صور.. تطوير المستشفيات والوحدات بالإسماعيلية استعدادًا لتطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل.. تطوير المستشفى العام بتكلفة 316 مليون جنيه.. تشغيل تجريبى لمستشفى أبوخليفة للطوارئ والحوادث لخدمة إقليم الق

بدأت وزارة الصحة، فى تطوير جميع الوحدات الصحية والمراكز الطبية والمستشفيات فى محافظة الإسماعيلية، استعدادًا لتطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل، المقرر له مطلع العام المقبل. وانتهت وزارة الصحة من تطوير مستشفى أبو خليفة بتكلفة 273 مليون جنيه، وجارى الانتهاء من تطوير ورفع كفاءة مستشفى الإسماعيلية العام، بتكلفة 316 مليون جنيه، وجارى رفع كفاءة مستشفى القصاصين المركزى، وتطوير مستشفى حميات التل الكبير وذلك لتحويلها لمركز لعلاج أمراض الجهاز الهضمى والكبد بتكلفة تقدر بحوالي 529 مليون جنيه. وقال، الدكتور سعيد السقعان، وكيل وزارة الصحة بالإسماعيلية، إن تطوير الوحدات الصحية والمراكز الطبية والمستشفيات، سوف يستغرق 6 أشهر مقبلة، على أن تنطبق منظومة التأمين الصحى الشامل فى محافظة الإسماعيلية فى الأول من يناير عام 2020. وأضاف، وكيل وزارة الصحة بالإسماعيلية، أن العمل فى تطوير ورفع كفاءة بدأ من فترة فى عدد من المستشفيات، وأقترب موعد تسليمها، كما تم الانتهاء من مستشفى أبو خليفة للطوارئ وتم افتتاح المستشفى للعمل تجريبيًا، مشيرًا إلى أن وزارة الصحة تقوم بتنفيذ خطة إحلال وتجديد واستكمال جميع الوحدات الطبية بالمعدات والأجهزة اللازمة للتشغيل، كما جارى تطوير مستشفى القصاصين المركزى. مستشفى أبوخليفة للطوارئ تم الانتهاء من تطوير ورفع كفاءة مستشفى أبوخليفة للطوارئ، بمركز القنطرة غرب بمحافظة الإسماعيلية، والتى تقع على طريق "الإسماعيلية – بورسعيد"، وتم بدء التشغيل التجريبي للمستشفى وتم استقبال مجموعة من الحالات الطارئة بسيارات الإسعاف، كما تم أجراء عدد من العمليات الجراحية داخل المستشفى، ويخدم عدد من المحافظات، وهى الإسماعيلية وبورسعيد والسويس وشمال سيناء، ويقدم الخدمة مجانًا كمستشفى طوارئ. ويعد مستشفى أبوخليفة للطوارئ، أول مستشفى للطوارئ واستقبال الحوادث بمحافظات إقليم القناة وسيناء، بعد إعادة تأهيليها وتخصيصها، بطاقة إجمالية قدرها 111 سريرًا، منها 13 سريرًا عناية مركزة مجهزة بأحدث وسائل التكنولوجيا الطبية الحديثة، بجانب 5 غرف عمليات كبرى وغرفة عمليات طوارئ، و8 غرف إنعاش قلب وعيادات خاصة لجراحات اليوم الواحد، بجانب وحدة الأشعة المقطعية وجهازين أشعة عادية، و3 أجهزة سونار، وجهاز أكيو، و4 معامل مجهزة بأحدث التجهيزات، وبنك دم تخزيني، بالإضافة لجناح فندقى 11 غرفة، وغرف إقامة الأطباء والتمريض، وقسم خاص للمعامل والأشعة، وقاعة كبرى للمؤتمرات والمحاضرات. وقال، الدكتور سعيد السقعان، وكيل وزارة الصحة بالإسماعيلية، إن مستشفى أبو خليفة تكلفتها 273 مليون جنيه، وكانت تأتي ضمن المشروعات المتعثرة، وتم استلام المستشفى عام 2002، وتم الانتهاء من تطويرها ورفع كفاءتها مؤخرًا، وتم تشغيلها بكامل قوتها لتكون إحدى الصروح الطبية، وتم تجهيزها لتخدم مباريات بطولة الأمم الأفريقية التي أقيمت فى الإسماعيلية والسويس، كما تعد صرح طبي يتفق مع توجه الدولة لإطلاق منظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة. تطوير مستشفى الإسماعيلية العام بدأت وزارة الصحة منذ أكثر من عامين فى تطوير ورفع كفاءة مستشفى الإسماعيلية العام، والذى افتتحت للعمل عام 2005، استعدادًا لتطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل فى المحافظة، بهدف تمكين المستشفى من تلبية كافة متطلبات الخدمة الطبية المطلوبة لأهالي المحافظة، حيث وتتضمن أعمال التطوير جميع مسطحات المستشفى ويصل إجمالي عدد أسرة المستشفى 316 سريرًا، منها 218 سريرًا إقامة مرضى، و26 مبسترين، 11 سرير رعاية مركزة، و28 عناية متوسطة، و5 أسرة حديث الولادة و20 كرسي غسيل ملوي و8 سراير إفاقة. وتصل تكلفة أعمال التطوير إلى 362 مليون جنيه، وتتضمن المستشفى أقسام الغسيل الكلوي والأشعة والمعامل والعمليات