"ملياديرات الحرام".. تعرف على أغنى 10 زعماء مافيا حول العالم.. صور

من المعروف أن تجارة المخدرات والمافيا تدر أموالا كثيرة على أصحابها، وتحقق ثروات طائلة رغم عدم شرعيتها، ولذلك فهناك أكثر 10 رجال مافيا حققوا مكاسب خيالية من العمل فى هذا المجال. بابلو إسكوبار تربع الكولومبى "بابلو أسكوبار" على عرش تجارة المخدرات فى العالم فى فترة الثمانينيات، واحتكر إنتاج وتصدير "الهيروين" إلى دول العالم خاصة أمريكا، وحقق ثروة هائلة من تجارة "الكيف" وصلت إلى 30 مليار دولار أمريكى، ثم وصلت إلى 100 مليار دولار متضمنة الأموال المدفونة فى أنحاء مختلفة من كولومبيا، ما جعله ضمن أغنى رجال العالم لمدة 7 سنوات متتالية وفقا لمجلة "فوربس". شكل منظمة ميدلين كارتل بالتعاون مع مجموعة أخرى من المجرمين لشحن الكوكايين إلى الأسواق الأمريكية، شملت إمبراطوريته 400 منزل فاخر في جميع أنحاء العالم، وطائرات خاصة، وحديقة حيوانات خاصة تضم مختلف أنواع الحيوانات الغريبة، كان له جيشه الخاص من الجنود والمجرمين المخضرمين. بُنيت إمبراطوريته الواسعة على مختلف أنواع الجرائم، لكنه كان معروفًا برعايته لأندية كرة القدم، وقيامه بالمشاريع الخيرية. فرانك لوكاس اهم مهرب للكوكايين فى نيويورك فى الستينيات والسبعينات ،تبلغ ثروته 52 مليون دولار فى السبعينات، اخترع عقار يدعى "السحر الازرق" وهو انقى وارخص من الموجود فى اسواق المخدرات فى الولايات المتحدة الامريكية ، حيث قام بجلبها من تايلاند ونقلها باتصالاته العميقة مع القوات المسلحة انذاك، وفقا لصحيفة "انفوباى" الارجنتينية. تم القبض علي فرانك وحكم عليه بالسجن 70 عام فى 1975 ، ثم تم تخفيض الحكم عليه الى 15 عانما ماير لانسكى تبلغ ثروته 600 مليون دولار ، واتجه لانسكى الى الولايات المتحدة الامريكية فى سن التاسعة وبدأ العمل فى عصابات مانهاتن منذ سن مبكرة بعد اكتسابه ثقة كبار المجرمين فى المنطقة وأصبح العقل المدبر لعصابة مافيا كبيرة فى امريكا. وفى عام 1946 بدأ فى بناء تحالفات بين رجال الاعمال والعصابات والحكومة لغسل الاموال من خلال بناء فنادق وكازينوهات جديدة فى كوبا، وبدأ فى إنشاء أكبر نظام لغسل الاموال فى المافيا خلال القرن العشرين ، وفقا لصحيفة "لا اوبينيون" الاسبانية. وأسس "ماير" منظمة من المسلحين الإيطاليين واليهود، والتي أصبحت فيما بعد تعرف باسم "Murder Inc"، والتي ترأسها رجال عصابات مثل ألبرت أناستازيا وآل كابون، لكن لانسكي تمكن من تطوير هذه المجموعة من المجرمين إلى ما صار مشروعا تجاريا. التشابو جوزمان معروف فى المكسيك كمجرم كبير ومهرب للكوكايين حيث قام بتهريب اطنان الكوكايين وتم القاء القبض عليه فى العديد من المرات ولكنه دائما يهرب من السجن بطريقة تثير الجدل، ولكنه الآن يوجد فى سجن بالولايات المتحدة الامريكية ولم يستطع الهروب حتى الآن بعد وضع حراسات مشددة داخل وخارج زنزانته. وصلت ثروة التشابو الى 14 مليار دولار، حسبما قالت