أسامة هيكل يسأل عن تقرير القيم للفيديو الجنسى.. وعبد العال: لا نتستر على فاسدين

شهدت الجلسة العامة الصباحية المنعقدة اليوم الثلاثاء، برئاسة الدكتور على عبد العال، آثاره النائب أسامة هيكل، رئيس لجنة الثقافة والإعلام والآثار، عددا من التساؤلات منها أسباب عدم مناقشة قراراتلجنة القيمحول واقعة تسريب "الفيديو الجنسى" المسيء من أحد الأعضاء، وتم إرساله للنواب فى نهار رمضان على جروب الواتس آب". وقال هيكل، إن صورة مجلس النواب تعينينا جميعا، وأخاطب ضمير النواب فى حديثى، متابعًا: "إذا كنا نحاسب الحكومة، فيجب أن نحاسب أنفسنا قبل أن نحاسب، وأتسأل عن بعض الأمور التى اتمنى أن أحد لها إيجابية فى هذه الجلسة، ومنها أن هناك أحكام قضائية قد صدرت ضد إحدى نائبات الفيوم، وتقضى عقوبة عامين أو أكثر، أليس من حق شعب الفيوم تمثيله، علينا أن نضرب المثل فى احترام احكام القضاء". وأضاف رئيس لجنة الثقافة والإعلام بالبرلمان: "لقد شكلنا منذ أيام لجنة القيم فى ثوبها الجديد، ما علاقة هذه اللجنة بالقاعة، ففى بداية انعقاد البرلمان تم تسريب فيديو جنسى وأحيل النائب الذى قام بهذه الواقعة، وانتهت اللجنة إلى قرار لكن لم يعرض على القاعة، وأتسأل ونحن فى نهاية ادوار الانعقاد، اين قرارات لجنة القيم عن الواقعة المسيئة، ولماذا لم تعرض على القاعة حتى لا نتهتم بالتستر على فاسدين". من جانبه أكد الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب، أن البرلمان لا يتستر على فاسدين، والأيام القادمة ستشهد اتخاذ عددا من الإجراءات، متابعًا : كان هناك اجراءات وأولويات فى بعض الوقائع، وأولويات العرض تخضع لقاعدة الملائمة والتى انظر إليها من جهتين، الداخل والخارج". وأضاف عبد العال: "على المشروع قبل إقرار القانون أن يأخذ فى الاعتبار الآثار المترتبة، وكذلك الأمر عند توقيع جزاء ما، متابعًا : أراعى كل هذه الاعتبارات طبقا لما يفرضه على ضميرى المهنى أولا والوطنى ثانيا، أراعى كل فوق ذلك مصالح الدولة العليا عند اتخاذ أى إجراء داخل هذه القاعة". ولفت رئيس مجلس النواب، إلى أن الأحكام القضائية واجبة النفاذ لكن سبب عدم العرض، يعود نظرًا للازدحام الشديد للأجندة بالتشريعات، متابعًا: "فلا ننسى أن البرلمان أقر أكثر من 600 قانون، لكن الأيام القادمة ستشهد اتخاذ عدد من الاجراءات، ومعك كل الحق، أن ينقى المجلس تصرفاته نفسه بنفسه، كل هذه الأمور سيتم تصفيتها". واستطرد رئيس البرلمان قائلا ً: "لا اتخذ أى إجراء إلا طبقا لاعتبارات معينة، وأذهب فى الكثير من الأمور إلى معالجتها بقفاز من حرير، أى استخدم القوى الناعمة بدلًا من الذهاب للمطرقة الحديدية اللى بتعور، واطمئنكم أنه سيتم اتخاذ كل ما فى صالح المجلس والوطن ".


الاكثر مشاهده

ياسر إبراهيم يدعم قائمة الأهلي أمام المقاصة بعد تعافيه من "كورونا"

تعويض أجر وإصابة وزيادة معاش في حالة العجز أو الوفاة بقانون التأمينات

الكابيتانو حسام غالي يحتفل بعيد ميلاد نجله الأكبر الـ12 مع عائلته.. صور

الرى تنجح فى إزالة 280,663 ألف مخالفة على النيل والمجارى المائية منذ 2015

ترامب يكشف فقدانه جميع أصدقائه بسبب انتخابه لأعلى منصب فى البلاد

غرق 4 مهاجرين وإنقاذ 5 آخرين إثر انقلاب مركبهم قبالة سواحل الجزائر

;