مجدى عبد الغنى يختبر ذاكرة الجمهور بصورة من الأرشيف.. يا ترى مين دول؟

شارك الكابتن مجدى عبد الغنى عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة السابق ونجم الأهلى والمنتخب السابق، جمهوره صورة من أرشيف ذكرياته مع كبار نجوم كرة القدم السابقين، حيث نشر صورة قديمة له عبر حسابه الشخصى على موقع التواصل الاجتماعى "تويتر"، وكتب فى تعليقه عليها: "العبد لله.. الكابتن زكريا ناصف.. مين هيكمل؟"، وتفاعل الجمهور مع صورة الكابتن مجدى عبد الغنى، وحرص البعض على استكمال أسماء النجوم الموجودين فى الصورة، وكتب أبو أنس: "ضياء السيد، ومحمد حشيش، وربيع ياسين، وزكريا ناصف، ومجدى عبدالغنى.. اللى فى ضهرك معرفوش"، فيما شارك محمد ثروت بتعليقه ليكمل الاسم المتبقى وهو "حمدى أبو راضى". يشار إلى أن مجدى عبد الغنى - المولود فى 27 يوليو 1959- بدأ مسيرته مع الفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأهلى عام 1979، ولعب له حتى العام 1988 ليسجل ظهوره بقميص الفريق الأحمر فى 386 مباراة مسجلاً 57 هدفًا فى المنافسات الرسمية.وكشف مسئولو نادى شبين أن اللاعب كان قد رفض التوقيع على تجديد عقده معهم فى الموسم الجديد ما أجبرهم على الدخول فى مفاوضات المقاصة التى انتهت بالحصول على المبلغ المحدد لبيع اللاعب لفتح مفاوضات جديدة لضم صفقات قوية لدعم شبين فى الدور الثانى للدورى الممتاز "ب". ولعب عبد الغنى لفريقى الأهلى المصرى والمقاولون العرب، كما ساهم فى فوز المنتخب المصرى ببطولة إفريقيا عام 1986.. واحترف فى البرتغال عام 1988، ووصل مع الفراعنة لكأس العالم بإيطاليا عام 1990 محرزاً الهدف الوحيد للمنتخب بالبطولة فى مرمى هولندا. عقب اعتزاله عام 1992 اتجه للعمل الإدارى حيث شغل عضوية لجنة شئون اللاعبين، كما عمل مديراً للكرة بنادى إنبى، إلى جانب عمله بالإعلام كمعلق رياضى ومقدم برامج بالإذاعة والتليفزيون وأخيراً عضوا بمجلس إدارة اتحاد الكرة. ويزخر سجل عبد الغنى بالبطولات مع الأهلى الذى توج ضمن صفوفه بلقب الدورى المحلى 7 مرات، وكأس مصر 5 مرات، ودورى أبطال أفريقيا مرتين فى 1982 و1987، والبطولة الأفريقية للأندية أبطال الكؤوس 3 مرات أعوام 1984 و85 و86. وينفرد عبد الغنى بكونه اللاعب المصرى الأول الذى يحترف فى الدورى البرتغالى عام 1988 ضمن صفوف بييرا مار ممثل مدينة آفيرو، واستطاع أن يقدم معه مواسم رائعة على مدار 4 سنوات كاملة قضاها فى البرتغال، ووصل معه إلى نهائى كأس البرتغال أمام بورتو بطل الدورى فى العام 1991، وسجل هدف فريقه الوحيد فى المباراة التى خسرها 1-3. وخاض عبد الغنى 107 مباراة بقميص بييرا مار البرتغالى وسجل 17 هدفًا فى مسيرة جيدة ومغامرة لم يكن يتوقع لها أحد النجاح لولا إصرار نجم الأهلى السابق على رفض الجلوس حبيس الإيقاف الأفريقي، وطوّر مفهوم لاعب الوسط المصرى ليهاجم ويسجل الأهداف ويشارك بإيجابية فى صناعة اللعب بدلاً من مفهوم تسليم وتسلم الكرة فقط. وعلى الصعيد الدولى مثل مجدى عبد الغنى منتخب مصر فى 50 مباراة رسمية وسجل 5 أهداف، أهما ركلة جزاء مباراة مصر وهولندا فى كأس العالم 1990، والتى أسكنها شباك هانز فان بروكلين حارس المرمى الشهير، واختزل نفسه إعلاميًا فى هذا الهدف بسبب عدم وصول منتخب مصر إلى نهائيات المونديال منذ حينها. وتوج البلدوزر بلقب كأس الأمم الأفريقية 1986 مع منتخب مصر الأول، وذهبية دورة الألعاب الأفريقية 1987 فى العاصمة الكينية نيروبي، كما أختير ضمن منتخب أفريقيا. وطبق مجدى عبد الغنى مقولة أن الحياة تبدأ بعد الاعتزال، فواصل مسيرته مع كرة القدم فى عضوية مجلس إدارة الاتحاد المصرى لكرة القدم لـ 3 دورات، كما يتولى رئاسة مجلس إدارة الجمعية المصرية للاعبى كرة القدم المحترفين، ويحظى بعضوية مجلس إدارة القسم الأفريقى بالاتحاد الدولى للاعبين المحترفين.








الاكثر مشاهده

"المركز المصري للفكر": مصر ما زالت تضرب المثل الأروع للتفاوض

ترتيب الدوري بعد مباريات اليوم.. المصري ينقض على الوصافة

رئيس غرفة المنشآت والمطاعم السياحية يطالب بمد فترة العلم في رمضان حتى 3 فجرا

محمد رمضان يظهر بجلباب "موسى" فى "مساء Dmc" ويتوقع انتهاء التصوير 5 رمضان

مدرب بيراميدز: الأخطاء الدفاعية سبب الخسارة من الرجاء وأتحمل المسئولية

ترتيب هدافى الدورى المصرى بعد مباريات اليوم.. وأحمد سمير في الصدارة

;