قناة "تيلى سور" الفنزويلية. آل كابونى تقدر ثروته بنحو 1.5 مليار دولار، خلال 10 سنوات فقط، كان آل كابوني فرداً في عدد من عصابات شوارع نيويورك أثناء فترة المراهقة، لكن صعوده الحقيقي بدأ حين دعاه رجل العصابات جوني توريو إلى العمل لصالح اكبر العصابات فى شيكاغو . وأثناء عمله حارساً أُصيب بالزهرى، وفى عام 1926 سيطر على المدينة بأكملها ، وفى عام 1931 تم اعتقاله والحكم عليه بالسجن واطلق سراحه فى عام 1939. جارسيلدا وايت يبلغ حجم ثرواتها 2 مليار دولار، وهى معروفة باسم الارملة السوداء، وهى تمثل جزء من تنظيم ديلين كارتل خلال الثمانينات ، فهى كانت واحدة من النساء القلائل الضالعات فى الاتجار بالمخدرات فى ذلك الوقت . اعتبرت ادارة مكافحة المخدرات جريسلدا على انها اكثر المجرمين المثيرين للدهشة والتى اتبعتها كثيرا فى القرن العشرين، بعد وفاتها فى عام 2012 تم اكتشاف 10 مليون دلار واكثر من 300 زوج من الاحذية التى كانت تشتريهم بارباح الكوكايين الذى تتاجر به بين امريكا اللاتينية والولايات المتحدة. كارلوس ليدر ريفاس تبلغ ثروته 2.7 مليار دولار، وهو احد قادة ميديلين كارتل ، قام بتعميم توزيع الكوكايين بعد شراء جزيرة خاصة في جزر البهاما ، حيث قام بتوزيع المخدرات على الولايات المتحدة بالطائرة. تم القبض عليه فى فبراير 1987 فى كولومبيا وكان اول زعيم للمخدرات يتم تسلميه للولايات المتحدة الامريكية وبقى فى السجن لمدة 3 سنوات. داود ابراهيم يعتبر اثرى رجل هندى فى مجال تهريب المخدرات وتقدر ثروته ب6 مليار دولار كوينتيرو ولد رافائيل كارو كوينتيرو فى 3 أكتوبر 1952 فى المكسيك، وأسس شركة "كارتل جوادالاخارا" لشحن كميات هائلة من الماريجوانا فى الولايات المتحدة الأمريكية، وهو مجرم مطلوب حاليًا، وتبلغ ثروته 650 مليون دولار أمريكى. وتم إطلاق سراح كوينتيرو من السجن فى أغسطس 2013، بعد أن انتهت المحاكمة إلى أنه قد حوكم بشكل غير صحيح لوجود خلل فى الإجراءات، ومع ذلك وسط ضغوط من الحكومة الفيدرالية للولايات المتحدة لإعادة اعتقاله، أصدرت المحكمة الاتحادية المكسيكية مذكرة توقيف ضد كارو كوينتيرو فى 14 أغسطس ولا يزال طليقًا باعتباره هاربًا مطلوبًا في المكسيك والولايات المتحدة، وعدة بلدان أخرى تعرض الولايات المتحدة مكافأة قدرها 20 مليون دولار لاعتقاله. الاخوة أوكاوا اسسوا امبراطورية للمافيا بارباحهم المكتسبة من تجارة الكوكايين وتبلغ 6 مليار دولار





















الاكثر مشاهده

كل ما تريد معرفته عن صراع ميسي ورونالدو مع الأندية والمنتخبات.. أرقام

بيراميدز يستثنى فتح الله من قرار إقالة الجهاز الفنى

خالد الغندور : قرار خلال ساعات بتأجيل الدور قبل النهائي أو النهائي

التعليم: عدم سداد مصروفات المدارس الخاصة يحجب نتيجة الطالب ويقيد بمدرسة حكومية

السعودية تعتزم دعم برنامج الفضاء بمليارى دولار بحلول 2030

النزول بالسن للقبول بمرحلة بدء التعليم الأساسي فى بورسعيد

;