النائب عمرو غلاب: توصيات منتدى الشباب تؤكد جدية الدولة نحو الحوار والنقاش

رحب عمرو غلاب، عضو مجلس النواب ، بتوصيات منتدي شباب العالم بنسخته الثالثة التي تم الإعلان عنها مساء الثلاثاء، بمشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي، مؤكدًا علي أنها جاءت نتاج نقاش وحوار كبير وموسع بين شباب العالم وفى القلب منهم الشباب المصري الذي يلقي اهتماما غير محدود من القيادة السياسية. ولفت إلى أن الجميع لمس تطبيق توصيات المنتدي بنسختيه الأولي والثانية، ومن ثم لا خلاف أنها ستكون محل تطبيق علي أرض الواقع، وهو ما يؤكد جدية الدولة المصرية نحو الحوار وقبول الآخر من خلال النقاش الفعال والبناء الذي يستهدف الصالح العام للمستوي المحلي والدولي وأيضا محيطينا الإقليمي والإفريقي قائلا: "جميع ما دار بشأنه من مناقشات وحوار طوال أيام المنتدي وجدنا له توصيات قابلة للتنفيذ علي أرض الواقع في التوصيات النهائية وهذا منهج إيجابي وجاد في تحقيق التطلعات والأهداف المطلوبة من النقاش". وأوضح غلاب أن ما تضمنته التوصيات من رؤي متعلقة بشأن إطلاق مبادرة أفريقية للتحول الرقمي والتميز الحكومي بالتعاون مع الاتحاد الأفريقي ومعمل الأمم المتحدة الافريقي لرعاية الإبداع التكنولوجي، يعد خطوة ضرورية نحو التحول الرقمي ومواجهة بيروقراطية الماضي، حيث التكنولوجيا والتطور الرقمي هو الحاكم الرئيسي في كل دول العالم، وتقدير مصرى للقارة السمراء، خاصة أن مثل هذه الخطوات من شأنها أن تواجه وتكافح القرصنة الرقمية وتحقيق التأمين المطلوب للمعلومات شديدة الحساسية، وحائط صد ضد محاولات الاختراق الرقمي. وأكد غلاب علي أن المرأة العربية والإفريقية لاقت الاهتمام الكبير الذي تلقاه المرأة المصرية ورؤية القيادة السياسية نحوها، وذلك بتضمن التوصيات إنشاء منصة إلكترونية عربية أفريقية للمرأة، تشمل مكتبة رقمية لكل الدراسات والأوراق البحثية والتقارير الخاصة بالمرأة، وإبراز المبادرات النسائية الناجحة وتعميمها ودعم سبل تمويلها. فى نفس السياق، شدد غلاب علي أن خطاب الكراهية والتطرف والتنمر على مواقع التواصل الاجتماعي لاقي اهتماما كبيرا من توصيات المنتدي ومن ثم تم التوافق علي الدعوة إنشاء اللجنة الأورومتوسطية لمكافحة الكراهية على الفضاء السيبراني، لمواجهة هذه الإشكاليات التى يعاني منها الجميع، مع فعالية الدور المنتظر للأكاديمية الوطنية للتدريب في مصر بوضع الآليات التنفيذية لإطلاق البرنامج الرئاسي لتدريب شباب الأورومتوسطي على القيادة، وهو ما يعد تصدير للفكرة المصرية نحو الاهتمام والرعاية للشباب. وتطرق عضو مجلس النواب بحديثه نحو ما تضمنته التوصيات بشأن المبادرة البحثية للجامعات الافريقية للتركيز على مختلف تقنيات الثورة الصناعية الرابعة ودراسة سبل الاستفادة منها لحل مشكلات القارة، مؤكدا علي أن القارة السمراء فى حاجة لمواكبة تطورات الثورة الصناعية الرابعة، مشيرا إلي أن مصر والقارة السمراء أيضا بها أعمال فنية ذات رسائل عظيمة بشأن هوية بلادهم والحفاظ عليها، ومن ثم التوصيات تطرقت لعمل مبادرة "الفن من أجل الإنسانية" كمنصة لاحتضان إبداعات الشباب.


الاكثر مشاهده

كيف يمكن مواجهة خطابات الكراهية المنتشرة عبر مواقع السوشيال ميديا؟

مسؤول أمريكى: تفشى كورونا لن يغير التزامات الصين بشراء سلع أمريكية

ولى عهد البحرين يبحث مع رئيس البرلمان الباكستانى العلاقات الثنائية

جامعة الأقصر توزع بانرات نصائح للتوعية والوقاية ضد فيروس "كورونا"

وزير الأوقاف ومحافظ بورسعيد يفتتحان مسجد" العلى القدير " بالقابوطى

اعترافات لصوص النزهة: سائق سيارة شركة الأغذية اتفق معنا على سرقتها

;