الخميس 2017-01-19الساعة 06:32 ص

"يلا نكمل بعض" مبادرة الجمعيات الأهلية مع الحكومة لتطوير التعليم.. وزيرة التضامن: المؤسسات تتكاتف لدعم المنظومة التعليمية بالمحافظات.. والهلالى الشربينى: نحتاج لـ155 ألف لمواجهة كثافة الطلاب بالمدارس

2017-01-11 الأربعاء 10:04 م
مبادرة الجمعيات الأهلية مع الحكومة لتطوير التعليم
أكدت غادة والى، وزيرة التضامن الاجتماعى، أن الجمعيات والمؤسسات الأهلية طرحوا مبادرة "يلا نكمل بعض" بهدف تطوير العملية التعليمية فى المحافظات بالتنسيق مع الحكومة، على أن تقوم الجمعيات العاملة فى مجال التعليم بتطوير المدارس فى نطاق المحافظة الموجوده بها، لافتة إلى أنه تم دعوة 43 جمعية تعمل فى مجال التعليم بمحافظتى القاهرة والجيزة سواء فى تدريب المعلمين والإداريين وكذلك فى كافة المجالات المتعلقة بالمنظومة التعليمية، لافتة إلى أن اجتماع الرئيس عبد الفتاح السيسى مع ممثلى المجتمع المدنى يوم 3 يناير الماضى تطرق لمبادرات الجمعيات ومنها دعم العملية التعليمية وكذلك التنسيق مع كافة الوزارات وفقا لأنشطة الجمعيات. دور التضامن مع الجمعيات الأهلية وأضافت "غادة والى" أن دور وزارة التضامن الاجتماعى هو استخراج تراخيص الجمعيات ومراقبتها، فى حين تقوم الجهات الأخرى بإستخراج التراخيص لأنشطة الجمعيات سواء تعليمة أو صحية أو أى مجال آخر ، جاء هذا خلال لقائها مساء اليوم الأربعاء مع ممثلى الجمعيات الأهلية العاملة فى مجال التعليم وبحضور الدكتور الهلالى الشربينى وزير التعليم والدكتور حسام بدراوى الخبير التربوى و الدكتور عصام قمر رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار ، لبحث تطوير ودعم العملية التعليمية. وأكد الدكتور الهلالى الشربينى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، على دخول 4 مدارس جديدة الخدمة التعليمة قبل بدء العام المقبل فى عزبة خير الله، لافتا إلى أن عدد سكانها وصل ما يقرب من 700 ألف نسمة ولا يوجد فيها سوى مدرسة واحدة. وأضاف وزير التربية والتعليم ،أن هناك فصول فى محافظتى القاهرة والجيزة وصلت الكثافات فيها إلى 130 و140 تلميذا، وأن 42% من المدارس بلغت الكثافات فيها أكثر من 45 تلميذ و18% بها فترتين، مؤكدا أن الوزارة فى حاجة إلى 155 ألف فصل لمواجهة الكثافات والزيادة السكانية والقضاء على الفترتين وأيضا سد احتياجات المناطق المحرومة. محاور خطة وزارة التعليم وعرض وزير التربية والتعليم على ممثلى الجمعيات، بعض من محاور خطة الوزارة على رأسها الأبنية التعليمية والاحتياجات المطلوبة ، مشيرا إلى أنه تم طرح 30 ألف فصل دراسى، نأمل أن يدخل الخدمة منها 20 ألف فصل العام المقبل، إضافة إلى طرح 20 ألف أخرى عن طريق المشاركة مع القطاع الخاص بواقع 600 مدرسة على 3 مراحل. وتطرق الوزير إلى تجربة الوزارة فى مجال المتفوقين، مشيرا إلى أن الطالب يكلف الوزارة مبالغ كبيرة لأن الوزارة توفر له الإقامة، إضافة إلى تجهيز المدرسة بمعامل تأتى من الخارج، مؤكدا أن هناك 11 مدرسة وسيتم دخول 3 مدارس جديدة الخدمة العام المقبل لتصبح 14 مدرسة، مؤكدا أن هناك اتجاه لإنشاء مدرسة للمتفوقين فى كل محافظة. وأوضح الوزير أنه فى مجال تدريب المعلمين، تم تدريب 5 ألاف و400 معلم من معلمى ذوى الاحتياجات الخاصة وتهدف الوزارة إلى تدريب 30 ألف هذا العام وأيضا تدريب 15 معلما من مدرسى طلاب ذوى الإعاقة المتعددة، كما تم دمج 6 ألاف معلم فى مدارس التعليم العام، قائلا: نسعى إلى وصولهم لـ"29 ألف هذا العام، اضافة الى أن الوزارة تسعى إلى تطوير 60% من مدارس التعليم الفنى وربط الخريج بسوق العمل، وذلك خلال 4 سنوات، مؤكدا أنه تم تدريب من 40 إلى 50 ألف ولكن عدد الطلاب فى مدارس التعليم الفنى وصل إلى 2 مليون، كما أشار الوزير إلى أهمية محو الأمية ومكافحة التسرب من التعليم.































اضف تعليق على الخبر
الأسم
البريد الالكترونى
عنوان التعليق
التعليق
الأكثر قراءة
مباراه منتخب مصر
حظك اليوم
خالد علي
وزير الأوقاف
وحيد سيف
هشام سليم
مراد مكرم
صلاح منصور
مراد مكرم
الإعلامى المصرى أحمد فؤاد
ماسبيرو
أبو تريكة
دينا عبد العليم
جنا دياب