صور.. المحللون والمعلقون نجوم أفرزتهم فعاليات مهرجان الهجن بالسعودية.. شباب خليجيون مهمتهم رصد السباق وتحليل السرعة وتوقع مسبق للنتائج.. إمكانيات تقنية واستوديوهات بث مباشر على مستوى عالٍ من الميدان

كشفت فعاليات سباقات الهجن بالسعودية عن نجوم من الشباب الخليجى فى مجال التعليق والتحليل الرياضى، وإعلاميين بشكل مختلف عن المألوف مهمتهم إدارة الحوارات من استوديوهات بث مباشر متنقلة وأخرى من مرابط الإبل حول مضمار سباق. هؤلاء النجوم يملكون أهم مؤهل للقيام بهذا الدور، وهى الخبرة الميدانية بكل تفاصيل الهجن وتاريخ كل منها ومواطن تنقلاتها وكل تفاصيل ملاكها ويساعدهم فى ذلك إمكانيات تقنية وفنية متقدمة لوسائل النقل والبث ومعدات التصوير وأطقم عمل مجهزة . على بعد أمتار قليلة من خط النهاية بمضمار الطائف حيث تتواصل فعاليات مهرجان ولى العهد لسباق الهجن بالسعودية، يطل من خلف غرف زجاجية عددا من المحللين الرياضيين لسباقات الهجن من استوديو تحليلى يتم منه النقل المباشر لـ14 قناة فضائية ما بين رياضية ومتخصصة فى التراث. وقال " عبدالرحمن العامسى" وهو شاب سعودى يقدم الحلقة اليومية من الاستوديو التحليلى، إن دوره على رأس فريق عمل يبدأ قبل انطلاق اشواط السباق المسائية بنحو ساعة، ويستضيف محللين متخصصين يقدمون الشرح الفنى لمجريات سباق الفترة الصباحية، وتوقعاتهم لمن سيحقق الفوز فى اشواط ما قبل بداية الانطلاقه. وأضاف ان مهمة الاستوديو التحليلى هى نفس مهمة التحليلات فى الرياضات الأخرى مع فارق اننا نخاطب اهل الهجن حيث نضع المتابعين من خلف الشاشات وهم فى مقراتهم حول المضمار بكل تفاصيل حركة كل مطية مشاركة وما يتوقع أن تحققه لصاحبها وهذا يلهب حماس المتابعين من اهل ومدربى الهجن وكل عشاق هذه الرياضة . وأشار "العامسى"، إلى أنه يعمل مذيعا ميدانيا رياضيا فى القنوات السعودية، وجاء دخوله عالم الهجن إعلاميا لمعرفته الدقيقة بتفاصيلها، وفوجئ بكم الجمهور والمتابعين واستطرد أن هذا الجمهور واعى بتفاصيل دقيقة لا يستطيع مقدم البرامج التحليلية الجهل بها. وأضاف "راشد مطلق البقمى"، معلق ومحلل، أنه فى الأصل من أهل الإبل ويقتنى هجن يدفع بها فى السباقات، ودخل عالم أضواء الهجن ليطل على المشاهدين محللا لما يملكه من موهبة البحث فى تفاصيل كل مطية تتسابق . وأشار إلى أنه يعتمد فى تحليله على رصد حركتها وما حققته من إنجازات على مدى تاريخها. وتابع الحديث "منصور خميس المعجمى"، محلل ومالك هجن، بقوله إنهم فخورين كونهم يخدمون الهجن ميدانيا ومن خلال منابر الإعلام وتقنيات عصرية متقدمة، لافتا انه نشأ وتعلم كل التفاصيل فى مرابط الهجن واليوم يتحدث لكل العالم من مرابط إعلامية هى للهجن ولكن تخاطب كل العالم . واستطرد علمتنا ملازمة الإبل أن يبقى الشخص دائما محافظا على ما حققه وملكه من إنجاز وأهم انجاز فى استوديوهات التحليل هى ثقة المشاهد والمتابع، والثقة تأتى بوضعه فى الميدان بدقة وبصدق بمعلومات موثقة يعتمد عليها المحلل وأسلوب عرض فى اللغة والصوت واختيار المدخل لكل موضوع بشكل جيد. وقال "فهد بن قايل البقمى" إعلامى ومحلل رياضى فى مجال الهجن، ان رياضة سباقات الهجن بعد أن جذبت وسائل الإعلام لمتابعتها أفرزت متخصصين فيها وأهم من أفرزتهم نجوم هم فى الأصل من أهل الهجن . وأضاف أن ظهور هؤلاء النجوم فى ميدان سباق ولى العهد للهجن بالطائف كان لافتا فى هذه الفعاليات من خلال استوديوهات التحليل التى ينطلق بثها عبر 14 قناة فضائية لمدة ساعة واكثر من أرض الميدان قبل انطلاقة السباق فى بث مباشر، يستأنف ببث مباشر من استوديو اخر من مقر فعاليات المساء بحديقة الملك فيصل لمدة ساعتين، وفترة المساء تظهر شخصيات إعلامية وتحليل رياضى بشكل مختلف يعتمدون فى الطرح على تحليل وتقييم ما تم طوال فعاليات النهار . وقال "سعيد البرطمانى"، محلل ومعلق سباقات هجن من سلطنة عمان، إن رياضة الهجن ليست بمنأى عن الرياضات الأخرى فهى بها جمهور يريد معرفة التفاصيل