من وشمك اعرف حالتك.. علماء أمريكيون يربطون تغير لون التاتو بنسبة الجلوكوز بالجسم

تمكن فريق من جامعة هارفورد، ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، من تطوير حبر ذكى يمكن أن يجعل من الوشم أداة لمراقبة القياسات الحيوية ، مثل مستويات الجلوكوز ليتغير لونه نتيجة لذلك، ويمكن حاليًا رصد المؤشرات الحيوية الجسدية من خلال مجموعة كبيرة من الأجهزة قابلة للارتداء، ولكنها عادة ما تحتاج إلى بطاريات لأنظمة الطاقة والاتصالات اللاسلكية لنقل البيانات. وتمكن الباحثون، بواسطة استخدام أحبار حيوية، من أن يعمل الوشم على التفاعلات الكيميائية البسيطة ، ولا يتطلب طاقة لأى معالجة للبيانات أو لإرسالها. ووفقا للبحث ، تتفاعل الأحبار المنفذ بها الوشم مع السائل الخلالى فى الجسم (السائل المحيط بالأنسجة)، الذى ينقل المغذيات إلى خلايا ويحمل النفايات منها، ويعمل السائل بشكل وثيق مع بلازما الدم؛ ما يعنى أنه يعمل كمؤشر مناسب للتركيزات الكيميائية فى الدم فى وقت معين. وقام الباحثون- من خلال مشروعهم "الوشم الجلدي" باختيار اثنين من أشكال مختلفة من الأحبار تم اختبارها على جلد الخنازير؛ حيث تم تصميم الوشم الأول لمراقبة مستويات السكر فى دم المريض، ليتغير لون الأحبار من اللون الأخضر إلى البنى فى ظل زيادة تركيز الجلوكوز فى الدم، أما الوشم الثانى يهدف إلى تتبع تركيز الصوديوم لمنع الجفاف عن طريق تحويل لون الوشم إلى اللون الأخضر الفاتح ليتم الكشف عن المزيد من مستويات الصوديوم. من ناحية أخرى، يرى المعارضون لتقنية الوشم أنه فى الوقت الذى يعتمد فيه فكرة الوشم على تمكين المريض من تتبع بعض القياسات الحيوية عن طريق الوشم وتباين ألوانه، إلا أنه فى بعض الأحيان قد لا يكون واضحًا للعين المجرد، ولاتخاذ قراءات أكثر دقة، وضع الفريق نموذجًا أوليًا من التطبيق الذى يمكن تحليل تلك القياسات الحيوية مع مسح أو صورة للأحبار.


الاكثر مشاهده

إحالة عاطلين للمحاكمة بتهمة سرقة الشقق فى الزيتون

رئيس الوزراء اليمنى يشيد بالدعم السعودى للحفاظ على قيمة العملة الوطنية

نائب مدير عام الجوازات: احتفالات اليوم الوطنى يعكس جودة الأداء الأمنى بجميع مستوياته

أسعار النحاس تسجل أدنى مستوى فى أكثر من أسبوعين

كنائس المعادى تختتم مهرجان الكرازة للمسنين وتوزع عليهم الكؤوس

500 منظمة حقوقية وتنموية ترفض دعوات التحريض وإشاعة الفوضى وخرق القانون

;