مسيرة حزينة فى قلب باريس بسبب حريق كاتدرائية نوتردام التاريخية

خرجت مسيرة حزينة فى قلب باريس بقيادة كريستوف كاستانير وزير الداخلية الفرنسى وعمدة باريس آن هيدالغو، ومسئولون آخرون، لإظهار تعاطفهم وحزنهم على الحريق الذى أندلع فى كاتدرائية نوتردام التاريخية ويعود حزن العالم على هذه الكاتدرائية لأنها تعد من أشهر معالم باريس، كما أنها أحتضنت أحداثاً تاريخية وسياسية عديدة غيرت مجرى تاريخ فرنسا، وحريق الكاتدرائية أثار صدمة وحزناً ليس فقط فى فرنسا، وإنما حول العالم كله، لما يحمله هذا الصرح من قيمة تاريخية وحضارية. فقد عاشت العاصمة الفرنسية باريس ليل الأثنين ليلة حزينة، بعد احتراق أشهر معالمها السياحية: كاتدرائية نوتردام دو بارى، أو كما تعرف بالعربية كاتدرائية سيدتنا مريم العذراء. الكاتدرائية، التى تقع فى الجانب الشرقى من قلب العاصمة الفرنسية باريس، على ضفاف نهر السين، يقصدها ملايين السياح سنوياً، ويمتد تاريخها إلى منتصف القرن الثانى عشر الميلادي. استغرق بناءها نحو 200 عام، وهى ذات أبعاد هائلة، إذ يبلغ طولها 127 متراً، وعرضها 40 متراً، ويصل ارتفاعها إلى نحو 33 متراً. وفى العام 1991 تم إدراجها على لائحة التراث العالمى لمنظمة اليونسكو، وفى العام 2013 احتفلت الكاتدرائية بمرور 850 عاماً على بنائها.





























الاكثر مشاهده

الجناح المصرى وبوستر محمد صلاح يخطف أنظار طلاب بكين.. صور

التحقيق مع مسن وابنته قتلوا رضيع نتيجة علاقة غير شرعية بينهما بالبساتين

"سنقتل الأمريكيين والبريطانيين".. هاتف يكشف حياة بريطانيين انضموا لداعش

السعودية تحبط محاولة تهريب 184 ألف حبة كبتاجون

تجديد حبس محامية وعشيقها لاتهامهما بقتل زوجها بوضع 12 قرص فياجرا بالظاهر

أمين الشرطة المتهم الشروع فى قتل عاطلين: "كنت بدافع عن نفسى"

;