الصحف العالمية: إلغاء 90% من حجوزات السياحة فى إيطاليا بسبب كورونا.. مدينة صينية تحدد مكافأة 1400 دولار لمن يجرى تحليل الفيروس.. الهندوس يحرقون مسجدا ويقتلون المؤذن فى أسوأ عنف طائفى بالعاصمة الهندية

اهتمت الصحف العالمية الصادرة اليوم، الخميس، بعدة قضايا فى مقدمتها تداعيات انتشار كورونا وتأثيره على السياحة فى إيطاليا والاقتصاد العالمى، وتفاصيل العنف الطائفى فى الهند. الصحف الأمريكية: قتلوا المؤذن وأحرقوا المكان..CNNتنقل تفاصيل أسوأ عنف طائفى بدلهى منذ عقود نشرت شبكة "سى إن إن" الأمريكية تفاصيل واحدة من أسوأ الهجمات الطائفية فى الهند منذ عقود، عندما هاجم حشد مسجدا وقتلوا المؤذن وضربوا الإمام قبل أن يشعلوا النيران بالمكان. وقالت "سى إن إن" إن عبد الله سامر كان يصلى فى المسجد الواقع فى شمال غرب العاصمة الهندية نيودلهى مساء الثلاثاء، عندما اقتحم "محتجون" المكان بالأسلحة وقاموا بمهاجمة المصلين وإشعال النيران فى المبنى. وقال سامر لـ"سى إن إن" إن المقتحمين دخلوا المسجد الواقع فى حى أشوك ناجار بالعاصمة، وهم يهتفون باسم إله الهندوس "جاى شرى رام" قبل أن يقوموا بضرب الإمام وقتل المؤذن. وأضاف سامر الذى أصيب بإصابات خطيرة فى الخجوم لشبكة "سى إن إن"، أن المعتدين جلبوا معهم هراوات وحجارة داخل المسجد وكان الموجودون بالخارج يحملون البنادق، وأضاف سامر أنهم اضطروا لقطع الصلاة والهروب. وقام المهاجمون بوضع علم الزعفران المرتبط بالجماعات اليمينية المتطرفة على مئذنة المسجد، قبل أن يتم رفعه فى صباح اليوم التالى بعد أن سأل فريق "سى إن إن" عن أسباب استمرار تواجدها. وكان يوم الثلاثاء الذى وقع فيه الحادث هو ثالث ليلة على التوالى من الاشتباكات الطائفية فى نيودلهى بين الهندوس والأقلية المسلمة بسبب قانون المواطنة الجديد المثير للانقسام. ولقى 28 شخصا مصرعهم منذ اندلاع أعمال الشغب يوم الأحد الماضى، بحسب مسئولين، فيما وصفته "سى إن إن" بأسوأ عنف طائفى تشهده دلهى منذ عقود. ونقلت "سى إن إن" عن شهود عيان قولهم إن المهاجمين الغاضبين استهدفوا مناطق المسلمين ليل الثلاثاء، وأحرقوا ونهبوا المنازل والمتاجر. واستخدمت السلطات الغاز المسيل للدموع لتفرقة الحشود مع استخدامهم للحجارة وإحراق عدد من الممتلكات. وتوقع المسئولون أن يرتفع عدد الوفيات مع استمرار عملية الحصر. مدينة صينية تحدد مكافأة 1400 دولار لمن يجرى تحليل كورونا قالت صحيفة "واشنطن بوست" إن مدينة تشيانج يانج الواقعة فى مقاطعة هوبى الصينية، مركز انتشار فيروس كورونا الجديد، قد أعلنت سياسة جديدة اليوم الخميس من شأنها أن تمنح مكافآة تقدر بـ 10 ألف يوان صينى، أو ما يعادل 1425 دولار أمريكى للأشخاص الذين يخبرون السلطات عن وجود أعراض الفيروس القاتل لديهم. وبموجب التوجيهات، فإن ألف يوان، حوالى 142 دولار، سيتم منحها لمن يبلغون عن أعراض ارتفاع درجة الحرارة، وألفى يوان أى 284 دولار، ستمنح لمن يبلغون عن أنفسهم ويتم تصنيفهم كحالات مشتبه بها. ولو أكد التشخيص وجود الفيروس، فإن الشخص سيحصل إجمالا على ما قيمته 10 ألف يوان، أى 1425 دولار. وتم اتخاذ القرار من قبل مركز منع