا والعكس)، تسهيل حركة التنقل عبر المنافذ البرية وفتح مطار القاهرة الدولى أمام الملاحة الليبية، تسهيل حركة المرضى والطلبة الدارسين فى مصر، إضافة لاستئناف القنصلية المصرية لعملها فى بنغازى أو طبرق لفتح تأشيرات السفر ومتابعة مشاكل الجالية المصرية فى ليبيا.

ونظرا لمرور ليبيا ببعض الصعاب الاقتصادية فقد دعا الوفد الليبى لفتح العديد من الاستثمارات لمصر فى العديد من المجالات بما فى ذلك إعادة الإعمار والاستثمار فى مجالات الاتصالات والطاقة والكهرباء والصناعات النفطية خاصة فى مجال إنتاج المشتقات النفطية وإنتاج الوقود على وجه الخصوص، واستمرار التعاون بين المؤسستين البرلمانيتين فى كلا البلدين والاستفادة من الخبرة المصرية وفيما يخدم المصلحة العليا للبلدين والشعبين الشقيقين.

يذكر أن لجنة الشئون العربية بمجلس النواب، برئاسة اللواء سعد الجمال رئيس ائتلاف دعم مصر، التقت أول أمس بوفد من مجلس النواب الليبى، برئاسة خليفة صالح، وحضور صالح الدرسى السفير الليبى بالقاهرة، وحضر الاجتماع كل من اللواء كمال عامر رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى، والسفير محمد العرابى، رئيس لجنة الشئون الخارجية، واللواء حاتم باشات رئيس لجنة الشئون الأفريقية.

وضم الوفد الليبى الدكتور عبد السلام نصية عضو مجلس النواب الليبى عن مدينة الزنتان ( المقيم بها سيف الإسلام )، وشارك فى الاجتماع من الجانب الليبى السفير محمد صالح الدرسى القائم بأعمال السفارة الليبية بالقاهرة، بجانب خليفه صالح الدغارى رئيس الوفد الليبى المشارك، ومفتاح امراجع محمد كويدير وإبراهيم عبدالله ازغيد وأحمد شيهوب إبراهيم الواحدى وحسن صالح الزرقاء ومفتاح عطيه محمد الشاعرى وزياد صالح سالم دغيم.




الاكثر مشاهده

صينيون يصطفون أمام أكشاك بإحدى ساحات بكين للخضوع لاختبارات كورونا.. فيديو

تشييع جثمان رئيس مصر للطيران للصيانة من مستشفى الشركة بعد قليل

وزير الداخلية يوجه كلمة شكر للرئيس السيسي بمناسبة عيد الشرطة

مسئول بريطانى: الأشخاص الحاصلون على اللقاح قد ينقلون فيروس كورونا

محمد رمضان يحتفى بتربع كليب "مصباح علاء الدين" على صدارة تريند يوتيوب

رئيس جامعة الفيوم يعلن إطلاق قمر صناعى قريبا.. صور

;