تشييع جثمان ضحية مستشفى كفر الزيات..ومحاميها: الطبيب محكوم عليه فى قضية إهمال

شيعت أسرة وأقارب "حنان.ع.ج" جثمانها عقب أداء صلاة الجنازة عليها بعد صلاة العشاء، بمسقط رأسها بمركز كفر الزيات بمحافظة الغربية، بعد أن توفيت إثر دخولها فى غيبوبة تامة أثناء إجراء عملية ولادة قيصرية بمستشفى كفر الزيات العام. كانت النيابة العامة قد أمرت بندب الطب الشرعي لتشريح الجثة لبيان سبب الوفاة، وتم تشريح الجثمان بمشرحة مستشفى المنشاوى العام. وفجر السيد رضوان السرسي محامى الضحية مفاجأة عن سابقة الحكم على طبيب التخدير بالسجن عامين وكفاله 5 آلاف جنيه، فى القضية 22892 لسنة 2018 جنح مركز كفر الزيات حيث تسبب خطأ فى اصابة المجنى عليها "جمالات.م.ا" بعجز تام، أثناء إجراء عملية ولادة قيصرية داخل المستشفى وكشف تقرير الطب الشرعي أنها اجريت ولادة قيصرية بمستشفى كفر الزيات العام بتاريخ 22/6/2017 تحت تأثير تخدير نصفي ومدون بالتاريخ المرضي لها أنه سبق لها الولادة القيصرية سابقا، وكان هذا إجراء طبيا له ما يبرره واجرى وفقا للاصول الطبية المتعارف عليها من ناحية النساء والتوليد، وتعرضت المذكورة لحدوث نقص اكسجين اثناء التخدير نتيجة هبوط حاد فى الدورة الدموية وورد بتقرير الاستشاري انه فى اغلب الأمر أدى إلى توقف القلب وعندما حدث ذلك قام طبيب التخدير بإعطاء امبول اتروبين لانعاش القلب وتركيب انبوبه حنجرية ووضعت على جهاز التنفس الصناعي لتحسين نسبة الاكسجين وذكر الطبيب المشكو فى حقه أن الحاله تحسنت، ثم حضر دكتور لتخدير الثاني بعد استدعاءه وقام بخلع الانبوبة ولم تركها للتنفس الصناعي فى العناية المركزة كما اشار استشاري التخدير لمصلحة الطب الشرعي بالقاهرة، بالإضافة لقيام الطبيب الثاني والذي كان من المفترض أن يكون مع طبيب التخدير المقيم الأولى فى تخدير تلك الحالة قرر بتقريره أنه كان مشغول بتركيب كانيولا فى المستشفى الأخر وترك الاول يقوم بتخدير الحالة بمفرده وعليه فان حالة المريضة تدهورت فى الضغط والنبط حتى وصلت إلى هذه الحالة المتأخرة نتيجة خطأ طبي من كلا من الطبيبين سالفي الذكر وذلك بترك طبيب مقيم تخدير يقوم بتخدير الحالة بمفرده دون إشراف وهذا غير مصرح به وكذلك سوء التعامل مع المضاعفة التي حدثت للحالة أثناء التخدير مما ادى إلى تدهور الحالة ووصولها لهذه المرحلة المتأخرة(ضمور بالمخ) والموصوفة تفصيلا بالكشف الطبي الشرعي والتي تعد عاهه مستديمه تقدر بحوالي 100% كانت المريضة" ح .ع.ج" قد لفظت انفاسها أنفاسها الأخيرة داخل العناية المركزة، امس الاثنين بعد ساعات قليلة من تحسن حالتها، عقب دخولها فى غيبوبة تامة استمرت أسبوعا أثناء إجراء عملية ولادة قيصرية داخل مستشفى كفر الزيات العام، حيث كانت أسرة المريضة وتدعى "ح.ع.ج" قد حررت محضرًا بمركز شرطة كفر الزيات، برقم 749 لسنة 2020، تتهم الدكتور "م.ع" طبيب تخدير بمستشفى كفر الزيات، بالإهمال الطبى والتسبب فى دخول الحالة فى غيبوبة تامة، أثناء إجراء عملية ولادة قيصرية، بالمستشفى. وتلقى اللواء محمود حمزة مدير أمن الغربية، إخطاراً من مأمور مركز كفر الزيات، بتحرير مواطن محضرًا يتهمم طبيب التخدير بمستشفى كفر الزيات، بالإهمال الطبى والتسبب فى دخولها فى غيبوبة تامة، أثناء إجراء عملية الولادة القيصرية. من جانبه أكد الدكتور أيمن الملاح مدير مستشفى كفر الزيات العام، أن المريضة تعانى من ضعف بعضلة القلب، وضعف وظائف الرئتين، وتم إجراء الفحوصات اللازمة للمريضة قبل إدخالها غرفة العمليات، وإخطار أهليتها بخطورة الحالة، وقام طبيب التخدير بإفهام أهليتها بخطورة حالتها، والحصول على توقيع منهم على إقرار بخطورة حالتها قبل تخديرها. وأضاف أنه تم تخدير الحالة وأثناء إجراء العملية توقف قلب المريضة، وتم إنعاش القلب مرة أخرى، واستكمال العملية، واستخراج الجنين، مشيرا أنه بعد انتهاء العملية، تم إجراء "إيكو" على القلب واتضح ضعف عضلة القلب، كما تم عمل اشاعات على الصدر والرئتين وتبين ضعف فى وظائف الرئتين. وأشار أن الطبيب قبل إدخالها العمليات أكد لأهليتها أن الحالة خطيرة ولن يقم بتخديرها إلا بعد التوقيع على إقرار بذلك، وبعد حصوله على توقيعهم على الإقرار قام بتخدير الحالة وبدء العملية، مبينًا أن طبيب التخدير ظل بجانب المريضة داخل العناية المركزة للاطمئنان على حالتها، ومازالت المريضة فى غيبوبة تامة ولم تشهد أى تحسن. وأضاف أن الحالة تحسنت حالتها مؤقتا وتم اخراجها من العناية المركزة، ثم تدهورت وتوفيت داخل المستشفى.


الاكثر مشاهده

حملات مكثفة لإزالة الإشغالات والحواجز بأحياء شرق ووسط الإسكندرية

تفريغ 6135 طن رخام وتداول 18 سفينة بموانئ بورسعيد

فيديو.. اعرف الحركة المرورية على كوبرى 15 مايو فى الاتجاهين

بروكسل وبرلين تتفقان على خطة إنقاذ لوفتهانزا بقيمة 9 مليارات يورو

استقالة نائبة عمدة ليفربول بعد اختراق قواعد الحظر للاحتفال بعيد ميلادها..صور

الكشف عن موعد الاختبارات السريرية للقاح ضد كورونا فى روسيا

;