انتشار الأوبئة بالمدنية ونشر فى صحيفة رسمية ووفقا لأرقام المسئولين الصينيين، فإن تشيانج يانج بها إجمالا 197 حالة إصابة مؤكدة بالفيروس منذ تفشيه. ووضعت 32 من المرضى المصابين فى الحجر الصحى، وألغت فعاليات عامة وأمرت المواطنين بعدم مغادرة منازلهم، بحسب ما قال مسئولو الحزب الشيوعى فيما بعد للإعلام. وفى مدينة هوانججانج، بلغ عدد الإصابات المؤكدة 2904، وهى ثالث أعلى نسبة فى المقاطعة، وتم تفعيل اقتراح مشابه بمكافآت من يجرون التحليل فى 16 فبراير. إلا أن المال الذى تم عرضه كان 500 يوان فقط أى ما يعادل 70 دولارا. من ناحية أخرى، تتجه مدينة شنجن الشهيرة بصناعات التكنولوجيا في جنوب الصين إلى تجريم تناول الكلاب والقطط مع تضييق البلاد على الاتجار فى الحيوانات البرية التى يشتبه العلماء أنها وراء انتشار فيروس كورونا. وشملت الضوابط المقترحة من الحكومة المحلية بالمدينة تسعة أنواع لحوم مسموح باستهلاكها بينها لحوم الخنازير والدجاج والبقر والأرانب وكذلك الأسماك والكائنات البحرية. تايم: أزمة الكمامات الطبية حول العالم لن تهدأ قريبا لو كنت تشعر بالقلق من كورونا، ولديك مشكلة فى الحصول على الكمامات الطبية، فإن هذه الأرقام ستفسر السبب: فالصين هى أكبر منتج للكمامات، ولديها قدرة على إنتاج يومى يصل إلى 20 مليون قطعة. لكن وفقا لتقدير المصنعين، فإن الإنتاج المحلى وحده يتراوح ما بين 50 إلى 60 مليون يوميا، بحسب ما قالت مجلة تايم الأمريكية. لذلك لا عجب ألا يمكن الحصول على كمامات طبية من الصيدلية المجاورة لك. ويشك بعض الخبراء بشأن فاعلية مثل هذه الكمامات فى وقت انتقال الفيروس. ويقول مسئولو الصحة الأمريكيين إن الجرثوم ينتشر فى الأغلب بين الناس الذى يتصلون ببعضهم بشكل وثيق، ومن وقطرات الجهاز التنفسى عندما يعطس أو يسعل الشخص المصاب. ويقول ويليام شافنز، أستاذ الطب الوقائى بجامعة فاندربيلت، إن الأقنعة الطبية قد توفر بعض الحماية، لكنها ستكون متواضعة للغاية. لكن هذا لم يؤثر على الطلب المتزايد، فقد أدى انتشار الفيروس فى الصين حيث أصيب أكثر من 78.500 شخص حتى الآن واستمرار انتشار كورونا على مستوى العالم إلى حدوث نقص فى الكمامات الطبية فى كافة أنحاء الكرة الأرضية. وقد بدأت الكمامات تنفذ بالفعل من بعض تجار التجزئة فى قارات متعددة، وارتفعت أسعار صندوق الكمامة على المتاجر الإلكترونية مثل أمازون بمئات الدولارات. ويوم الاثنين أظهرت لقطات تم التقاطها عبر الجو طابور من مئات الأشخاص فى مدينة دايجو بكوريا الجنوبية فى انتظار الكمامات. وفى يوم واحد، باع متجر للمعدات الصناعية فى إيطاليا، التى تأكد فيها إصابة أكثر من 370 أكثر من 500 قناع أكثر من 500 قناع من التوعية التى تستخدم فى المصانع وفى مواقع البناء، وذلك خلال أول 30 دقيقه بعد فتحه. فوكس نيوز: مقاضاة مؤسس موقع ويكيليكس تعد انتهاكا للدستور الامريكي بحسب ما نشرته شبكة فوكس نيوز فان نص التعديل الأول للدستور الأمريكي "لا يجوز للكونجرس إصدار قانون ... يختزل حرية التعبير" لذا فان مقاضاة جوليان أسانج مؤسس ويكيليكس ينتهك القانون. تمثل قضية أوراق البنتاجون شرحًا لأحد القيم العظيمة