خالد عكاشة لـ"المواجهة": أوروبا اتخذت خطوات لردع حركات متطرفة تتبع النظام التركي

أكد العميد خالد عكاشة، رئيس مركز الأهرام للدراسات الاستراتيجية، أن هناك حالة من الانكشاف الأمني الحقيقي داخل أوروبا، ولأول مرة تبدأ أكثر من دول أوروبية لمواجهة الإرهاب وخلاياه والاختراقات التي نفذها التنظيم الدولي لجماعة الإخوان المسلمين، مشيرا إلى أن ما يعرف بتنظيم "الذئاب الرمادية" هو تنظيم متطرف وعنصري، وهو الذراع المسلحة للحركة القومية التركية، وهو الحزب الحليف لرجب طيب أردوغان الرئيس التركي، ويؤمن بشدة بأهمية ارتكاب أعمال دموية. وأضاف خلال لقاءه مع الإعلامية لما جبريل ببرنامج "المواجهة" الذي يذاع على قناة اكسترا نيوز: "أردوغان منح الحركة القومية في تركيا العديد من التسهيلات مما سهل له اختراق التنظيم العنصري، الذي أنشأ لنومه فروع في عدد من الدول الأوروبية، مما سمح لتجنيد عدد من الشباب في تلك البلاد، وبالتحديد في ألمانيا، وتمكنت المخابرات الألمانية من تقديم مذكرة تضم وقائع تفضح المنهج العنيف والذراع الاستخباراتي التي يستخدمها أردوغان للضغط على أوروبا، وليس ألمانيا الدولة الأولى، بل سبقها فرنسا". وقال: "فرنسا اتخذت العديد من الإجراءات خلال الفترة الماضية ضد تلك الحركة العنيفة، حيث أصدرت قرارات غلق لمقرات حركة الذئاب الرمادية، وبعد قيامها لأماكن تضم عدد من الأرمن واليهود وقاموا بتشويهها، وهي حركات متعصبة أشبه بالنازية، وهناك تضييق كبير في أوروبا لهذا النشاط التركي المتطرف، وهؤلاء استخدموا الدين الإسلامي كستار لارتكاب جرائم عنصرية".



الاكثر مشاهده

حكومة اليابان تعتذر عن فشلها فى توفير رعاية طبية كافية فى ظل الجائحة

قصور ثقافة الأقصر تنظم محاضرات حول الحفاظ على البيئة.. صور

النائب كريم درويش: السياسة الخارجية المصرية وحكيمة ولا ينكر جهودها إلا جاحد

تشاتشيتش: بيراميدز لم يكن بحاجة لإكرامي فى هذا السن والمهدي والشناوي أفضل

هبوط بورصة قطر للجلسة الرابعة على التوالى بضغوط تراجع 26 سهماً

10 مشاهد مثيرة فى مواجهات الأهلى وبيراميدز قبل صدام اليوم.. السماوى عقدة الأحمر فى الكأس والكفة متساوية بالدوري.. رمضان صبحى وإكرامى فى صدارة أفيش فيلم العميل المزدوج.. عودة الشناوى وبانون وشريف لتشكي

;