وزير الدفاع الأمريكى يصل إلى كابول قبيل إبرام اتفاق السلام مع طالبان

وصل وزير الدفاع الأمريكى مارك إسبر، اليوم السبت إلى العاصمة الأفغانية كابول، قبيل إبرام اتفاق السلام بين الولايات المتحدة وحركة طالبان، ونقلت قناة (الحرة) الإخبارية، اليوم عن مسئولين أمريكيين قولهم إن هذه الخطوة تهدف إلى طمأنة الحكومة الأفغانية بشأن التزام الولايات المتحدة قبيل إبرام اتفاق السلام المرتقب. وأشارت القناة إلى أنه من المرتقب أن تحدد اتفاقية السلام جدولا زمنيا لانسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان، مقابل ضمانات من طالبان بعدم السماح للجماعات المسلحة مثل القاعدة، بممارسة نشاط فى أفغانستان. و فى السياق ذاته، قال وزير الخارجية الباكستانى شاه محمود قريشى، اليوم السبت، أن بلاده تريد "انسحابا مسئولا" للقوات الأمريكية من أفغانستان، وقال قريشى - فى تصريح أوردته صحيفة (ذا دون) الباكستانية على موقعها الإلكترونى - "إنه يوم مهم.. ونأمل فى أن يمهد الطريق للسلام والاستقرار فى أفغانستان"، وذلك تعليقا على حضوره توقيع اتفاق سلام بين الولايات المتحدة وحركة طالبان الأفغانية. وأعرب قريشى، عن أمله فى إجراء حوار بين الأطراف الأفغانية، خلال اجتماع مع المبعوث الأمريكى الخاص للمصالحة فى أفغانستان زلماى خليل زاد، والذى أطلع - خلاله - خليل زاد قريشى على آخر التطورات المتعلقة باتفاق السلام الأفغاني. وقال قريشى، "ستواصل باكستان جهودها من أجل السلام والاستقرار الدائمين فى أفغانستان"، مضيفا أن العالم سيحتاج إلى مساعدة أفغانستان فى إعادة البناء. وفى وقت سابق، صرح قريشى بأن اتفاق السلام بين الولايات المتحدة وحركة طالبان الأفغانية سيفتح سبلًا جديدة للتنمية فى المنطقة. وقال قريشى، "السلام فى أفغانستان سيفتح لنا علاقات مع آسيا الوسطى"، مضيفا أنه مع السلام والاستقرار، ستكون هناك العديد من الفرص لتعزيز التجارة الثنائية بين باكستان وأفغانستان.


الاكثر مشاهده

السعودية تسجل 17 حالة وفاة و 357 إصابة جديدة بفيروس كورونا

كبلر: محطة إدكو بمصر تستعد لتحميل أول شحنة غاز مسال فى 3 أشهر

تباين مؤشرات البورصة بجلسة الاثنين.. ورأس المال يسجل 600 مليار جنيه

رئيس جامعة بنها يتفقد الدراسة بكليتى الطب البيطرى والزراعة بمشتهر.. صور

المؤشرات الإحصائية لانتخابات مجلس النواب بدائرة إمبابة.. إنفوجراف

أكذوبة المال السياسى لتشويه الدولة وتحقيق مكاسب شخصية ضيقة.. سلاح الضعفاء شعبيا وسياسيا للتغطية على فشلهم فى انتخابات"النواب".. "مى محمود" تفشل فى حسم المقعد من الجولة الأولى وتتورط فى توزيع الرشاوى..

;