زى النهاردة.. أحداث سعيدة عاشها للملك فاروق

فى حياة الملك فاروق، الكثير من التواريخ الفارقة، ولكن يأتى على رأسها بالتأكيد يوم ميلاده والذى يوافق 11 فبراير، حيث وُلد 1920، ليشهد هذا التاريخ مولد آخر حكام الأسرة العلوية فى مصر والتى بدأ حكمها عام 1805 بتولى محمد على حكم مصر. أهمية يوم 11 فبراير بالنسبة لفاروق لا يُستمد من كونه اليوم الذى ولد به فقط، ولكن أيضا لحدث هام وهو خطبته على ناريمان صادق، والتى أصبحت ملكة مصر فيما بعد، حيث أعلنت الخطبة فى مثل هذا اليوم. فاروق تزوج بناريمان صادق فى 6 مايو سنة 1951، وذلك بعد أن وقع عليها الاختيار لتكون ملكة المستقبل. وأنجبت الملكة ناريمان للملك فاروق الولد الذى كان يتمناه فى 16 يناير سنة 1952، ليكون وريثا لعرش مصر من بعده، إلا أن هذا الوليد لم يسعد أو يهنأ بكرسى العرش الذى كان والده يتمناه حيث قامت ثورة يوليو بعد ولادة وريث العرش بحوالى 6 أشهر فقط وبذلك لم يتحقق الحلم الذي طالما حلم به الملك فاروق وهو أن يكون ابنه وريثا لعرش مصر.











الاكثر مشاهده

الطبول تستقبل المصري في العين السخنه بعد الفوز علي النجوم

قوات سوريا الديمقراطية: تركيا سمحت لداعش بالمرور للعراق و الشام عبر أراضيها

عمرو أديب يكشف تفاصيل اختراق صفحة "فيس بوك " ابنة الشهيد هشام بركات

الصحف المصرية: قمة شرم الشيخ تعيد رسم خريطة العلاقات "العربية – الأوروبية".. وزير شؤون مجلس النواب: الواقع يفرض تعديل الدستور والكلمة للشعب.. قائمة سوداء بالقنوات الإرهابية.. وهوليوود تترقب جوائز الأو

"صور" نجاح كبير لمعرض فيرنكس أند ذا هوم وإقبال جماهيرى أول أيامه.. المنصة الوحيدة لتصدير الأثاث لدول العالم.. يقام على مساحة 20 ألف متر مربع بمشاركة 120 عارض.. وأكثر من 200 مشترى من 40 دولة من كبار ال

أهداف مباريات اليوم الجمعة 22 / 2 / 2019 بالدورى الممتاز

;