وراء حرية التعبير حيث لا يمكن للحكومة معاقبة أولئك الذين ينشرون الحقائق التي لا تلقي قبولا لديها، فبعد أن خسرت إدارة ليندون جونسون القضية ونشرت صحيفة التايمز والبوست الوثائق، حاول نيكسون التمييز بين رئاسته وسياسة إدارته للحرب عن سياسة جونسون لكنه لم يطعن في صحة المنشورات. كانت الوثائق بمثابة تاريخ لحرب فيتنام، التي كشفت أن الرئيس ليندون جونسون ووكيليه للدفاع والدولة وكبار ضباط الجيش أساءوا عرض الامر على الشعب الأمريكي وكذبوا بشكل منتظم ومنهجي على الجمهور ووسائل الإعلام. قضت المحكمة بأن جميع المسائل الصادقة المادية للمصلحة العامة التي تقع في أيدي الصحفيين بغض النظر عن كيفية وصولهم إلىها قد يتم نشرها بشكل قانوني، وهذا لا يعفي او يبرر السرقة المعلوماتية وعلى الرغم من أن القضية المرفوعة ضد إلسبرج قد تم رفضها لأن مكتب التحقيقات الفيدرالي ارتكب جرائم ضده أثناء محاكمته لكن قرار المحكمة يعزل الناشر ضد التعرض للمسئولية المدنية والجنائية. وفي الوقت الحالي تتظاهر إدارة ترامب بان قضية أوراق البنتاجون غير موجودة ولكنها تهتم فقط بالملاحقة الجنائية للصحفي جوليان اسانج مؤسس موقع ويكيليكس. الصحف البريطانية: الاقتصاد العالمي يواجه خطر الركود بسبب كورونا وسياسات ترامب التجارية توقع صندوق النقد الدولي انتعاشا عالميا للنمو الاقتصادي عام 2020 ولكن جاء انتشار فيروس كورونا الجديد وغير كل ذلك حيث وجه ضربة قوية للكيانات الاقتصادية عندما بدء في مدينة ووهان الصينية ديسمبر الماضي، وفقا لما نشرته صحيفة الجارديان البريطانية. أصبح من الواضح أن فيروس كورونا الجديد من المحتمل أن يتسبب في أضرار أكبر بكثير من فيروس سارس، وعلى الرغم من عدم وصول خطورة انتشار كورونا الى الوباء الا انه من المرجح أن تزداد عواقبه الاقتصادية بدءاً من الضعف الاقتصادي المتزايد للصين. ادي انتشار فيروس كورونا الى تعطيل النشاط الاقتصادي بسبب الحجر الصحي الذي يفرض على مجموعات ضخمة من السكان، وهناك توقعات بهبوط حاد في معدلات النمو حيث خفض صندوق النقد الدولي خلال اجتماع وزراء مالية مجموعة العشرين توقعاته للنمو في الصين الى 5.6% للعام الجاري وهو اقل مستوى له منذ عام 1990. وهو ما يمكن أن يعيق النمو العالمي إلى حد كبير لأن الاقتصاد العالمي يعتمد على الصين بشكل كبير ففي عام 2003 شكلت الصين 4 % فقط من الناتج المحلي الإجمالي العالمي بينما يبلغ هذا الرقم اليوم 17 % (بأسعار الصرف الحالية)، بالإضافة لكونها مركز لسلاسل التوريد العالمية من المحتمل أن يكون مصدرو السلع في أستراليا ومعظم إفريقيا وأمريكا اللاتينية والشرق الأوسط الأكثر تضرراً. البعض ما زال متفائلا بشأن الوقف الاقتصادي العالمي بسبب الاتفاقيات التجارية الأخيرة التي تفاوض عليها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مثل اتفاق التجارة المتضمن المرحلة الأولى مع الصين واتفاقية التجارة الحرة مع كندا والمكسيك. ووفقا للجارديان بالنظر إلى المرحلة الأولى من الصفقة مع الصين: فهي لا نفرض فقط رسومًا جمركية عالية الا انها لا تزال هشة بسبب الافتقار إلى المصداقية من كلا الجانبين، ومن