خبير استراتيجى: مصر والسعودية يقومان بجهود كبيرة فى مواجهة كورونا

قال اللواء محمد القبيبان الخبير الاستراتيجى، إن انعقاد قمة العشرين برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز هو أمر مهم للغاية ضمن جهود العالم لمكافحة فيروس كورونا، مشيرا إلى أن الدول الكبرى في العالم عليها مهمة كبيرة فى أخذ يد العالم إلى بر الأمان من هذا الفيروس الذى ينتشر بشكل كبير على مستوى جميع الدول.

وقال الخبير الاستراتيجي، في تصريحات لقناة إكسترا نيوز، إن كل من مصر والمملكة العربية السعودية يقوما بدور مهم للغاية كبير في مواجهة فيروس كورونا، موضحًا أن دول المنطقة أكدت أنها ليست مجرد دول مستوردة ولكن أيضًا دولاً لها قوتها وقدرتها على مواجهة الأزمات. وأوضح الخبير الاستراتيجى، أن على الدول العربية الاستفادة من خبرات الدول التي تمكنت من مواجهة فيروس كورونا وعلى رأسها الصين، موضحًا أن الصين قدمت نموذجًا في طريقة النجاح على وقف الإصابات الخاصة بانتشار فيروس كورونا.

وفى وقت سابق ثمن الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، جهود الملك سلمان لعقد قمة مجموعة العشرين الاستثنائية الافتراضية، من أجل تنسيق الجهود العالمية لمكافحة جائحة كورونا المستجد والحد من تأثيرها الإنساني والاقتصادي على دول العالم. وفق بيان عن السفارة السعودية بالقاهرة.

وأشاد بما جاء في كلمة خادم الحرمين الشريفين من مضامين شاملة حيث دعا فيها، إلى اتخاذ التدابير الحازمة لوقف الخسائر في الأرواح البشرية ومعاناة العديد من مواطني دول العالم، واتخاذ التدابير اللازمة للحد من تفشي الأمراض المعدية مستقبلا، وأهمية تحفيز الاقتصاد وتدفق التبادل التجاري والاهتمام بمساعدة الدول النامية والأقل نموا لمواجهة هذه الجائحة، معولا على التعاون المشترك لمجموعة العشرين ودورها في إعادة الثقة في الاقتصاد وإعادة تدفق الإمدادات الطبية.

وقال إن عقد قمة العشرين الافتراضية يأتي نتيجة الجهود الكبيرة والتنسيق والتواصل المستمر لخادم الحرمين الشريفين، وولى العهد مع قادة العالم خلال الأسابيع الماضية منذ تفشي فيروس كورونا المستجد.

وأوضح العثيمين أن دعوة خادم الحرمين الشريفين رئيس قمة مجموعة العشرين ورئيس القمة الإسلامية في دورتها الحالية، لعقد قمة مجموعة العشرين الاستثنائية الافتراضية عبرت عن حرص المملكة واضطلاعها بمسؤوليتها تجاه تحقيق آمال شعوب العالم عبر الخروج بمبادرات للتخفيف من آثار جائحة كورونا المستجد على الإنسان والأنظمة الصحية والاقتصاد العالمي.


الاكثر مشاهده

"يمكننا حماية العالم من كورونا".. هكذا تحدث مدير الصحة العالمية لماكرون

مسن أمريكى يسير 6 كيلو ليشاهد حفيدته من خلف النافذة خوفا عليها من كورونا

القابضة لمياه الشرب ترد على شكاوى المواطنين فى محافظة الجيزة

رئيس الكاف : لا نستطيع تعديل موعد أمم أفريقيا 2021 فى الكاميرون

تعليق الزواج والطلاق فى دبى حتى إشعار آخر بسبب فيروس كورونا

لا وقت لتوديع أحبائهم.. مقابر إسبانيا أثناء دفن ضحايا كورونا

;