بتسلى نفسها.. مصففة شعر تستغل صديقها وتجرب عليه "تسريحات جديدة"

يعيش الملايين من الناس فى العزل المنزلي هذه الأيام، خوفا ومنعا لتفشى فيروس كورونا المستجد فيما يواصل الفيروس التاجى، إصابة الآلاف وحصد آلاف الأرواح جراء التقاط العدوى به. وجعل فيروس "كورونا هايدي لي أولي" مصففة شعر من أتلانتا، بولاية جورجيا الأمريكية، تغلق صالون تصفيف الشعر لخاص بها مؤقتًا، وقد أجبرذلك موظفيها على ترك العمل، بالإضافة إلى العديد من مصففى الشعر العاملين لديها، وفقا لموقع bored panda. وهربا من الوباء، خاصة بعد انتشاره الكبير فى الولايات المتحدة الأمريكية، قررت أن هي وصديقها جيف في كابينة عائلتها في شمال جورجيا هربًا من زحام المدينة وخوفا من التقاط عدوى فيروس كورونا. وقالت هايدى لبورد باندا: "نحن لا نغادر المنزل، فقط نخرج من أجل الطعام، وهو صدمة مقارنة بشكل حياتنا السابقة فى المدينة، لكن هذا ما يجب فعله للتخلص من أزمة فيروس كورونا". ولا تفتقد هايدي الأشخاص الذين تعمل معهم فحسب، بل أيضًا عملاءها، وتفتقد عملها فى تصفيف الشعر، لذلك قررت أن تصفف شعر صديقها بصورة يومية لتسلية وقتهما فى العزل، لتخرج بصورة لطيفة ومضحكة فى آن واحد. جيف مهندس برامج، وشعره هو ما جذب انتباه هايدي عندما التقيا لأول مرة منذ عامين، والآن، من الواضح أن الاثنين مناسبان حقًا. بعد أن قامت هايدي بتحميل صورة لتجربتها الصغيرة الممتعة على الإنترنت، انتشرت على الفور، وعلقت قائلة "كنت أعلم أنني سأكون عاطلة عن العمل لأسابيع، وربما أشهر، لذلك عندما كان جيف يجلس على جهاز الكمبيوتر، بدأت في تصفيف شعره وقلت "سأجعلك تبدو مثل جورج واشنطن".









الاكثر مشاهده

المقاولون يؤجل حسم مصير المعارين لما بعد منتصف يونيو

متحف الحضارات الأقرب لاستضافة قرعة مونديال اليد

فيديو.. "زفة" فى شوارع بلبيس بالشرقية رغم التحذيرات من انتشار كورونا

السيسى يعلن مبادرة لحل الأزمة الليبية ويحذر من الحل العسكري.. الرئيس: إعلان القاهرة يشمل وقف إطلاق النار 8 يونيو 2020 وإخراج المرتزقة وتفكيك الميليشيات.. ويؤكد: استقرار ليبيا جزء لا يتجزأ من استقرار م

المتظاهرون اللبنانيون يتوافدون على وسط بيروت احتجاجا على التدهور المعيشى

مدير مستشفى صدر العباسية: لدينا إصابات بالفريق الطبى بكورونا ولكنها محدودة

;