مصطفى قرر يحتفل بعيد الحب فى ملاجئ الحيوانات.. اعرف حكايته

مظاهر عيد الحب معروفة فى العالم كله، حيث يحرص الحبيبان على قضاء الوقت سويًا وشراء الهدايا لبعضهما البعض رغبة في التعبير عن مشاعرهم، والتعبير عن الامتنان لوجودهم سويًا، هذا المشهد الذى غيره مصطفى عبد العاطي من خلال فكرة طرأت على ذهنه وهى قضاء الفلانتين وسط الحيوانات باعتباره من المهتمين بها، فقرر الذهاب إلى ملاجئ تهتم برعاية القطط والكلاب والتعبير عن حبه لهم. شوفلك كلبة.. هذا هو الاسم الذى اختاره "مصطفى" للـ"إيفينت" الذى أعلن عنه على فيس بوك، لحث العديد من الشباب والمهتمين بالحيوانات على مشاركته فكرته وقضاء عيد الحب في الملاجئ واللعب معهم وإدخال السعادة على قلوبهم باعتبارهم أن السعادة والحب مشاعر لا تقتصر على الإنسان فقط. قال "عبد العاطى" لـ"انفراد": "اتخرجت من كلية الهندسة قسم العمارة، بس قررت اشتغل حاجة بحبها وهى التصوير الفوتوغرافى، وفى نفس الوقت أنا مهتم جدًا بالحيوانات، عشان كدا قررت أعمل مبادرة سميتها Meow tours". وأضاف أنه من خلال هذه المبادرة يقوم بعمل توعية بحقوق الحيوان وطريقة التعامل معها، عن طريق أكثر من فكرة، منها زيارات الملاجئ لمساعدة أصحابها، وتقديم الطعام للكلاب والقطط في الشوارع، فضلًا عن كتابة مقالات تتحدث عنهم، وعن طريقة التعامل معهم وتربيتهم، ومؤخرًا قررنا تدشين قناة على يوتوب لخدمة نفس الفكرة، وتغيير مفهوم الأشخاص الذيم يعتقدون أن الحيوانات مضرة وخطر التعامل معها. وبالحديث عن "شوفلك كلبة" قال إنه فكر في عمل شيء مختلف يوم عيد الحب، وشعر أن فكرة قضاء يوم وسط الحيوانات ستكون جميلة، خاصة أن الجميع خلال هذا اليوم يتحدث عن الحب، وأضاف: "فكرت نروح لأكتر حد بيحبنا من غير ما يطلب مننا حاجات كتير، خاصة إننا ممكن نروح لمجرد إننا نلعب معاهم ومش واخدين حتى أكل". "في عيد الحب حسيت إن أنسب حاجة الواحد يعملها هي إنه يفرح حد محتاج للحب، أي كان هو إيه، وبما إننا مهتمين بالحيوانات كان اختيارنا ليهم، والطبيعى لو حد مهتم بنشاط ليه علاقة بالأطفال أو دور المسنين يروحلهم يقضى اليوم معاهم" هكذا تحدث مصطفى عن الفكرة. وأضاف أن اختياره لاسم المبادرة، جاء بمحض الصدفة، فبعد أن اقترح عدة أسماء، وقع اختياره على "شوفلك كلبة"، وجاءت ردود الفعل ساخرة في البداية اعتقادًا أن الأمر لمجرد المزاح، ولكن عند اكتشافهم أنه حقيقة قرر الكثير منهم المشاركة في هذا اليوم، للدرجة التي دفعت أحد من قرروا الحضور لتجهيز مفاجأة لخطيبته تتمثل في حضورها الإيفينت يوم عيد الحب. "الزيارة بتكون مفيدة للطرفين، بالنسبة للحيوانات فهم طول الوقت مش بيشوفوا غير العمال اللي بيهتموا بأكلهم وشربهم والتنضيف، ومش بيلعبوا معاهم لضيق الوقت، والزيارات بتوفرلهم الفرصة إنهم يلعبوا، دا غير إننا ممكن ناخدهم نفسحهم في المنطقة، وبالنسبة لينا دي حاجة بتخلينا مبسوطين رغم إننا بنرجع تعبانين" هكذا تحدث مصطفى عبد العاطي عن الفائدة من الزيارة. وأضاف أنهم يحاولوا من خلال هذه الزيارات تشجيع الأشخاص الذين يشعرون بالخوف من الحيوانات كالكلاب والقطط على التعامل معها بسهولة، للدرجة التي حولت شخصية بعضهم فأصبحوا أعضاء فاعلين في إنقاذ الحيوانات وتبنيها أيضًا في كثير من الأحيان بعد أن كانوا يشعروا بالخوف منهم.



























الاكثر مشاهده

مايان السيد: احلم بالوصول إلى العالمية.. واحب ممارسة الرياضة والجيم

النيابة تستعجل تقرير الطب الشرعى فى قضية فتاة منشأة القناطر

التليفزيون هذا المساء.. القومية للأنفاق: الدولة تستثمر 223 مليار جنيه من 2014 حتى 2022.. وزيرة الهجرة: كورونا تمنع مشاهد زحام المصريين بالخارج أمام اللجان.. البيئة: ستتم تغطية جامع القمامة بهيئة التأم

معهد أمصال الهند يبدأ قريبًا تجربة لقاح البخاخ الأنفي لكورونا

وصفات طبيعية لتقشير اليدين وتجديد شبابها.. ضرورية مع تقلب الجو

قريبا.. صدور ترجمة "عمدة أمستردام" لـ هيرمان كوخ عن دار العربى

;