مطالب برلمانية بتغليظ العقوبات على المعاهد العلمية الوهمية

قالت النائبة منى الشبراوي ، عضو مجلس النواب، إن سوق الكيانات العلمية الوهمية ينشط في مصر، وسط غياب رقابة وزارة التعليم العالي والجهات المعنية، وضحايا هذه الكيانات بالآلاف وتمارس عملها وتستقطب المزيد من الضحايا، والنتجية في النهاية خلق جيل غير واعٍ وغير قادر على الفهم أو مواكبة سوق العمل، وللأسف لا يعرف الطالب أن الكيان الذى درس به غير مرخص إلا بعد دفع المصروفات وضياع عام أو اثنين من عمره، وهنا لا بد من وجود رقابة مشددة على تلك الكيانات الوهمية. وقالت منى الشبراوى، اليوم الاثنين، إن بعض هذه المعاهد تتعهد بتوفير فرص عمل للشباب بعد انتهاء سنوات الدراسة رغم أن المعروف عن سوق العمل فى مصر هو معاناته من حالة ركود نتيجة ظروف اقتصادية الجميع يعلم بها. ولفتت إلى أن قطاع التعليم الخاص بوزارة التعليم العالي يمتلك حق الضبطية القضائية وينبغى عليه تفعيلها بدلا من البيانات التحذيرية التى تطلقها الوزارة سنويا بشأن هذه المعاهد. وأشارت إلى أن دور الوزارة غير مقتصر على الجامعات والمعاهد الحكومية وغيرها من الكيانات الخاصة المعتمدة، منوهة إلى أن تغليظ العقوبة على معاهد بير السلم هو أول الطريق لتجفيف مثل هذه الأنشطة غير القانونية.


الاكثر مشاهده

مكافحة مخدرات العاشر من رمضان تضبط تشكيلا عصابيا بحوزته 50 كليو بانجو

نائب رئيس "هيئة المجتمعات العمرانية" يتفقد المشروعات الجارى تنفيذها

صور.. دورة تثقفية للأئمة بالشرقية للتوعية بقضايا الأسرة ومناهضة العنف ضد المرأة

صور.. محافظ أسوان يطالب بوضع تصور لإنشاء سوق وممشى سياحى عالمى

رئيس وزراء باكستان يتوجه إلى البحرين فى زيارة رسمية

إيناس عبد الدايم:إنجاز جديد في سجلاتنا والإبداع المصري يتفوق إقليميا وعالميا

;