كاتب كويتي: عدم التزام أردوغان بمقررات برلين يقوض أى حلول للملف الليبى

أكد مساعد العنوى، الكاتب الكيوتى، أن نشاط الرئيس التركى رجب طيب أردوغان في طرابلس له بعد استراتيجي أوسع ودعم ليبيا باستخدام الإخوان كأداة ليس إلا تسعى إليها أنقرة لوضع طوق عسكري على قبرص اليونانية والحدود البحرية وحقول الغاز، متابعا: منذ متى تهتم تركيا بمصير ليبيا ومنذ متى تعتبر ليبيا عمق استراتيجي لتركيا ودون وجود حدود تماس برية أو بحرية . وأضاف الكاتب الكيوتى، في تصريح لـ"انفراد"، أن هناك تحركات عربية نشطة سواء كانت تحركات مصرية أو سعودية أو إماراتية وتقوم بدور دبلوماسي لافت للتنسيق مع الجزائر وتونس لمنع أي تدخل خارجي يؤجج الوضع أكثر في ليبيا في وقت يكثف فيه أردوغان تحركاته داخل القارة الإفريقية بحثا عن تحالفات تخدم مصالح إنقرة. وتابع مساعد العنزيى: عدم التزام تركيا بمخرجات مؤتمر برلين قوض تشكيل اَي لجان تسعى لحلحلة الملف الليبى، مشيرا إلى أن توصيات مؤتمر برلين الذي دعا للحل السلمي في ليبيا ورفض التدخلات العسكرية الأجنبية لتفادي تصاعد التوترات فيها والتي قد يكون لها تداعيات أمنية خطيرة على المنطقة والذي تقوم أنقرة اليوم بتحيده عبر إرسال مليشيات إلى ليبيا هي في الحقيقة زيادة إلى تعميق تورطها بالملف الليبي. وأشار مساعد العنزى، إلى أن تركيا مقبلة على حزمة عقوبات اقتصادية ستؤثر على اقتصادها المترنح ، لافتا إلى أن أردوغان يقطع كل الآمال بعلاقة الدول العربية مع حكومته وقد يكون الحل العسكري حاسم في ليبيا فالدول المحيطة في ليبيا لن تسمح لدول اجنبية تشكل خطرا عليها وعلى أمنها الاستراتيجي كما أكدت جمهورية مصر العربية بذلك . وفى وقت سابق وافق الاتحاد الأوروبى على إرسال بعثة لمراقبة حظر السلاح على دولة ليبيا، وذلك وفق خبر عاجل لقناة العربية، وكانت النمسا قد عطل قرارا أوروبيا لاستئناف عملية مراقبة بحرية تمنع وصول السلاح إلى ليبيا. واعتبر وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف، أن الوضع فى ليبيا لم يشهد تغيرا جذريا بعد مؤتمر برلين الذى عقد فى 19 يناير الماضى، مشيرا مع ذلك إلى ظهور بوادر إيجابية فى عملية التسوية، وقال لافروف فى حديث لصحيفة "ستامبا" الإيطالية نقلته "روسيا اليوم" اليوم الاثنين "مزاعم أن الوضع فى ليبيا بعد مؤتمر برلين يخرج عن السيطرة مجددا، ليست دقيقة تماما برأيي. والأحرى القول أنه لم يتغير جذريا".


الاكثر مشاهده

فرنسا تطلب من الصين مليارى قناع طبى لمواجهة فيروس كورونا

إحباط هجوم إرهابى فى مورمانسك شمال غرب روسيا

هل ارتداء الأقنعة ساهم فى احتواء أزمة فيروس كورونا بالصين؟

زوج ممرضة بريطانية يصر على احتضانها ويطمئنها على أطفالها قبل الوفاة برغم كورونا

طاعون الجارف.. وباء قتل 210 آلاف فى 3 ليالى وسبب موت أبى الأسود الدؤلى

هكذا تقضي جنيفر لوبيز أيامها الحجر المنزلي..فيديو

;