12 مليون طفل في نيجيريا يخشون الذهاب إلى المدرسة

يخشى أكثر من 12 مليون طفل "يعانون من صدمة نفسية" الذهاب إلى المدرسة في نيجيريا حيث تقوم العصابات الإجرامية بخطف الطلاب لقاء الحصول على فدية، وفق ما أعلن الرئيس محمد بخاري. ويعود تاريخ أول عملية خطف جماعي للطلاب في أكثر دول إفريقيا اكتظاظًا بالسكان إلى أبريل 2014، عندما خطف عناصر بوكو حرام 276 فتاة من مدرسة في شيبوك (شمال شرق)، وأثارت الحادثة استياء دوليا وأدت إلى إطلاق حملة تحت شعار "أعيدوا لنا بناتنا" (#برينغ-باك-اور-غيرلز) من أجل تحريرهم. وأشار بخاري في مؤتمر دولي حول أمن المدارس أقيم في العاصمة أبوجا، إلى أن الهجمات على المدارس منذ ذلك الحين "تزايدت وانتشرت في جميع أنحاء الجزء الشمالي من البلاد". ونتيجة لذلك، "يعاني أكثر من 12 مليون طفل حالياً من الصدمة ويخشون الذهاب إلى المدرسة، وخاصة الفتيات"، بحسب الرئيس، دون أن يحدد المنطقة أو الفئة العمرية التي يدل عليها هذا العدد. ويستهدف قطاع الطرق منذ مدة طويلة ولايات وسط البلاد وشمالها الغربي ويهاجمون القرى ويسرقون الماشية ويمارسون الخطف مقابل الفدية.



الاكثر مشاهده

طلاب أولى ثانوى يؤدون امتحان اللغة الثانية ورقيا فى المدارس

خرائط جوجل تتحدى الوضع ثلاثى الأبعاد من أبل بأداة استكشاف الأحياء الفعلية

كل ما تريد معرفته عن اضطراب الإجهاد الحاد

تعرف على تاريخ الزجاج وأهميته للملوك منذ 3600 عام

هزيمة ثقيلة لـ"حزب شولتس" بأكبر ولاية ألمانية في الانتخابات التشريعية

طقس الخليج.. مغبر بالسعودية صحو بالإمارات وحار فى الكويت والبحرين

;