كاتب بريطانى يكشف تمويلات الإخوان بهدف إسقاط مصر

92 عاما مروا على تأسيس جماعة الإخوان الإرهابية، تلك الجماعة التي منذ نشأتها وهى تمارس الخيانة والعنف ضد الدولة المصرية، ولجأ قياداتها إلى الفساد وإشعال الفتن، والوقوف بجانب أعداء مصر ضد الدولة المصرية، وبحسب الكاتب الإنجليزى مارك كيرتس مؤلف كتاب "العلاقات السرية" فقد مولت بريطانيا جماعة "الإخوان المسلمين" فى مصر سرا، من أجل إسقاط نظام حكم الرئيس السابق جمال عبدالناصر، والتمويل الذى بدأ عام 1942 استمر بعد وفاة عبدالناصر، رغم استخدام الرئيس الراحل أنور السادات الجماعة لتدعيم حكمه وتقويض تواجد اليسار والناصريين فى الشارع المصرى، واستمرت بريطانيا فى اعتبار الجماعة سلاحاً يمكن استخدامه، وفى الخمسينيات- وفقا للكتاب نفسه- تآمرت بريطانيا مع الجماعة لاغتيال عبدالناصر، وكذلك الإطاحة بالحكومات القومية فى سوريا. ويؤكد الكاتب الإنجليزى أنه فى عهد الزعيم الراحل جماعة عبد الناصر، اعتبرت بريطانيا الجماعة بمثابة المعارضة لهذا النظام، التى يمكن استخدامها لتقويضه، وعقد مسئولون اجتماعات مع قادة الجماعة كأداة ضد النظام الحاكم فى مفاوضات الجلاء، وخلال العدوان الثلاثى عام 1956، أجرت بريطانيا اتصالات سرية مع الإخوان، وعدد من الشخصيات الدينية كجزء من خططها للإطاحة بعبدالناصر، أو اغتياله، وكان اعتقاد المسئولين البريطانيين فى ذلك الوقت يركز على احتمالية تشكيل الإخوان الحكومة الجديدة بعد الإطاحة بعبدالناصر على أيدى البريطانيين، وفى مارس 1957 ، كتب تريفور إيفانز، المسؤول فى السفارة البريطانية، الذى قاد اتصالات سابقة مع الإخوان قائلا: إن اختفاء نظام عبدالناصر ينبغى أن يكون هدفنا الرئيسى. وقال الكاتب الانجليزى فى كتابه: "هدف بريطانيا من وراء دعم المنظمات الإسلامية فى ذلك الوقت هو التصدى للتيار القومى، الذى اكتسب شعبية كبيرة، والحفاظ على الانقسامات فى منطقة الشرق الأوسط، وجعلها تحت سيطرة سياسات منفصلة، لضمان عدم وجود قوة فاعلة وحيدة فى الشرق الأوسط تسيطر على المنطقة- وهو ما كان يسعى عبدالناصر لتحقيقه ويدعمه فيه المؤيدون للقومية العربية، التى كانت التهديد الأبرز لمصالح بريطانيا، خاصة النفطية، خلال عقدى الخمسينيات والستينيات.


الاكثر مشاهده

شاهد مراحل تطور عملية التصويت على مر السنين قبل انتخابات أمريكا.. ألبوم صور

تطبيقان بساعة أبل لتنبيه المستخدمين بعدم لمس وجههم تجنبا لعدوى كورونا

دراسة أمريكية تكشف عن جسم مضاد قوى يحارب فيروس كورونا

4 عادات بتأثر على صحة شعرك وتدمره لازم تبعدى عنها.. الشامبو والبلسم أبرزها

المجلس الأعلى للثقافة يعرض فيلما تسجيليا عن حياة ألكسندر صاروخان.. اعرف موعده

الاتحاد الأوروبي يحاول الاتفاق على آلية مشتركة للإختبارات السريعة لكورونا

;