عمرها 1000 عام.. العثور على "بيضة" أثرية فى تل أبيب تعود للعصر الإسلامى

عثر عدد من علماء الآثار الإسرائيليون، على بيضة دجاجة أثرية، يعود عمرها لـ 1000 عام، فى تل أبيب، والتى يعود تاريخها للعصر الإسلامى، ومن ناحيتها، قالت هيئة الآثار الإسرائيلية،إن الباحثين صادفوا البيضة السليمة أثناء أعمال التنقيب في بالوعة قديمة. ومن جهته، قال لي بيري جال، الخبير البارز في مجال الطيور الداجنة بالعالم القديم، ويعمل في هيئة الآثار الإسرائيلية، في بيان: "حتى على المستوى العالمي، هذا اكتشاف نادر للغاية.. في الحفريات الأثرية، نجد أحيانا بيض نعام قديم، تحافظ قشوره السميكة على سلامته". وكشف البيان أن الفضلات البشرية اللينة فى البالوعة حافظت على بيضة الدجاجة، وظلت محمية، فيماتحدث مدير التنقيب آلا ناجورسكي عن اكتشاف "مذهل"، وقال: "حتى اليوم، نادرا ما يعيش البيض لفترة طويلة في علب الكرتون بالسوبر ماركت"، وذلكوفقا لما نقله موقع العين الإماراتى. وقال الباحث جال، إنه لسوء الحظ، يوجد في البيضة شرخ صغير، وهو ما يعني أن معظم السائل قد تسرب، وقال إن بعض صفار البيضة فقط لا يزال موجودا وتم حفظه لتحليل الحمض النووي مستقبلا. ومن جهة أخرى، يشار إلى أن مجموعة من الباحثين سبق وكشفوا عن نجاحهم فى حل لغز عمره 5 آلاف عام يتعلق بكيفية حصول مجموعة من بيض النعام على زخارفها الملونة، وكان البيض المزخرف يعد من الأغراض الثمينة بين دوائر النخبة فى حضارات البحر الأبيض المتوسط خلال العصرين البرونزى والحديدى، ولكن، لم يُعرف الكثير عن كيفية إنتاجها، وتجارتها، ونقلها من مكان إلى آخر فى أنحاء المنطقة. لذلك، فى الوقت المناسب لـعيد الفصح، أعاد باحثون فحص مجموعة تتكون من 5 بيضات كانت معروضة فى المتحف البريطانى فى لندن، ووجدوا أن قصة أصولها كانت "أكثر تعقيداً" مما كانوا يتصورون. ووجد الفريق، من جامعتى "بريستول" و"دورهام، أنه تم الاتجار بالبيض حول منطقة شاسعة فى البحر الأبيض المتوسط بعد أخذها من أعشاش الطيور فى البرية، وهو أمر لم يكن سهلاً نظراً لأن النعام يمكن أن تكون مخلوقات خطيرة، وذلك وفقًا لتقرير نشرته شبكة "CNN" الإخبارية. وكانت المنطقة الشاسعة التى تم الاتجار بها "أكثر ترابطاً مما كان يُعتقد سابقاً"، حسب بيان صحفى على لسان المهتمة بعلم آثار البحر المتوسط فى كلية "بريستول" للفنون، تامار هودوس، وباستخدام مجموعة مختلفة من المؤشرات النظائرية، تمكن الباحثون من التمييز بين البيض الذى أتى من مناطق مناخية مختلفة، ومنها الباردة، والرطبة، والساخنة، والجافة، حسب ما قالته هودوس. وأشارت هودوس إلى أن ما أدهشهم هو العثور على بيض من منطقتين فى مواقع من مناطق مناخية أخرى، و"يوحى ذلك إلى وجود طرق تجارية أكثر شمولية"، وعُثر على البيض المعروض فى المتحف فى قبر "إيزيس"، وهو مكان لدفن النخبة فى إيطاليا.




الاكثر مشاهده

الاحتفال مش للبشر بس.. أحدث تصميمات أزياء الهالووين للحيوانات الأليفة

هيئة الكتاب تستعد لمعرض شبين الكوم.. اعرف التفاصيل

الولايات المتحدة ترفع قيود الاستيراد على المنتجات الزراعية اليابانية

أزمة جديدة بين أنجلينا جولى وبراد بيت بسبب قصر فى فرنسا سعره 164مليون دولار

أسعار الذهب اليوم تغلق عند 780 جنيها للجرام من عيار 21

السيطرة على حريق هائل بمصنع للكرتون فى المنوفية

;