فاوتشى: المتغير البريطانى سيكون السلالة "المهيمنة" فى أمريكا بحلول مارس

قال الدكتور أنتونى فاوتشى أنه من المحتمل أن يصبح المتغير البريطانى لفيروس كورونا هو السلالة "المهيمنة" للفيروس فى الولايات المتحدة بحلول شهر مارس. وأضاف خبير الأوبئة الأمريكى والعضو بفريق البيت الأبيض لمواجهة كورونا أنه تم بالفعل تأكيد المئات من حالات المتغير البريطانى فى الولايات المتحدة، ومن المحتمل أن يكون هناك المزيد من الحالات التى لم يتم تأكيدها رسميًا. وقال فاوتشى أن الأخبار السارة هى أن لقاحات فيروس كورونا تبدو "فعالة للغاية" ضد المتغير البريطاني. وأقر فاوتشى بأن اللقاحات "أقل فعالية" ضد البديل الجنوب أفريقى، لكن هذه الحقيقة تؤكد الحاجة إلى الحد من انتشار الفيروس التاجى فى الولايات المتحدة على نطاق واسع. وقالت الدكتورة روشيل والينسكى، مديرة مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها: "لا يزال يتعين علينا السيطرة على هذا الوباء". "يُرجى توخى الحذر - يظل الانتشار المستمر للمتغيرات مصدر قلق كبير." وحثت الدكتورة روشيل والينسكى، مديرة مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، الأمريكيين مرة أخرى على عدم السفر للحد من مخاطر الإصابة بفيروس كورونا. وقالت والينسكي: "أود أن أشجع الناس حقًا على عدم السفر وهناك المزيد من التجمعات التى تحدث فى المطارات." سأل الصحفيون أيضًا عن متغيرات الفيروس التاجى التى تسبب الفوضى فى دول مثل المملكة المتحدة وجنوب إفريقيا. أكد الدكتور أنتونى فاوتشى أنه حتى الآن، لا تزال معظم حالات الإصابة بفيروس كورونا فى الولايات المتحدة حالات للشكل الأصلى للفيروس، والذى تعتبر اللقاحات فعالة للغاية ضده.



الاكثر مشاهده

جهاز 15 مايو يفتتح عددا من مراكز الشباب داخل مشروعات الإسكان الاجتماعى بالمدينة

كارتيرون يلقي محاضرة فنية للاعبى الزمالك قبل التحرك لاستاد القاهرة

محمود جابر في الإسماعيلية لمتابعة ودية منتخب السويس 2003

الأهلي يعلن غياب محمد هانى عن مبارة النصر فى الكأس

إحالة مستريح البيتكوين المتهم بالاستيلاء على 200 مليون جنيه لجنايات الاقتصادية

كاريكاتير اليوم.. تجهيزات رمضان بمثابة إعلان المجاعة فى مرتب الرجل

;