مؤيدو زعيم المعارضة الفنزويلية خوان جوايدو يتظاهرون فى مدريد دعما له

تظاهر الآلاف من مؤيدى زعيم المعارضة الفنزويلية خوان جوايدو دعما له خلال زيارته لإسبانيا، وأكدت وزيرة الخارجية الإسبانية، أرانشا جونزاليز لايا، لزعيم المعارضة الفنزويلية، خوان جوايدو، دعم حكومتها الكامل له بصفته "رئيسا مؤقتا" لبلاده، وأوردت الخارجية الإسبانية، فى بيان صدر فى أعقاب اللقاء الذى عقد وراء أبواب موصدة، أن جونزاليز وجوايدو تبادلا الآراء "حول الأزمة السياسية والاجتماعية والإنسانية الحادة التى تعيشها البلاد، والسبل التى ستسمح لفنزويلا بالعودة إلى الديمقراطية ودولة القانون والازدهار". وقالت جونزاليز لجوايدو إن حكومتها تدعمه بالكامل، معربة عن رغبة مدريد فى "المساهمة، قدر المستطاع، فى تهيئة.. الظروف لإجراء انتخابات رئاسية مع توفير كل الضمانات الديمقراطية" لها، وذلك بالتعاون مع الاتحاد الأوروبى ومجموعة الاتصال الخاصة بفنزويلا. وكانت مدريد إحدى محطات جوايدو فى جولته الأوروبية التى زار خلالها دافوس السويسرية وبروكسل ولندن وباريس، والتقى زعماء عدد من الدول، بمن فيهم رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، والرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، والمستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، ورئيس الدبلوماسية الأوروبية، جوزيب بوريل، وبدأت فى فنزويلا، فى 21 يناير 2019، احتجاجات حاشدة على حكم الرئيس نيكولاس مادورو، بعد أدائه اليمين الدستورية، ونصب رئيس الجمعية الوطنية المعارضة، خوان جوايدو، نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد. وأعلنت الولايات المتحدة ودول أخرى عدة، بما فيها إسبانيا، عن اعترافها بجوايدو، فيما وصفت موسكو رئاسته بـ "اللاغية"، وأكدت روسيا والصين وتركيا ودول أخرى عدة دعمها لمادورو كرئيس فنزويلا الشرعي.















الاكثر مشاهده

التنمية المحلية: 2 مليار جنيه لترفيق المناطق الصناعية بسوهاج وقنا

حملات مرورية بمحاور القاهرة والجيزة لرصد المخالفين لقواعد المرور

منال آل مكتوم لوزيرة التعاون الدولى: مشاركتكم أسهمت فى إنجاح منتدى المرأة العالمى

الإسكان: الانتهاء من تطوير 298 منطقة غير آمنة.. و53 غير مخططة.. و18سوقا عشوائيا

رئيس الوزراء يصدر قرارا بإضفاء صفة النفع العام على عدد من الجمعيات والمؤسسات

منفذ الهجوم على مقهيين بألمانيا اعترف بمسئوليته عن الحادث برسالة مكتوبة

;