المصريين الأحرار يُصعد ضد أوردغان.. حملة شعبية لمقاطعة المنتجات التركية

عقب تدشين حزب المصريين الأحرار، برئاسة الدكتور عصام خليل، حملة شعبية بعنوان دافع عن بلدك تدعو لمقاطعة كافة المنتجات والشركات التركية، كشف رئيس الحزب عن إعداد ملف كاملًا لكافة انتهاكات حقوق الإنسان فى تركيا، تمهيدًا للتوصية باعتباره شكوى إلى المجلس الدولى لحقوق الإنسان بالتعاون مع بعض المنظمات المصرية ذات الصفة الإستشارية فى الأمم المتحدة. وقال الدكتور عصام خليل، رئيس حزب «المصريين الأحرار»، إن الرئيس التركي أوردغان وصل لمرحلة ’’الهزيان‘‘ والاعتراف ضمنيًا بدعمه الكامل للجماعات الإرهابية فى المنطقة العربية لاعتباره أعمال الإرهاب نضال ديمقراطي. وأضاف رئيس حزب المصريين الأحرار، فى مداخلة هاتفية لبرنامج "على مسئوليتي"، أن الحزب أصدر بيان متعدد اللغات للرد على تصريحات أوردغان ، واطلق حملة دافع عن بلدك لمقاطعة كافة المنتجات والشركات والسياحة التركية، ويدعو الجميع للتفاعل معها؛ معربًا عن ثقته فى قدرة الشعب المصري على الرد القاطع لكل متجاوز أو محاولات تدخل فى شئوننا. وكشف"خليل"، إنه وجه لجنة حقوق الإنسان بالحزب لإعداد ملف متكامل عن انتهاكات حقوق الإنسان والحق فى الحياة بتركيا للبدء فى التصعيد ضد أوردغان ونظامه الديكتاتور، ليتناول كل التجاوزات وما يتعرض له الشعب التركي، ويتضمن توصياته شكوى للمجلس الدولى لحقوق الإنسان بالتعاون مع بعض المنظمات المصرية". وتابع: "الرئيس التركي يبدو مريضُا بهاجس الدولة العثمانية والذى تحطم بثورة يونيو المصرية وتبدد كل مخططاته أو تدخلاته فى المنطقة رغم تعضيده من منظمات مأجورة تحاول أن تنفذ اجندات مشبوهة، ودعا خليل جموع المصريين الانتفاض والتفاعل مع حملة المقاطعة لكافة المنتجات والشركات التركية ليدرك أننا شعب رده قاسي.


الاكثر مشاهده

جيش الاحتلال يعتقل 8 فلسطينيين من محافظات الضفة

4 وجوه جديدة مرشحة للظهور مع منتخب مصر الليلة أمام كينيا.. أحمد جمعة يقترب من قيادة الهجوم.. كريم طارق ورقة رابحة لتعويض صلاح.. محمود وحيد فى الصورة لتدعيم الجبهة اليسرى.. ومروان حمدى بديل استراتيجى ل

"أنشطة مدرسية وجنائزية وعرض مسرحى" بقصر خديجة التابع لمكتبة الإسكندرية

التشكيل المتوقع لمباراة إنجلترا ضد الجبل الأسود فى تصفيات يورو 2020

صحة الدقهلية يوجه بتكثيف جهود الرقابة على مياه الشرب ومتابعة الأعمال بالمحطات

حاكم الشارقة يستقبل رائدى الفضاء هزاع المنصورى وسلطان النيادى

;