المفتى: عدم ترديد الشائعات مطلوب شرعاً وتشيير الأكاذيب ستلقاه يوم القيامة

أكد الدكتور شوقى علام، مفتى الديار المصرية، أن معركة الوعى هي السبيل الوحيد للنجاة، موضحاً أن عدم ترديد الشائعات مطلوب شرعاً والإنسان مسئول عن كل كلمة ينطق بها ويكتبها وكل إشارة يشير بها.

وأوضح المفتى، خلال لقائه ببرنامج "نظرة"، على فضائية "صدى البلد"، مع الإعلامى حمدى رزق: "تشيير الأخبار الكاذبة وكتابة أخبار غير حقيقة وبوستات وترديد الشائعات كله مسجل وستلقاه يوم القيامة وتقول مال هذا الكتاب لا يغادر صغيرو ولا كبيرة إلا أحصاها".

وتابع: "أننا أمام كم كبير من الشائعات التي أنتجها التقدم العلمى في مجال التكنولوجيا والفضاء الإلكترونى ونحن في عصر اختلطت فيه الرؤى ويجب أن نتبين" موضحاً، أن هناك قنوات معادية تريد أن تهدم هذا المجتمع وعداوتها واضحة ولا بد ألا نقبل أي خبر يلقى هكذا ولا بد من التثبت الحقيقى.

واستكمل: "كلنا في سفينة واحدة وهناك التحديات التي تأتينا من الخارج، يقولون ما يقولون طالما أننا في تماسك وعلى قلب رجل واحد"، مؤكداً على ضرورة الوعى والتثبت والتحقق على أرض الواقع.

وشدد مفتى الديار المصرية، أنه كان هناك دعوات كثيرة قبل ذلك ولم تجد أذاناً صاغية وفشلت، مؤكدا أننا كمصريين لدينا ثقافة الوعى الحقيقى.


الاكثر مشاهده

مراقبة مياه الصرف الصحى.. كيف يتتبع العلماء كورونا قبل انتشارها؟

«السوشيال ميديا» وصراع التسويق السياسى فى الانتخابات الأمريكية

تعرف على فوائد البطاطس للصحة دعم القلب ومنع هشاشه العظام

قرأت لك.. "الاستخبارات الأوروبية" كيف عالجت أوروبا مشكلة "المقاتلين الأجانب"

الصين تسجل 47 إصابة جديدة بفيروس كورونا

السعودية تفتح باب القبول والتسجيل على رتبة جندى فى المديرية العامة للجوازات

;