عقوبات أمريكية على مسؤولين من كمبوديا ولاتفيا وباراجواى لتورطهم فى فساد

قررت الإدارة الأمريكية معاقبة عدد من المسولين من كل من كمبوديا ولاتفيا وباراجواى بمنعهم من دخول الأراضى الأمريكية لتورطهما فى عمليات فساد كبرى. وقالت مورجان أورتاجوس المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية إن هذا يأتى تنفيذا للقانون الأمريكى للعمليات الخارجية والذى ينص على أنه فى الحالات التى يتوافر فيها لوزير الخارجية الأمريكى معلومات موثوق بها تفيد بأن مسؤولى الحكومات الأجنبية قد تورطوا فى فساد كبير ، فإن هؤلاء الأشخاص وأفراد أسرهم المباشرين غير مؤهلين لدخول إلى الولايات المتحدة. وأوضحت أنه تمت معاقبة المسؤول الكمبودى كون كيم بسبب تورطه فى فساد كبير بالإضافة زوجته وأولاده ، وأشارت المتحدثة إلى أنه تمت كذلك معاقبة المسؤول اللاتفى إيفارس ليمبيرجس بسبب تورطه فى فساد كبير بالإضافة إلى زوجته وأولاده. ونوهت إلى أن الخارجية الأمريكية ترحب بإجراءات مكتب مراقبة الأصول الأجنبية بوزارة الخزانة الأمريكية لمعاقبة هؤلاء الفاسدين. من جهة أخرى لفتت المتحدثة إلى أنه تمت كذلك معاقبة اثنين من المسؤولين السابقين فى باراجواى بسبب تورطهما فى عمليات فساد كبرى وهما الرئيس السابق لمجلس التأديب القضائى أوسكار جونزاليس ، والنائب العام السابق ، خافيير دياز فيرون وأفراد أسرتيهما المباشرين. وقالت إن الإدارة الأمريكية ستواصل ، بالتعاون مع الوكالات الدولية والشركاء ، استخدام الأدوات المتاحة لها لمكافحة الفساد على مستوى العالم.


الاكثر مشاهده

صور.. سكرتير عام الأقصر يتفقد مشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"

"مستقبل الاندماج الإقليمى فى إفريقيا والعالم العربى".. مؤتمر دولى بجامعة القاهرة

مسئول فى المركزى الأمريكى: تزايد الإصابات بالفيروس يضعف التعافى الاقتصادى

لبنان تسجل 355 إصابة جديدة بكورونا في الـ48 ساعة الماضية

محمد صلاح: "زيزو" أفضل لاعب في الزمالك هذا الموسم

النصر ضد الهلال.. ممر شرفى لتكريم أبطال الصحة والأمن قبل انطلاق القمة

;