لورينتيس يقرر التخلص من المتمردين فى نابولي

كشفت تقارير صحفية أن نابولي الإيطالى قرر الاستغناء عن المتمردين فى نادى الجنوب، بعد الأزمة الأخيرة التى حدثت عقب الخسارة أمام روما 1-2 فى الكالتشيو. وقالت صحيفة "إلـ ماتينو" الإيطالية، إن نادى نابولى قرر بيع البلجيكي درايز ميرتنز والإسبانى خوسيه ماريا كاليخون فى فترة الانتقالات الشتوية المقبلة. وازدادت التوترات بشكل كبير فى نادي الجنوب الإيطالي بعد الخسارة الأخيرة فى منافسات الكالتشيو أمام روما (2-1)، الأمر الذى جعل الرئيس أوريليو دي لورينتيس رئيس النادى يُعاقب لاعبى الفريق بالاحتجاز فى معسكر تدريبي. ولم يُطع لاعبو نابولي رئيسهم رغم ذلك وتخلوا عن المعسكر التدريبي القسرى وعادوا إلى منازلهم بعد التعادل أمام ريد بول سالزبورج النمساوى (1-1) فى منافسات دوري أبطال أوروبا. وبناءاً عليه، قرر أوريليو دي لورينتيس رئيس نابولي قرر بيع اللاعبين المتسببين في التمرد في غرفة ارتداء الملابس. وشدد الصحيفة على أن رئيس نابولي قرر بدء عملية التطهير عن طريق البيع المحتمل لكاليخون وميرتنز في نافذة الانتقالات الشتوية. وينتهى عقد الثنائي المُخضرم ينتهي تعاقدهما في سان باولو الصيف المقبل وسيكون من المفيد بيعهما في يناير للحصول على بعض العائدات المالية بدلًا من خسارتهما مجانًا في الصيف خاصة وأنهما لا يحظيان بعلاقة جيدة مع الرئيس. جدير بالذكر أن نابولى يحتل المركز السابع في جدول ترتيب الدوري الإيطالي برصيد 18 نقطة بعد مرور إحدى عشر جولة من المسابقة.


الاكثر مشاهده

العراق.. إجراءات دفن جثامين المتوفين بكورونا في النجف

6 وفيات و771 إصابة جديدة بكورونا فى روسيا خلال يوم واحد

جماهير بيلاروسيا تنقلب على الحكومة وتطالب بإيقاف الدوري بسبب كورونا

شركة سجائر عالمية تزعم تطوير لقاح من نبات التبغ يواجه فيروس كورونا

النائب رضا البلتاجى يحذر من التعدى على مركز شباب عين حلوان ويطالب باستغلاله

تشجيعًا للمواطنين على البقاء في منازلهم..كريم مصر تطلق "وصلي" للتوصيل من الباب إلى الباب

;