المرجح أن يكون تأثيرها محدودا حيث قد لا تتمكن الصين من الوفاء بوعدها بشراء سلع بقيمة 200 مليار دولار إضافية من الولايات المتحدة. وفي نفس السياق، فان المستثمرون الأمريكيون غير مهتمين بهذه المخاطر لكنهم يعيشون حالة من الهدوء بسبب التخفيضات الثلاثة في أسعار الفائدة التي قام بها مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي العام الماضي. حملة ترامب الانتخابية تقاضي صحيفة نيويورك تايمز بسبب روسيا أعلنت الحملة الانتخابية للرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الأربعاء أنها رفعت دعوى تشهير ضد صحيفة نيويورك تايمز تتهم الصحيفة بنشر مقال رأي كاذب عن قصد يتعلق بالتدخل الروسي في انتخابات الرئاسة عام 2016، وفقا لما نشرته صحيفة الجارديان البريطانية. وقال مسئولين من حملة ترامب الانتخابية ان الهدف من الدعوى القضائية التي رفعت اما المحكمة العليا في نيويورك هو مسائلة المؤسسة الإخبارية عن النشر المتعمد لبيانات كاذبة ضد حملة الرئيس ترامب، حيثتتعلق الدعوى بمقال بتاريخ 27 مارس 2019، كتبه ماكس فرانكل ، الذي شغل منصب رئيس التحرير التنفيذي لصحيفة التايمز من 1986 إلى 1994. يحتوي البيان الصحفي لحملة ترامب على مسودة نسخة من الدعوي التي تتهم الصحيفة فيها بالعداء والتحييز الشديد ضد ترامب وأشارت الى ما أطلقت عليه التايمز بشأن سعي الرئيس للفوز بولاية ثانية الوفرة للتأثير بشكل غير صحيح على الانتخابات الرئاسية في نوفمبر 2020". ووفقا للجارديان كان النقال محل الجدل عنوان "كان للحملة والكرملين صفقة شاملة: ساعد في التغلب على هيلاري كلينتون من أجل سياسة خارجية جديدة مؤيدة لروسيا" متضمنا مصطلح لاتيني معناه وجود مصلحة مقابل لخدمة. ومن جانبه قام المستشار السابق روبرت مولر بتوثيق حملة موسكو للقرصنة والدعاية الإعلامية الاجتماعية لدعم ترشيح ترامب لعام 2016 وإلحاق الضرر بمنافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون، كما وثق العديد من الاتصالات بين الأشخاص المرتبطين بحملة ترامب والروس ولكنه لم يجد ادلة كافية لإثبات وجود مؤامرة بين ترامب وروسيا. في مقال الرأي، صرّح فرانكل بأن "التواطؤ - أو عدم وجوده - اتضح أنه كان الخطاب الذي حاصر مطارد الرئيس ترامب". وأضاف فرانكل: "ليست هناك حاجة لتواطؤ انتخابي مفصل بين حملة ترامب وفلاديمير بوتين لأن لديهم صفقة شاملة وهي مقايضة المساعدة في الحملة ضد هيلاري كلينتون من أجل وضع سياسة خارجية جديدة مؤيدة لروسيا، بدءا بإيقاف العقوبات الاقتصادية المرهقة لإدارة أوباما. " التايمز: الشعبويون فى أوروبا يستغلون كورونا للمطالبة بتشديد قيود الهجرة قالت صحيفة "تايمز" البريطانية إن الشعبويين فى أوروبا يستغلون انتشار فيروس كورونا لتعزيز حملتهم المطالبة بإجراءات أكثر صرامة ضد الهجرة وإعادة الحدود إلى داخل الاتحاد الأوروبى. وأشارت الصحيفة إلى أن قادة اليمين المتطرف من فرنسا وإيطاليا وألمانيا وأسبانيا يزعمون أن المؤسسة الموالية لأوروبا هى المسئولة عن انتشار المرض الذى يمكن وقفه من خلال حملة منطقية على حرية التجارة والسفر. واتهم السياسيون التقليديون الشعبويين