بطلة مسلسل La Casa de Papel تعمل ممرضة لمساعدة مصابى كورونا فى إسبانيا

قررت كلارا ألفارادو، الممثلة الإسبانية الشهيرة بمسلسلLa Casa de Papel، لاكاسا دى بابيل، العمل كممرضة لمساعدة مصابى فيروس كورونا، فى مستشفى فى مدريد، واحدة من أكثر المدن تأثرا بالوباء، حيث تعتبر إسبانيا واحدة من أكثر الدول تضررا من جائحة كررونا، حسبما قالت صحيفة "انفوباى" الأرجنتينة. وقالت ألفارادو: "سأقضى الأيام المقبلة فى الحجر الصحى للعمل كممرضة، كنت أقول دائما إننى كنت أحب أن أعمل فى مجال التمريض"، مشيرة إلى أنها الآن تعمل على قضية اخلاقية ومعنوية، قائلة: "قررت ارتداء ثوب التمريض قبل يومين ، وبشكل أساسى أقوم بهذا من أجل قضية أخلاقية، لم استطع البقاء فى المنزل مكتوفة الأيدى، فلابد من المساعدة خاصة لأشخاص يواجهون الصعوبات". وأضافت الفارادو: "هذا ليس الوقت المناسبللنقد، ولا للمنافسة السياسية ، ولا لوضع بعض الإجراءات على وجوهنا ، بل لتقديم محتوى مفيد لجعل الموقف أكثر احتمالًا للجميع ، والمساعدة قدر الإمكان حتى تمر هذه الأزمة". وتدور أحداث هذا المسلسل حول عملية سرقة وسطو مسلح تقوم به مجموعة من الافراد، وهنالك الكثير من الأحداث المشوقة التي جعلت من المسلسل من أشهر المسلسلات التي بات البحث عنها في الفترة الحالية بشكل كبير، وبعدما أعلنت شركة الإنتاج عن الجزء الرابع بدأ الكثير من محبيه فى البحث عن موعد نزول لاكاسا دي بابيل 4. وتعتبر إسبانيا ثانى الدول الأوروبية من حيث وفيات وإصابات فيروس كورونا،وتم تسجيل عدد وفيات قياسية خلال 24 ساعة ، بلغ 832 مما يرفع الحصيلة الإجمالية إلى 5690 حالة وفاة.


الاكثر مشاهده

ألمانيا تسجل 738 إصابة جديدة بكورونا والإجمالي يتجاوز 181 ألفا

"يا أم نيازى ضبش حرامى".. تعرف على أشهر إفيهات الفنان الراحل حسن حسنى

الصين تسجل أربع إصابات جديدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة

قارئ يشكو تأخير استلام وحدته السكنية بدار مصر فى مدينة الشروق

يوتيوب يضيف ميزة "الفصول" لتسهيل تصفح الفيديوهات.. كل ما تحتاج لمعرفته

كيف يمكن للسرطان أن يضع مرضى كورونا فى خطر أعلى؟

;