تعرف على حكاية الإناء الأثرى الذى سيعرض بمدخل المتحف المصرى طوال شهر أغسطس

بعد اختيار الجمهور فى المبادرة التى أطلقتها وزارة الآثار عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، والتى دعت فيها الشعب المصرى لاختيار "قطعة الشهر" والمقرر عرضها فى الأول من أغسطس بالمتحف المصرى بالتحرير، وقد حصلت آنية تعود لعصر الملك توت عنخ آمون.

وتقوم "انفراد" بنشر قصة القطعة التى تم اختيارها من قبل الجمهور لعرض تاريخها وأهميتها للتراث الحضارى المصرى. وتقول سمية عبد السميع القارح، المشرف العام على المتحف المصرى، إن القطعة عبارة عن إناء من مجموعة توت عنخ آمون، مصنوع من الألبستر يعود لعصر الدولة الحديثة للأسرة "18"، يبلغ ارتفاعة 27 سم، وعرضه 12سم، وهو إناء يعلوه أسد وجد أمام باب المقصورة الثانية فى حجرة الدفن بالأقصر عام 1822.

وأضافت سمية عبد السميع، أن الإناء به مواد عطره ولم يتم فتحه من قبل اكتشافه، وبعد الاكتشاف تم تحليل ما به، أما غطاءه فهو مزين بأسد رابض من العاج والعيون مطعمة بالذهب، والإناء يستند على رؤوس أسرى مصنوعة من الحجر الأسود والأحمر، والإناء مزين بمناظر صيد بالصحراء.


الاكثر مشاهده

راؤول يدخل قائمة المرشحين لتدريب شالكة الألمانى

طفلة تقدم بوكس تبرعات جمعتها من صديقاتها وجيرانها لدعم مرضى السرطان بالأقصر

استقبال 9190 مشروع بحثى بشعبة اللغة الإنجليزية بتجارة القناة

بورصة البحرين حمراء بختام الأسبوع بضغوط هبوط قطاعي البنوك والاستثمار

"القومى للمياه" يناقش دراسة فنية حول إتزان خط الشاطئ فى البحر الأحمر

مساطيل.. الاحتلال يزعم اكتشاف حشيش استخدمه اليهود فى طقوس دينية بـ فلسطين

;