الجبلاية و«مهزلة» القسم الثالث

اللجنة الثلاثية باتحاد الكرة شغالة تغييرات فى اللجان، وقرارات قوية فى كل الاتجاهات، ويركز أحمد مجاهد رئيس اللجنة الثلاثية، فى كل كبيرة وصغيرة.. وهذا شىء جيد له إيجابيات وله سلبيات، والمهم أن تكون كل القرارات بعيدا عن المجاملات أو الحسابات الانتخابية. وأمامنا مشكلة كبيرة حدثت فى مباراة بالقسم الثالث بين فريقى شباب بدواى ومنية سمنود، لم يحتسب الحكم أحمد لطفى ركلة جزاء لفريق بدواى، فاعترض اللاعبون ونزل الجهاز الفنى وطبعا وراهم الجمهور واعتدوا على الحكم فى مشهد مأساوى كاد يقود لكارثة لولا العناية الإلهية، اتحاد الكرة قرر تصعيد الأمر للجنة الانضباط لاتخاذ قرارات رادعة ضد المخطئين، وهذا جيد جدا، ويجب أن تكون هناك وقفة مع ما حدث فى كل الاتجاهات من كل الجهات المسؤولة. الحكم يتحمل جزءا من المسؤولية، لأنه تغاضى عن حضور هذا العدد الكبير من الجماهير رغم تحديد عدد معروف ومسموح لهم بالتواجد، وكمان إدارات الأندية التى تستضيف مباريات لازم تكون مستعدة لتحمل المسؤولية أو تطلب من الأمن عدم تواجد الجماهير، وطبعا لجنة الحكام مطلوب منها اختيار أطقم التحكيم بعناية، لأن التعيينات الغلط تؤدى لكوارث فى الملاعب.



الاكثر مشاهده

سلبية "رابيد تيست" الزمالك قبل مواجهة الأهلى فى القمة

خطوات.. كيف تعثر على هاتفك الآيفون المفقود بمساعدة Google Assistant

عامان على حريق كنيسة نوتردام.. ماذا تم فى ترميمها؟

ماكرون يعتزم رفع الإغلاق التام اعتبارا من منتصف مايو وحسب الوضع الوبائي لكل منطقة

غرق 41 مهاجرا قبالة سواحل تونس

أبرز قضية.. أحمد عز يكشف كواليس تصوير "هجمة مرتدة".. قصة حقيقية من ملف المخابرات

;