8 مدن فرنسية تعلن حالة التأهب القصوى لتدهور الوضع الصحى بسبب كورونا

أدى تدهور الوضع الصحي في فرنسا إلى وضع ثماني مدن في البلاد، بما في ذلك باريس، في حالة تأهب قصوى اعتبارا من السبت، وهو تصنيف يشير إلى الإغلاق التام للحانات وفرض بروتوكول سلامة صارم في المطاعم من بين تدابير تقييدية أخرى. وكانت حالة التأهب القصوى مفروضة بالفعل في باريس ومرسيليا وإيكس إن بروفانس وجوادلوب (جزر الأنتيل)، وبدءا من اليوم، تنضم إلى هذا الوضع كل من ليون وليل وجرينوبل وسانت إتيان. وإذا لم تتحسن المؤشرات في تولوز ومونبلييه، يمكن أن تخضعان أيضا للضوابط الجديدة على المدى القصير. ويتم الإعلان عن حالة التأهب القصوى في فرنسا عندما يتجاوز معدل الإصابة التراكمي في الأيام السبعة الأخيرة 250 حالة لكل 100 ألف نسمة بين عامة السكان و100 حالة بين كبار السن، وأيضا عندما تصبح 30٪ على الأقل من أسرة غرف الرعاية المركزة مشغولة بمرضى "كوفيد-19".


الاكثر مشاهده

أيمن يونس: اشتباه في إصابة روقا بالصليبى.. وننتظر الأشعة

شريف مصطفى يقدم الموسيقى التصويرية لمهرجان القاهرة السينمائى بالأوركسترا

أخبار الرياضة المصرية اليوم

فى ليلة نيمار.. المان يونايتد يسقط أمام سان جيرمان بثلاثية فى قمة دورى الأبطال..ألبوم صور

أحمد الشيخ بعد رحيله من الأهلى: لم أوقع لأى ناد حتى الآن

يوفنتوس يتخطى دينامو كييف بثلاثية فى دورى أبطال أوروبا.. فيديو

;