احتجاجات في بنسلفانيا الأمريكية ضد إجراء البقاء في المنزل لمواجهة كورونا

في أحدث موجة من الاحتجاجات التي انتشرت في الولايات المتحدة، شهدت ولاية بنسلفانيا احتجاجات كبيرة ضد قرارات حاكم ولاية بنسلفانيا توم وولف، بالبقاء في المنازل كإجراء احترازى لمواجهة فيروس كورونا الوبائى. وتجمع المتظاهرون ورفعوا الأعلام الأمريكية، واصطفوا للمطالبة بتغيير الوضع القائم، مؤكدين أنه لا يمكن الاستمرار في مواصلة اغلاق الاقتصادي ونتائجه الاجتماعية. جدير بالذكر أنه في 31 مارس أعلن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب منطقة كوارث كبرى فى ولاية بنسلفانيا، وأمر بتقديم مساعدات للولاية فى المناطق المتضررة من تفشى فيروس كورونا " كوفيد ـ 19" والذى بدأ فى 20 يناير الماضى بالولايات المتحدة وما زال مستمرا، وذكر بيان للبيت الأبيض اليوم الثلاثاء أن التمويل الفيدرالي سيكون متاحا على مختلف المستويات المحلية للولاية وللمنظمات الخاصة غير الهادفة للربح بها وذلك في إطار التدابيرالحمائية الطارئة بما في ذلك المعونات المباشرة الفيدرالية لجميع مناطق الولاية المتضررة من تفشى الفيروس. وفي هذا الصدد ، كلف بيت جينور المسئول بوكالة الإدارة الفيدرالية الطارئة بوزارة الأمن الداخلي الأمريكي، ماريان تييرتي كمنسقة فيدرالية لعمليات التعافى للمناطق المتضررة في بنسلفانيا. يذكر أن حاكم ولاية نيويورك الأمريكية أندرو كوومو، ناشد العاملين في المجال الطبي في جميع أنحاء الولايات المتحدة، التوجه إلى ولايته لمساعدتها في مواجهة الأزمة الصحية التي تجتاحها في ظل أسوأ تفش لفيروس كورونا المستجد في البلاد.


















الاكثر مشاهده

تركى آل الشيخ عن تامر مرسي: سعيد بوجود منتج ناجح في وطننا العربي يحافظ على مستواه

بشير التابعى: لو الزمالك رجع بنقطة من تونس يبقى مكسب

أحمد شديد: محمد صلاح قطع علاقته معى فجأة.. وحزين من معاملة لاعبى الأهلى

جوجل تعلن تحديث "كروم" مع الإصدارات الجديدة كل 4 أسابيع

3 أنظمة غذائية مفيدة لصحة القلب.. قلل الملح

الأميرة أوجينى تكشف عن أمنيتها لطفلها الأول "أوجست" فى آخر ظهور لها

;