السفير البريطانى بالإمارات ناعيا حبيب الصايغ: رحيله خسارة كبيرة

نعى Patrick Moody، السفير البريطانى بدولة الإمارات العربية المتحدة، الشاعر والكاتب الصحفى الكبير حبيب الصايغ، والذى رحل عن عالمنا أمس، عن عمر يناهز الـ 64 عاما. وقال السفير البريطانى فى الأمارات، على حسابه بموقع التوصل الاجتماعى تويتر، "نيابة عن أسرة السفارة البريطانية أتقدم بأحر التعازي لفقدان الإعلامي والكاتب اللإماراتي حبيب الصايغ، الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، رحيله خسارة كبيرة للوسط الإعلامي والأدبى في الإمارات والعالم العربي". يذكر أن حبيب الصايغ ولد في أبوظبى عام 1955، حصل على إجازة الفلسفة عام 1977 كما حصل على الماجستير في اللغويات الإنجليزية العربية والترجمة عام 1998 من جامعة لندن، عمل في مجالي الصحافة والثقافة وله عمود يومي في صحيفة الخليج. شارك الصايغ في عشرات المؤتمرات والندوات العربية والعالمية، ترجمت أعماله إلى الإنجليزية والفرنسية والألمانية والإيطالية والإسبانية والصينية، حصل على جائزة تريم عمران - فئة رواد الصحافة عام 2004، كرمته جمعية الصحفيين عام 2006 كأول من قضى 35 عامًا في خدمة الصحافة الوطنية الإماراتية، وفي عام 2007 حصل على جائزة الدولة التقديرية في الآداب وكانت المرة الأولى التي تمنح لشاعر رأس تحرير جريدة الخليج الإماراتية ومن أشهر كتبه " الناطق باسم نفسه - قصائد إلى بيروت - الملامح - رسم بياني لأسراب الزرافات - كسر في الوزن".


الاكثر مشاهده

قرأت لك.. "شركة المستقبل" كتاب للمحاسبين والمحامين ومقدمى الخدمات المهنية

خبير كندى يحذر من احتمال ارتفاع كبير فى حالات الإصابة بفيروس كورونا

ليبيا تسجل 86 إصابة جديدة بفيروس كورونا

حافظ أبو سعدة: لا يوجد مبرر لإعادة طرح قانون المحاماة للتعديل

تطوير المنظومة الصحية ممكن بالاستفادة من تجربة كورونا وفيروس سى

لوحات فنية مدهشة وابتكارات باستخدام قماش التول

;