الأزمة الاقتصادية بتركيا تدفع المعلمين للامتناع عن العمل بمدراس إسطنبول

تتأزم الأوضاع الاقتصادية فى تركيا بسبب سياسة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الفاشلة، الأمر الذى أنعكس بطبيعة الحال على أوضاع التعليم والمعلمين على حد سواء. وذكرت وسائل إعلام تركية أن معلمي مدارس دوغا كولاج الخاصة امتنعوا عن ممارسة مهام عملهم، بعد قيام أحد المدراس الأهلية بعدم دفع رواتبهم ومستحقاتهم، وتقدم المعلمون بطلبات لوزارة التعليم فى الرابع من الشهر الحالي لتقوم وزارة التعليم بفتح تحقيق فيما يتعلق بالأزمة المالية داخل المدرسة. وذكرت صحيفة "حوريت" التركية أن الوزارة تطرح خطط لنقل الطلاب للمدارس الحكومية والخاصة لحين انتهاء الموقف ، فيما تجمع أولياء الأمور عند مبنى الإدارة العامة الموجودة بإطاشاهير اسطنبول وتخطى أولياء الأمور الحواجز للدخول لمبنى الإدارة بعد عدم تلقيهم أي رد من أدارة المدرسة.


الاكثر مشاهده

"تنظيم إعلانات الطرق العامة".. برلمانى يحذر من فوضى الإعلانات وعشوائيتها

الداخلية تواصل اليوم الاحتفالات بعيد الشرطة فى الشوارع والميادين

سيدة تطالب بتمكينها من حضانة طفلتها: والدها يعنفها بمساعدة زوجته الجديدة

6 مستندات هامة لرفع الوصاية عن القاصر.. تعرف عليها

قارئة تناشد المسئولين سرعة صرف معاش تكافل وكرامة

وزارة العدل الأمريكية تخطط لعقد اجتماع لمناقشة مسؤولية صناعة التكنولوجيا

;