فرنسا تعتقل ضابطا سابقا من أفريقيا الوسطى بتهمة التواطؤ فى جرائم ضد الإنسانية

أعلنت النيابة الوطنية لمكافحة الإرهاب فى فرنسا القبض على ضابط سابق في الحرس الجمهورى لرئيس أفريقيا الوسطى المخلوع "فرانسوا بوزيزي" وسجنه في العاصمة الفرنسية "باريس" بتهمة التواطؤ في جرائم ضد الإنسانية والتواطؤ فى جرائم حرب،وقالت النيابة الوطنية لمكافحة الإرهاب في فرنسا في بيان – نقل راديو "فرنسا الدولي" اليوم الأحد، مقتطفات منه - إن الشرطة الفرنسية اعتقلت "إريك دانبوي باجالي" الثلاثاء الماضي بشرق فرنسا، وهو مواطن من أفريقيا الوسطى ويبلغ من العمر 41 عاما. وأضاف البيان أن تم اتهام "باجالي" بارتكاب أعمال تعذيب والارتباط الإجرامي بهدف التحضير لجريمة حر، وذلك بسبب أعمال ارتكبت بين عامي 2007 و 2014 عندما كان رئيس للحرس الرئاسي ثم رئيس لميليشيات مكافحة بالاكا. وكانت فرنسا قد أطلقت أعمال أول نيابة عامة وطنية متخصصة بمكافحة الإرهاب عام 2019 وهي تضم 26 قاضيا تحت إمرة مدع عام، وستكون مكرّسة لشؤون الإرهاب والجرائم ضدّ الإنسانية. يذكر أنه مع إطلاق هذه النيابة العامة المتخصصة، يختفي قسم مكافحة الإرهاب في نيابة عامة باريس التي كانت مكلّفة منذ 33 عاما بمكافحة الإرهاب والمس بأمن الدولة على المستوى الوطني.


الاكثر مشاهده

غارة إسرائيلية تستهدف مدرسة فى القنيطرة السورية

اعرف مصير سيدة تدير كيانا تعليميا وهميا يمنح شهادات دراسية مزورة بالأموال

لجان المصريين بالخارج تبدأ اليوم تلقى خطابات التصويت على مدار 3 أيام

استطلاعات الرأي في الغرب أداة جديدة للدعاية الانتخابية

شركة IBM تسجل نموًا مزدوجًا في الإيرادات السحابية.. اعرف التفاصيل

اطمن على نفسك.. لماذ يطلب الطبيب تحليل اليود فى الدم؟

;