وفاة طبيب فى أوزبكستان متأثرا بفيروس كورونا

قالت وزارة الرعاية الصحية في أوزبكستان إن طبيا توفي اليوم السبت، بعد أن حاول دون جدوى علاج نفسه من إصابته بفيروس كورونا التي أبقاها طي الكتمان. وأضافت الوزارة في بيان أن الطبيب البالغ من العمر 39 عاما كان على اتصال بأول مريض في أوزبكستان يصاب بالفيروس ويبدو أنه التقط العدوى منه. وجرى نقل الطبيب إلى أحد المستشفيات في 26 مارس بعد تدهور حالته لكنه توفي بعد ذلك بيومين ليصبح ثاني مريض يموت متأثرا بفيروس كورونا في الجمهورية السوفيتية السابقة. وأكدت أوزبكستان 104 حالات إصابة بالفيروس وأغلقت جميع أقاليمها ومنعت المواطنين من مغادرة منازلهم باستثناء الذهاب إلى العمل أو لشراء السلع الأساسية. يذكر أن حكومة أوزبكستان قررت تعليق الرحلات الجوية من وإلى أفغانستان وإيران وإيطاليا فى إطار جهود للحيلولة دون انتشار فيروس كورونا. وكانت قد أعلنت الإدارة الأمريكية، فرض قيود جديدة على السفر من وإلى إيران وإيطاليا وكوريا الجنوبية، وذلك فى ضوء تفشى فيروس كورونا "كوفيد-19"، لاسيما فى الدول الثلاث، التى باتت تعد بؤرا جديدة لانتشار الفيروس مع الارتفاع الجديد فى عدد الحالات المصابة فى كل منها.


الاكثر مشاهده

القوى العاملة: إبعاد المقيم المخالف لإجراءات كورونا الاحترازية بالسعودية

ميسي يغيب عن تدريبات برشلونة وشكوك حول مشاركته أمام مايوركا

الجارديان: جنوب إفريقيا تسجل أعلى نسبة إصابة بكورونا مع تخفيف الإغلاق

مجدي الهوارى وأيمن بهجت قمر يدعمان نقيب الممثلين بعد تعرضه لوعكة صحية

خارجية فرنسا تنفى وجود زعيم المعارضة الفنزويلية بمقر إقامة سفيرها بكراكاس

نائب الجبلاية يقدم مقترحا باستكمال الدورى وإقامته بمجموعتين الموسم المقبل

;