تعرف على سر تحديد "المريض صفر" بكورونا.. ومن هو فى إيطاليا وأمريكا وإيران؟

بمجرد انتشار فيروس كورونا فى مدينة ووهان الصينية، مركز تفشى الوباء، كثرت التساؤلات حول من هو المريض رقم صفر، أى الحامل الأول للفيروس، وذلك نظرا لأهمية حالته من ناحية البحث العلمى لمعرفة أسباب انتشار الفيروس وكيفية انتقاله. وبالفعل نشرت وسائل إعلام صينية قبل أيام أن امرأة تدعى "وى" تبيع الجمبري في سوق الأسماك بمدينة ووهان، كانت أول من أصيبت بالفيروس التاجي الجديد، وذلك في 11 ديسمبر 2019، وذلك بعد أن أصيبت بحمى، واتضح في وقت لاحق ، أنها كانت أول حالة مؤكدة لعدوى "كوفيد – 19" في سوق ووهان للأسماك والمنتجات البحرية. ويقول تقرير فى موقع قناة سى جى تى إن الصينية الصادر باللغة العربية إن الأبحاث أثبتت أن إيجاد "المريض رقم صفر" في الدول التي أصابها الفيروس مهمة شاقة. ويرجع السبب الرئيسي في ذلك إلى فترة الحضانة الطويلة لـ"كوفيد-19" وانتقاله من إنسان إلى الآخر بدون أعراض واضحة. فيمكن للمصابين الذين لم تظهر عليهم أعراض المرض العبور من منافذ الدخول دون أن يتم اكتشافهم وينتقل الفيروس للآخرين ويصيبهم بلا شعور، الأمر الذي يجعل من الصعب تتبع مسار العدوى في معظم الحالات. الصين وقال الموقع إنه تم العثور على أول حالة مسجلة بعد تشخيصها لاحقا بالإصابة بفيروس كورونا الجديد في مدينة ووهان الصينية في 8 ديسمبر الماضي. وتم إخطار منظمة الصحة العالمية بالتحذير من "الالتهاب الرئوي الناجم عن سبب غير معروف" في الـ31 من الشهر نفسه، حيث أكد مسؤولو الصحة في ووهان وجود 27 حالة إصابة مرتبطة بسوق ووهان للمأكولات البحرية، وفقا لموقع قناة سى جى تى إن. إيطاليا في منتصف مارس الجاري، أصبحت إيطاليا مركزا جديدا لتفشي "كوفيد-19" وكانت من أوائل الدول التي علقت كافة الرحلات الجوية من الصين في نهاية يناير الماضي، بعد أن تم تشخيص إصابة اثنين من السياح الصينيين بفيروس كورونا الجديد في روما. لكن بعض الخبراء يعتقدون أن تفشي المرض في البلاد بدأ قبل حظر السفر. ظهر التفشي الجماعي الذي لم يتمكن أحد من تفسيره حتى الآن في منطقة لومباردي في شمالي إيطاليا في 21 فبراير الماضي. حيث جاء رجل يبلغ من العمر 38 عاما يدعي ماتياس من بلدة كودوجنو بالقرب من ميلانو، يعتقد أنه مصدر تفشي العدوى في منطقة كودوجينو ومنطقة فينيتو. هذا الرجل الذي يعد "المريض رقم صفر" في إيطاليا، لم يسافر إلى الصين. وزميله، أشير إلى أنه "المريض رقم صفر" الذي عاد مؤخرا من الصين بعد رحلة عمل، لكنه سجل نتيجة سلبية في الاختبار في وقت لاحق. وقال مدير معهد البحوث الطبية الحيوية ماسيمو جالي لرويترز، إن الوباء ربما كان يظهر من فترة طويلة قبل أن تظهر الأعراض على "المريض رقم صفر" في إيطاليا. من خلال تحليل التسلسل الجيني للفيروس، وجد فريق جالي أدلة تشير إلى أن الفيروس انتقل إلى إيطاليا من قبل شخص مصاب في مدينة ميونيخ الألمانية بين الفترة من الـ19 والـ22 من يناير الماضي. الولايات المتحدة تم الإعلان عن أول حالة مؤكدة بالإصابة بفيروس كورونا الجديد في الولايات المتحدة في 20 يناير الماضي. وكان رجلا يبلغ من العمر 35 عاما من ولاية واشنطن، وعاد من ووهان منذ فترة قصيرة، ظهرت عليه أعراض السعال الجاف المستمر والقيء. وفقا لتقرير بلومبرج، ذهب الرجل إلى عيادة رعاية عاجلة في ضاحية سياتل في 19 يناير، بعد أربعة أيام من عودته إلى البلاد. وقد استخدم وسائل النقل العامة مع ركاب آخرين أثناء عودته من المطار إلى منزله. إيران في إيران، حيث تم الإعلان عن تسارع الزيادة في أعداد حالات الإصابة المؤكدة، يعتقد أن تاجرا من مدينة قم لم يتم الإعلان عن اسمه، كان يسافر إلى الصين في رحلات عمل بشكل دوري، من المرجح أن يكون هو "المريض رقم صفر"، وفقا لتصريح وزير الصحة الإيراني سعيد نماكي. وتوفي التاجر جراء الإصابة بـ"كوفيد-19"، بعد سفره للصين في رحلات غير مباشرة على خلفية تعليق الرحلات الجوية المباشرة.


الاكثر مشاهده

مدير المرصد السورى: أردوغان أسس غرفة عمليات فى أنقرة لإرسال مرتزقة لليمن

وكالة أوروبية تراقب كورونا من الفضاء.. اعرف أكثر

نقابة المهندسين: 19 إصابة بكورونا و280 حالة اشتباه ببن الأعضاء

نائب رئيس جامعة أسيوط: أعراض إصابتى بكورونا بدأت بارتفاع درجة الحرارة

وزير المالية: دعم الإنفاق فى مجالات مرتبطة بأزمة كورونا هدف قرض صندوق النقد

وزير الخارجية الأردنى ونظيره العراقى يبحثان العلاقات الثنائية

;