العناية المركزة والحقن المجهري. ويضم المستشفى العام بالإسماعيلية، عيادة تخصصية لأمراض السكر تم تجهيزها بأحدث وسائل تكنولوجية لعلاج أمراض السكر في مصر، وتعد الثانية من نوعها على مستوى الجمهورية، وعيادات قلب ورمد وكلي وقدم سكري وأعصاب وسكر حوامل ومعمل وصيدلية، فضلًا عن قاعة محاضرات وعيادة تغذية وعيادات تخصصية، وساهمت عمليات التطوير داخل المستشفى في رفع إمكانياتها وزيادة عدد أسرة الإقامة وأسرة العناية والحضانات والغسيل الكلوي وغرف العمليات. إنشاء مستشفى أبو صوير المركزي بتكلفة 308 مليون جنيه بدأت وزارة الصحة أولى خطوات إنشاء مستشفي مركزي جديد في مدينة أبوصوير، سعة 70 سريرًا، بالإضافة إلي مبني خاص بالعيادات الخارجية، بتكلفة 308 مليون جنيه يتم تنفيذة خلال عام، لتقديم الخدمات الطبية لأكثر من 150 ألف مواطن من دائرة المركز وضواحيها، وليخدم أهالى ومواطنى أبو صوير فى منظومة التأمين الصحى الشامل الجديدة. مستشفى القصاصین المركزى تجرى أعمال تطوير ورفع كفاءة مستشفى القصاصین المركزى، على قدم وساق، حيث تم الاقتراب من الانتهاء من تطوير المستشفى ليكون جاهز لاستقبال منظومة التأمين الصحى الشامل الجديدة فى المحافظة، وتشمل عملية تطوير ورفع كفاءة جمیع العیادات الخارجیة وقسم الحمیات بالمستشفى واستكمال الأسرة والأجھزة والمستلزمات الطبیة. مستشفى حميات التل الكبير مستشفى حميات التل الكبير، من أكثر المستشفيات التى أثيرت حولها العديد من المشاكل والأزمات وتقدم بسببها العديد من طلبات الإحاطة فى البرلمان، كون المستشفى تم إنشاؤه فى 2004 على مساحة 21 ألف مترًا بطاقة 150 سرير وتكلفة تجاوزت 70 مليون جنيه، حيث، تم الانتهاء منها منذ 15 عامًا، ولكن لم تعمل حتى الآن، وطالب أعضاء مجلس النواب والأهالى بتحويل مستشفى التل الكبير إلى مستشفى عام، مع وجود مركز به لعلاج أمراض الكبد، وفيروس سي، حيث يخدم المستشفى 6 محافظات كاملة، لأن المستشفى يتوسط محافظات مدن القناة ومحافظتى سيناء والشرقية، وتسعى وزارة الصحة تطوير المستشفى ليكون أحد الصروح الطبية التى سوف تستضيف منظومة التأمين الصحى الشامل الجديدة. مستشفى أورام الإسماعيلية التعليمي يجرى فى الوقت الحالى، أعمال المرحلة الثانية من تطوير مستشفى أورام الإسماعيلية، التي تقدم 400 جلسة علاج كميائي شهريًا وتجري 7 جراحات يوميًا من خلال غرفة عملياتها، بتكلفة 85 مليون جنيه لتطوير المستشفى، حيث تخدم المستشفى شرق الجمهورية بالكامل والإسماعيلية الجديدة. وكان قد تم افتتاح أعمال التطوير الأولى بالمستشفى فى أواخر عام 2016، وشملت أعمال التطوير الأولى توفير 50 سرير بالأقسام الداخلية و10 أسرة للعناية المركزة، كما تم افتتاح قسم للعلاج الإشعاعى والمسح الذرى، ووحدة تحضير للعلاج الكيماوى مهداه من مؤسسة 57357 كتبرع بتكلفة نصف مليون جنيهًا، بالإضافة إلى عيادة للأسنان وقسم للأشعة المقطعية، وقسم للعمليات والعناية المركزة، كما تم افتتاح قسم الصيدلية الإكلينيكية بالمستشفى والتى تم تطويرها من خلال مؤسسة 57357 وجمعية أصدقاء المبادرة القومية ضد السرطان. ويقدم مستشفى أورام الإسماعيلية التعليمي الخدمة الطبية لمنطقة شرق الدلتا بالكامل وتغطى مدن القناة وجنوب وشمال سيناء ومحافظة الشرقية بجانب أهالى الإسماعيلية، حيث بلغت تكلفة الإنشاءات والتطوير فى المرحلة الأولى 250 مليون جنيهًا. مستشفى فايد المركزي قررت وزارة الصحة البدء فى تطوير ورفع كفاءة مستشفى فايد المركزي، ليكون جاهزا لتقديم خدمة طبية متميزة فى منظومة التأمين الصحى الشامل الجديدة.



































الاكثر مشاهده

شاب ينتحر بسبب خلافات أسرية جنوب بنى سويف

ننفرد بنشر الحركة الدبلوماسية للسفراء كاملة بعد التوقيع عليها

الداخلية عن إلغاء الهبوط للمظاليم: عدالة السماء وجاهزون للممتاز

رئيس جامعة أسيوط يفتتح معرض ابتكارات طلاب المجمع التكنولوجى المتكامل

المحكمة الإدارية العليا تمنح طالبة الحقوق درجة فى مادة القانون الإدارى

جلسة محادثات بين وزيرى خارجية إيران وفرنسا فى بياريتز على هامش قمة السبع

;