المشدد 3 سنوات لربة منزل بتهمة ترويج مخدر الحشيش فى السلام

قررت محكمة جنايات القاهرة، معاقبة ربة منزل وعاطل، بالسجن المشدد 3 سنوات، لاتهامهم بحيازة كمية كبيرة من مخدر الحشيش، بعد ضبطهم أثناء ترويجهم على عملائهم فى السلام، وكانت النيابة العامة اسندت للمتهمين حيازة المواد المخدرة بقصد الاتجار بها. بداية تفاصيل تلك الواقعة كانت بتلقى قسم شرطة السلام بلاغًا يفيد بقيام المتهمة أ.م ربة منزل بالإتجار في المخدرات بدائرة القسم، وأكدت التحريات صحة البلاغ، وانتقلت قوات الأمن لضبط المتهمة واعترفت الاشتراك مع ع.ط ، عاطل، أثناء تواجده بمنطقة سكنه، وبحوزته "500 جرام من مخدر الحشيش، ومبلغ 1000 جنيه، وهاتف محمول". وبسؤاله وتضييق الخناق عليهم، اعترفا بحيازتهم للمواد المخدرة، بقصد الإتجار، والربح السريع . تم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة، وتم تحرير المحضر اللازم بالواقعة ، وأخطرت النيابة العامة التى تولت مباشرة التحقيق، والتى أحالت المتهمين إلى محكمة الجنايات عقب انتهاء التحقيقات معهما، والتى قضت عليهما بالسجن المشدد 3 سنوات . وحدد القانون عقوبة الإتجار فى المواد المخدرة : أولا: المادة 33 من قانون العقوبات عاقبت كل من يقوم بممارسة الاتجار فى المواد المخدرة بالسجن المؤبد بدء من السجن المشدد 3 سنوات، إلى السجن المؤبد أو الإعدام فى بعض الحالات، والغرامة المالية التى تصل إلى 100 ألف جنيه مصرى، كما أنها لا تزيد عن 500 ألف جنية مصرى، وهذا فى حالة إذا تم تصدير أو استيراد المخدرات أو أى شيء يتعلق بها من المحاصيل الزراعية. كما ينص قانون العقوبات في المادة رقم 34، أن عقوبة الإتجار بالمخدرات في داخل المجتمع تصل إلى السجن المؤبد والإعدام تبعاً لوقائع الدعوى، وإذا كانت هناك حيثيات مشددة للعقوبة من عدم وجود ظروف مشددة لذلك.


الاكثر مشاهده

كاريكاتير صحيفة اردنية.. خليك بالبيت للقضاء على فيروس كورونا

تعافى 53 مصابا من فيروس كورونا بالعراق وخروجهم من المستشفيات بالنجف وديالى

الأهلي يستفسر من اتحاد الكرة عن أنباء إلغاء الدورى.. اعرف على رد الجبلاية

انقلاب سيارة محملة بـ33 طن زيت على الطريق الصحراوى الغربى بجهينة في سوهاج

أحداث العالم هذا الأسبوع × 100 صورة.. ووهان الصين تجنى ثمار الالتزام بإجراءات العزل الصحى وتتنفس الحرية.. أسبوع الآلام فى إسبانيا تحول لصورا من الماضى.. والاحتفالات بأمريكا أصبحت بشكل مختلف بسبب فيروس

وائل السمري يكتب..زهرة المدائن اليتيمة في اليوتيوب..شعب أغنية فيروز العظيمة صار منفيا في مغارات الكاسيت بينما يحتل الفضاء الإلكتروني شعب آخر لم ترحل عيونه إلى القدس ولم ير من دافعوا واستشهدوا في المد

;