بالمتاجرة بالخوف من أجل الفوز بالأصوات ففى فرنسا، حيث تم تسجيل 17 إصابة بكورونا وتوفى شخصية بسبب الفيروس. زعمت مارى لوبان، زعيم حزب التجمع الوطنى أن حكومة الرئيس ماكرون تكذب بشأن مدى انتشار المرض، وقالت: "عدم قول الحقيقة هو فى الواقع يفاقم الشعور بالخطر بين الشعب". وفى مقابلة إذاعية معها أمس، الأربعاء، نبذت عدم تماسك الاستجابة الفرنسية على انتشار المرض، وطالبت بعودة قيود الحدود بين الدول الأعضاء فى الاتحاد الأوروبي التى كانت رفعتها، وخاصة فى الحدود مع إيطاليا، حيث أصيب 400 شخص بالفيروس وتوفى 12 آخرين. وجاءت تصريحاتها فى ظل مخاوف فى فرنسا مع قدوم 3 آلاف من مشجعى يوفنتوس لتشجيع فريقهم فى مباراته بدورى أبطال أوروبا أمام فريق ليون مساء الأربعاء. ودعا السياسيون المحليون لمنع أنصار الفريق، لكن الحكومة رفضت. وفى إيطاليا ، ألقى ماتيو سالفينى، وزير الداخلية السابق وزعيم حزب الرابطة الشعبوى باللوم على الهجرة فى انتشار كورونا، ودعا إلى جدود مراقبة. وطالب حزب الرابطة بفرض قيود على السفر من الصين والدول غير الأوروبية الأخرى. وفى ألمانيا، حيث تم تسجيل 19 حالة، عزت أليس فيديل، القيادية فى أحد أحزاب اليمين المتطرف، دخول كورونا البلاد إلى فكرة الحدود المفتوحة. وفى أسبانيا، التى سجلت 12 حالة على الأقل، قال سانتيجو أباسكال، رئيس حركة فوكس الشعبوية، إن الحكومة الاشتراكية كانت حريصة للغاية على إسقاط الحدود ولم تأخذ حتى الحد الأدنى من الإجراءات التى يميلها المنطق السليم. الصحافة الإسبانية والإيطالية: إلغاء 90% من حجوزات السياحة فى إيطاليا بسبب انتشار فيروس كورونا قالت وكالة "أنسا" الإيطالية، إن عمليات إلغاء حجوزات السياحة إلى إيطاليا مستمرة، ووصلت إلى 90% فى شهر مارس المقبل بسبب انتشار فيروس كورونا، حسبما قالت هيئة قطاع السياحة الإيطالية. وأشارت الوكالة، إلى أن الحجوزات انخفضت بنسبة 60% لشهر أبريل ويونيو، وفقا لهيئة السياحة فى إيطاليا، وذلك خوفا من الإصابة بعدوى فيروس كورونا، مما ينذر بتداعيات سلبية على الاقتصاد الإيطالى فى الفترة المقبلة. وأكدت مصادر طبية فى إيطاليا، أن هناك أكثر من 400 مصاب بفيروس كورونا فى أنحاء البلاد، وأن من بين المقاطعات، تحتل لومبارديا المركز الأول فى عدد الإصابات برصيد 258 شخصًا، مضيفة أن "إقليم فينيتو، يتبع لومبارديا بـ87 إصابة، تليه إميليا رومانيا بـ47، ليجوريا بـ16، وهناك ثلاث حالات فى كل من بييمونتى ولاتسيو وصقلية وماركى، وحالتين فى توسكانا، وواحدة فى آلتو آديجى". وذكرت المصادر، أنه "خلال المساء، انتشرت أنباء عن أول إصابة فى مقاطعة بوليا (جنوب)، لشخص يقيم فى بلدية تارانتو وقد كان فى بلدة كودونيو (لومبارديا ـ شمال)، بينما ظهرت اليوم الإصابة الأولى فى أبروتسو، لشخص لومباردى يمضى إجازته فى مدينة تيرامو، والذى من المنتظر بشأنه نتيجة التحليل الطبى من مستشفى سبالانزانى للأوبئة فى روما. وأشارت المصادر، إلى أن هناك 128 مريضًا يتلقون العلاج فى مستشفى سبالانزانى، 36 منهم فى العناية المركزة، بينما يخضع 221 للحجر المنزلى، وقد تعافى ثلاثة أشخاص، إلا أن عدد الضحايا وصل