سرقة أثر من دماء القديس يوحنا بولس الثانى من كاتدرائية فى إيطاليا

قال أسقف كاتدرائية مدينة سبوليتو بوسط إيطاليا، إن صندوقا من الذهب والبلور كان يحوى قطرات من دم القديس يوحنا بولس الثانى سرق من الكاتدرائية، وسرق الصندوق من مذبح يخلد ذكرى القديس البولندى الذى توفى عام 2005 بعد 27 عاما من توليه منصب بابا الفاتيكان. وأثناء إغلاقه لمبنى الكاتدرائية ليلا، اكتشف القائم على غرفة المقدسات سرقة الصندوق الذى يحوى قارورة بها بضع قطرات من الدم. وكان أثر القديس محفوظا بصورة مؤقتة فى كاتدرائية سبوليتو، فى انتظار نقله الشهر المقبل إلى كنيسة جديدة فى منطقة أومبريا تحمل اسم القديس الراحل. وقال كبير الأساقفة ريناتو بوكاردو، الذى كان مساعدا مقربا من القديس يوحنا بولس لأعوام فى الفاتيكان، إنه ليس من الواضح ما إذا كان الصندوق سرق من أجل طلب فدية، مثل ما حدث فى الماضى لآثار مقدسة أخرى فى إيطاليا.


الاكثر مشاهده

البنتاجون: الأسلحة الفرط صوتية الروسية تشكل تحديا لأنظمتنا

مأساة زوج.. يدفع ثلث راتبه وزوجته تطالب بـ9 آلاف أجر سائق بالقاهرة الجديدة

المكسيك تعلن رصد حوالي 6000 إصابة جديدة بفيروس كورونا

تعرف على أبرز طرق الحفاظ على المحاصيل والزراعات فى فصل الشتاء

"أوقاف القليوبية" تفتتح مسجدين اليوم بقرية الرملة وكفر الرجالات بطوخ

مشروع لائحة الشيوخ يحدد طريقة مناقشة المجلس لتعديل الدستور.. اعرف التفاصيل

;