من خلف الشاشات وهذا دورنا، مشيرا ان كل محلل يعزز حضوره ليواجه الجمهور بالمعلومات الأرشيفية، والنقاش مع الزملاء الآخرين، والحضور الإعلامى والاسترسال، والسرد اللغوى لافتا أن ساحة الهجن الخليجية فيها الكثير من الكفاءات، يشار لها بالبنان، فى السعودية والسلطنة، والإمارات، والكويت وشتى دول مجلس التعاون الخليجى، على أعلى مستوى من ناحية المعلومات، ومن ناحية الثقافة، ومن ناحية الإلمام والمعلومات الأرشيفية . وقال "اسليم بن النوه المنهالى" مقدم برامج رياضة الهجن ومسابقات المزاينات (جمال الإبل)، إنه متواجد على رأس فريق عمل من اجل مهمة ان ينقل معايشه حقيقية للسباق للمشاهدين، لافتا أن أهم مقومات من يخوض هذه المهمة اعلاميا بنجاح معرفة كل خفايا وأسرار الإبل وكواليس السباقات. واضاف ان ظهور جيل من نجوم موهوبين فى هذا المجال يقف وراءه دعم قياداتهم من الشيوخ وتركيزهم على ك المواهب واظهار الشباب فى هذا المجال الاعلامى العربى، وبدورهم لم يخيب الشباب آمال من وضعوا ثقتهم فيهم ويقومون بدورهم فى نقل الموروث ليبقى فى ذاكرة إضافة لهدف هام وهو نشر ثقافة التعريف بالإبل على مستوى العالم والتأكيد أنها جزء من الهوية الوطنية لافتا أن ميدان الطائف ممثلا بمهرجان ولى العهد بالسعودية أحد أهم هذه المحافل والذى فيه تم توفير كل التقنيات للقيام بهذا الدور . وكان الاتحاد السعودى للهجن أعلن استخدام تقنيات عصرية لمتابعة دقة انطلاق ووصول الهجن خلال تنظيمه وإشرافه المباشر على سباقات ومنافسات مهرجان ولى العهد للهجن فى نسخته الثانية، التى انطلقت منذ 15 أغسطس 2019م وتستمر منتصف سبتمبر، الجارى بميدان الهجن بمحافظة الطائف. وأوضح الاتحاد فى بيان له، أنه يتم تطبيق أعلى المعايير العالمية المتطورة لقياس الزمن ومتابعة الانطلاق والوصول وفق أحدث التقنيات بما يضمن النزاهة وحفظ الحقوق ومن أبرز التقنيات المطبقة فى منافسات مهرجان ولى العهد للهجن الثانى، برنامج تحكيم خط النهاية "photo finish", الذى يقوم برصد دقيق جدًا بنسبة (6 آلاف) جزء من الثانية، بحيث لا يمكن تحديد ذلك بالعين المجردة للمحكم أو المشارك فى بعض الحالات التنافسية التى تصل لتقارب شديد فى لحظة وصولها. ويعتمد الحكام استخدام تقنية خط النهاية، لإيضاح أى من الهجن المشاركة فى السباق تمكنت من الوصول أولاً، ولمست خط النهاية، حيث يتم رصد النتائج بعد معاينة البرنامج الذى يعمل على تحليل البيانات التلفزيونية المرتبطة بنظام "الجرافيك" من البرنامج وتحويلها إلى محتوى رقمى دقيق. كما تم تجهيز عربة تحكيم متنقلة لدعم جميع منافسات المهرجان لضمان أعلى معايير الجودة وفق أحدث التقنيات المتطورة بما يضمن النزاهة والمنافسة الشريفة بين الهجن المشاركة فى جميع الأشواط. وتجرى منافسات المرحلة الاخيرة لمهرجان ولى العهد للهجن فى نسخته الثانية والذى شهد منذ انطلاقتها مشاركة واسعة من دول مجلس التعاون الخليجى والدول العربية وفرنسا للمنافسة على جوائزه التى بلغت (52) مليون ريال وهداياً عينية، تنافس عليها مجموعة كبيرة من ملاك الهجن المحلية والدولية تجاوزت الهجن المشاركة فيه 11 ألف مطية، ويتضمن تنفيذ (439) شوطا موزعة على ثلاثة مراحل: المرحلة الأولى للأشواط التنشيطية بمجموع (218) شوطًا مخصصة لجميع الفئات العمرية، والمرحلة الثانية لأشواط الماراثون والإنتاج والأشواط الدولية والسودانية بمجموع (48) شوطًا، وتأتى الأشواط الختامية فى المرحلة الثالثة والأخيرة بـ (173) شوطًا.



















الاكثر مشاهده

النفط يواصل الهبوط بفعل مخاوف انهيار الطلب العالمى على الخام

رئيس مدينة القصير يلتقى مسئولى الصحة لبحث مواجهة فيروس كورونا.. صور

هل سيحتل الفضائيون الأرض الخالية ليلا بسبب الحظر؟!

"كمامة لكل عضو " فى جلسات البرلمان اليابانى

"الملل وسنينه" بريطانى يتحول لشجرة لكسر ساعات الحظر ويتجول بالشوارع

رايان رينولدز وبليك ليفلى يتبرعا بـ400 ألف دولار لـ4 مستشفيات بنيويورك

;