الى 12 شخصاً حتى الآن". وأكد رئيس مقاطعة لومبارديا، أتيليو فونتانا إصابة طفلة تبلغ 4 سنوات بفيروس كورونا المستجد، وهى أول إصابة لشخص قاصر فى البلاد. وأشارت الوكالة، إلى أنه تم وصف حالة الطفلة بـ "غير الخطيرة "، وتم تسجيل إصابتها فيىبلدة كاستيليونى دادا، بمنطقة بؤرة تفشى عدوى (كوفيد-19) المعزولة بالمقاطعة شمالى البلاد. ارتفاع حصيلة الإصابة بفيروس كورونا فى إيطاليا إلى أكثر من 400 شخص أكدت مصادر طبية فى إيطاليا أن هناك أكثر من 400 مصاب بفيروس كورونا فى أنحاء البلاد، وأن من بين المقاطعات، تحتل لومبارديا المركز الأول فى عدد الإصابات برصيد 258 شخصًا، حسبما قالت وكالة "آكى" الإيطالية. وأضافت المصادر أن "إقليم فينيتو، يتبع لومبارديا بـ 87 إصابة، تليه إميليا رومانيا بـ47، ليجوريا بـ16،وهناك ثلاث حالات فى كل من بييمونتى و لاتسيو و صقلية وماركى، وحالتين فى توسكانا، وواحدة فى آلتو آديجى". وذكرت المصادر أنه "خلال المساء، انتشرت أنباء عن أول إصابة فى مقاطعة بوليا (جنوب)، لشخص يقيم فى بلدية تارانتو وقد كان فى بلدة كودونيو (لومبارديا ـ شمال) ، بينما ظهرت اليوم الإصابة الأولى فى أبروتسو، لشخص لومباردى يمضى إجازته فى مدينة تيرامو، والذى من المنتظر بشأنه نتيجة التحليل الطبى من مستشفى سبالانزانى للأوبئة فى روما. وأشارت المصادر الى أن هناك 128 مريضًا يتلقون العلاج فى مستشفى سبالانزانى ، 36 منهم فى العناية المركزة، بينما يخضع 221 للحجر المنزلى، وقد تعافى ثلاثة أشخاص، إلا أن عدد الضحايا وصل الى 12 شخصاً حتى الآن". وأكد رئيس مقاطعة لومبارديا، أتيليو فونتانا إصابة طفلة تبلغ 4 سنوات بفيروس كورونا المستجد، وهى أول إصابة لشخص قاصر فى البلاد. وأشارت الوكالة إلى أنه تم وصف حالة الطفلة بـ "غير الخطيرة "، وتم تسجيل إصابتها فيىبلدة كاستيليونى دادا، بمنطقة بؤرة تفشى عدوى (كوفيد-19) المعزولة بالمقاطعة شمالى البلاد. وعقدت منظمة الصحة العالمية، اجتماع مشترك مع وزارة الصحة الإيطالية، أمس لمناقشة انتشار فيروس كورونا في إيطاليا بعد تزايد أعداد الإصابة، وذلك فى مقر وزارة الصحة الإيطالية فى روما، بحضور الدكتور هانز كلوج المدير الإقليمى لمنظمة الصحة العالمية لأوروبا، والدكتور روبرتو سبيرانزا وزير الصحة الإيطالى، الدكتورة ستيلا كيرياكيدس مفوضة الصحة والسلامة الغذائية بالاتحاد الأوروبي، والدكتورة أندريا عمون مديرة المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض والسيطرة عليها (ECDC) . إسبانيا تتفق على إنشاء سجل لعمالها فى جبل طارق بعد بريكست يصبح إعداد سجل للعمال الإسبان فى جبل طارق أحد التدابير للحفاظ على حقوق هؤلاء الموظفين بمجرد انتهاء الفترة الانتقالية لـ "خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبى"، حيث أنه يعد أحد الاتفاقات التى تم التوصل إليه بعد عقد الجلسة الأولى لاجتماعات لجنة التنسيق التى أنشأتها إسبانيا والمملكة المتحدة للتفاوض حول العلاقات بينهما مع جبل طارق اعتبارا مع يناير 2021، حسبما قالت صحيفة "الباييس" الإسبانية. وأعلن رئيس جبل طارق، خوان لوزانو، أن "كلا من الطرفين سيلتقيان