عضو بـ"البيطريين": عمل دخلاء المهنة بالتلقيح الصناعى يضر بالثروة الحيوانية

قال الدكتور على سعد على، عضو مجلس النقابة العامة للأطباء البيطريين، إن دخلاء مهنة الطب البيطرى، والمعروفين بـ"الباراميديكال"، لم يكتفوا بالعمل فى الأدوية البيطرية والكشف على الحيوانات، بل اتجهوا للعمل فى التلقيح الصناعى للحيوانات الحقلية. وأشار على، فى تصريحات اليوم، إلى أن منتحلى صفة الطبيب البيطرى، يشترون ترامس ومادة النتروجين، والقصبيات من الوحدات البيطرية، لتلقيح إناث الحيوانات، ويحققون من وراء ذلك مكاسب كبيرة، موضحا أن ذلك يضر بالثروة الحيوانية، وانتشار الأمراض التناسلية، وحالات التشوهات الجنينية وانتشار حالات العقم بين الحيوانات، نتيجة عمل التلقيح بالقصبيات لأنثى الحيوان على أساس غير علمى وغير متخصص، وعدم اختيار الوقت المناسب للتخصيب. وأضاف عضو مجلس النقابة، أن ذلك يصيب عنق الرحم باصابات لعدم معرفته كيفية التعامل مع هذا المكان وخاصة أن التلقيح يتم بقسطرة معدنية، وأحيانا يتسبب فى ثقب فى الرحم، وكل هذا يؤدى إلى العقم فيما بعد، ويكلف الدولة أدوية كثيرة بأسعار مرتفعة، مطالبا الهيئة العامة للخدمات البيطرية بتعميم خطاب على جميع مديريات الطب البيطرى بعدم بيع القصبيات إلا لطبيب بيطرى للحفاظ وتنمية الثروة الحيوانية.


الاكثر مشاهده

صور.. وفد سعودى ينهى زيارته لمزارع الخضر والفاكهة.. و "أبوستيت" يتلقى تقرير تفصيلى

اقتراحات النواب تتخذ قرارات بشأن تحويل بعض القرى إلى مدن.. اعرف التفاصيل

التعليم العالى: مصر تقدمت 17 مركزاً بمؤشر المعرفة العالمى لعام 2019

صور.. ضبط 3 أطنان حشيش بحوزة عصابة دولية بقيمة 175 مليون جنيه

مصر للطيران الناقل الرسمى لضيوف مهرجان القاهرة السينمائى

مجلة نور تزور مستشفى أبو الريش للأطفال وتدعو المصريين لدعمها

;