علوم القاهرة تطلق مبادرة "شركاء النجاح" بعد توقيع بروتوكول تعاون مع الثروة المعدنية

أطلق الدكتور عبد الحميد وجدى المناوى، عميد كلية العلوم جامعة القاهرة، مبادرة "شركاء النجاح لعلوم" من خلال المكتب الإعلامى للكلية عقب توقيع بروتوكول تعاون بين الكلية والهيئة المصرية العامة للثروة المعدنية (المساحة الجيولوجية المصرية) والتابعة لوزارة البترول والثروة المعدنية، حيث تهدف المبادرة إلى إلقاء الضوء على نتائج الشركات المختلفة بين الكلية وأصحاب المصلحةالداخليين والخارجيين. وأكد المناوى في بيان اليوم، أن الكلية حريصة على التواصل الفعال مع الجهات المعنية والمؤسسات التعليمية والبحثية والمجتمعية المختلفة لتبادل الخبرات العلمية وتعظيم الاستفادة من التكامل بين الموارد البشرية والمادية وذلك تنفيذا لاستراتيجية جامعة القاهرة، برئاسة الدكتور محمد عثمان الخشت للتحول نحو جامعة ذكية. وأضاف المناوى أن الكلية بصدد إعداد خطة تنفيذية محددة الأهداف والمؤشرات لتمكين الكلية لتصبح كبيت خبرة فى جميع المجالات التعليمية والبحثية والمجتمعية والتميز المؤسسى فى مختلف التخصصات المختلفة على المستوى المحلى والإقليمى والعالمى وكذلك تحسين ترتيب التصنيف العالمى لتخصصات الكلية المختلفة. كما ذكر المناوى أن الكلية حريصة على نشر الثقافة العلمية والتطبيقات العلمية والعملية المختلفة واستخدامها لخدمة وتنمية المجتمع وتنفيذ رؤية الدولة المصرية للنهوض بالبحث العلمى فى كل المجالات والاستفادة من الذخيرة العلمية والطاقات البشرية للكلية، وكذلك توطيد أواصر التعاون بين الكلية وكافة شركاء النجاح الداخليين والخارجيين. وصرح المناوى أنه تم توقيع بروتوكول تعاون بين الكلية والهيئة المصرية العامة للثروة المعدنية والذي يهدف إلى التعاون المشترك في كثير من المجالات أبرزها بناء القدرات البشرية لشباب الهيئة والكليةوإطلاق برنامج تدريبي لإعداد الكوادر العلمية في مجال علوم الجيوفيزياء والجيولوجيا والعلوم الكيميائية والعلوم الطبيعية والاستعانة بخبرات علوم القاهرة في الخطة العلمية لتشغيل الأجهزة والوحدات التابعة للهيئة والمشاركة في تنفيذ المشروعات القومية التي تنفذها الهيئة وتفعيل عقد المشروعات المشتركة بما يخدم تنمية المجتمع وخدمة مؤسسات الدولة ومشاريعها القومية وكذلك إتاحة المطبوعات العلمية مع مراعاة قانون الملكية الفكرية رقم 82 لسنة 2002 وتعديلاته وقانون الثروة المعدنية رقم 98 لسنة 2014 والمعدل بقانون رقم 145 لسنة 2019 ولائحته التنفيذية. من جانبها أشارت الدكتورة إيمان علاء الدين، المستشار الإعلامى للكلية، أن الكلية حريصة على فتح آفاق جديدة للتعاون المثمر مع كافة شركاء النجاح من أجل تعظيم الاستفادة من الامكانات المادية والبشرية والطاقات الإبداعية لجميع منسوبي الكلية، من أعضاء هيئة تدريس وهيئة معاونة وطلاب، للمساهمة الإيجابية والفعالة لتنفيذ استراتيجية الدولة المصرية، وأضافت "علاء الدين" أن الكلية تسعى للتميز في تقديم كافة الخدمات التعليمية والبحثية والمجتمعية والتميز المؤسسي من خلال آليات تنفيذية محددة لضمان التكامل بين أنشطتها المختلفة، وكذلك التنوع في تقديم خدماتها بما يضمن تشجيع كافة منسوبيها وخاصة الطلاب للابداع والابتكار ونبذ العنف والتطرف وربط العلم باحتياجات المجتمع وتسخير المعرفة لحل المشاكل القومية تنفيذا لاستراتيجية جامعة القاهرة برئاسة الدكتور محمد عثمان الخشت، للتحول نحو جامعة من الجيل الثالث.



الاكثر مشاهده

5 تهديدات حديثة تستهدف خصوصية المستخدمين وبياناتهم.. تعرف عليها

نيكولاس كيدج ليس الوحيد.. فروق عمرية كبيرة بين 6 ثنائيات شهيرة فى هوليود

صدر حديثًا.. طبعة جديدة من ديوان "فى البدء كانت الأنثى" لـ سعاد الصباح

أبرز قضايا التوك شو.. مصر تكشف موقف الإدارة الأمريكية الجديدة بشأن سد النهضة

مرضى سرطان الثدى و علاج مصابى كورونا.. أبرز قضايا على طاولة التوك شو

سيدة المسرح العربي سميحة أيوب تحتفل بعيد ميلادها اليوم

;