مجددا فى جبل طارق فى غضون ثلاثة أشهر، مؤكدا على أهمية الحفاظ على التواصل الجيد بين جميع الأطراف، مشيرا إلى أن هذا التواصل لابد من تطويره فى بيئة بناءه وجديرة بالثقة، مما يعكس استعداد كلا الطرفين لضمان حقوق المواطنين فى المنطقة". وأشار المجلس العسكرى فى جبل طارق أنه تم عقد اجتماع بالأمس تم فيه تبادل لوجهات النظر حول تحديد وتوثيق عمال الحدود تطبيقا لأحكام المادة 26 من اتفاقية الانسحاب البريطانى، وذلك مثل إنشاء قنوات لتبادل المعلومات". أما بالنسبة لحكومة جبل طارق، فقد أكدت فى بيان أن هذا الاجتماع لم يتضمن أى مفاوضات بشأن العلاقة المستقبلية بين جبل طارق والاتحاد الأوروبى، معربة عن رضاها عن نتائج الاجتماعات الفنية الحالية، وتحديدا بالعمل الذى تقوم به السلطات الإسبانية لإعداد قوائم بمواطنين جبل طارق الذين يمارسون حقوق المجتمع والذين لهم الحق فى الحماية حتى 31 ديسمبر 2020. وأشارت الصحيفة إلى أنه تم إنشاء لجنة التنسيق حول مذكرة تفاهم حقوق المواطنين الموقعة بين إسبانيا والمملكة المتحدة، وذلك من أجل ضمان التطبيق الصحيح للأحكام الواردة فى المادة 1 من بروتوكول جبل طارق من الانسحاب وتتكون من سبعة أعضاء من كل طرف. ووفقا لتقارير، فإنه من المتوقع أن يمنح الاتحاد الأوروبى رئيس الوزراء البريطانى بوريس جونسون خيار تسليم الإقليم إلى إسبانيا أو استبعاده من أى اتفاق تجارى بين الاتحاد وبريطانيا. الصحافة الإيرانية رعب كورونا ينتشر فى إيران واحتكار الكمامات يصعب الوضع أبرز الصحف الإيرانية حالة الرعب الذى يعيشه الإيرانيون بعد تفشي فيروس كورونا المستجد فى مدنا إيرانية مختلفة، وبلع عدد الوفيات 26 والمصابين 245، وكتبت صحيفة آرمان ملى، أوضاع محافظة جيلان شمال البلاد مقلقة، وكتبت خلال يومين يصاب 44 شخصا، ومنع خروج عمال صينيين. وفى أحدث احصائياتها، بلغ عدد الإصابات والوفيات بالفيروس فى مدينة قم 15 شخصا، و9 فى إقليم جيلان و4 فى العاصمة طهران، وشخص فى إقليم مركزى و 3 فى خوزستان و2 فى سيستان وبلوشستان وشخص فى كرمانشاه وشخص فى اردبيل وشخص فى مازندران وشخص فى لرستان وشخص فى سمنان و2 فى كهجيلوية وشخص فى هرمزجان. أما صحيفة افتاب يزد، كتبت "ممرضات يحملون أرواحهم على اكفهم"، فى إشارة إلى وفاة ممرضة شابة 25 عاما فى مستشفى بمحافظة جيلان. اما صحيفة جوان المتشددة والتابعة للحرس الثورى أبرزت ما اعتبرته شماتة أمريكية فى إيران انتشار كورونا، ووصفت صحيفة كيهان المتشددة محتكري الكمامات الطبية فى إيران بتجار كورونا.













الاكثر مشاهده

دوريات أمنية بشوارع الإسكندرية للتأكد من حظر تجوال المواطنين

بالإنفوجراف.. أحدث الإحصائيات اليوم: 642 ألفا و238 مصابًا بكورونا فى 201 دولة

الاتصالات: غدا تفعيل 3000 دقيقة و10 جيجا إنترنت جميع الشبكات للعاملين بالصحة

"اورنچ مصر" تسخر جميع امكانتها وخدماتها الرقمية والمالية الذكية للمساهمة في الوقاية والحد من انتشار فيروس "كورونا"

متحف آثار مكتبة الإسكندرية يستغل فترة الغلق فى التعقيم لمواجهة كورونا

وزير النقل عن التكدس بمترو الأنفاق: علشان وسيلة نظيفة ورخيصة وحضارية

;